الخميس, 20 سبتمبر 2018

أكثر من 1100 مستفيد من برامج "أوتورد باوند عمان" لتنمية مهارات الشباب

الإثنين 02 يوليو 2018 07:49 م بتوقيت مسقط

أكثر من 1100 مستفيد من برامج "أوتورد باوند عمان" لتنمية مهارات الشباب

مسقط - الرؤية

أنهت مؤسسة أوتورد باوند عمان البرنامجين التدريبيين "مهارات الحياة" و"الجيل القادم"، المدرجيْن ضمن أجندة برامجها التعليمية للعام 2017-2018، في إطار برامج الاستثمار الاجتماعي التي تدعمها "بي.بي-عمان" للعام الرابع على التوالي. وتجاوز عدد المستفيدين من البرنامجين خلال الأعوام الأربعة الماضية 1103 طلاب وطالبات تتراوح أعمارهم بين 14 إلى 24 عاما.

وقالت شمسة بنت أحمد الرواحية مديرة برنامج الاستثمار الاجتماعي بشركة بي.بي-عُمان: إن البرامج التدريبية تسهم في صقل مهارات الطلاب وإكسابهم المعارف والقدرات التي يتطلبها سوق العمل، كما تسهم الطرق التعليمية الإبداعية والمبتكرة بشكل فاعل في تحضير الشباب للتنافس في سوق العمل بثقة واقتدار. سعداء بالنجاح الذي حققه البرنامجان، بإفادة شريحة كبيرة من الشباب عبر تزويدهم بجملة من المهارات الحياتية والقدرات العملية.

وقال مارك إفانز المدير العام لـ"أوتورد باون عُمان": سعدنا بالدعم المتفاني الذي لمسناه من بي.بي-عُمان في سبيل تطوير القدرات الشابة الوطنية، ونؤمن في أوتورد باوند عمان بأهمية منح الشباب منصة فاعلة تمكنهم من صقل وتطوير مهاراتهم بما يتناسب ومتطلبات سوق العمل؛ حيث تسهم البرامج التي نقدمها للطلاب في إكسابهم مهارات عديدة؛ مثل: حل المشكلات والتواصل والتخطيط قبل اتخاذ القرارات. وأضاف أن الجانب العملي في البرنامج يحظى بدور محوري في شحذ عزيمة الطلاب وتنمية قدراتهم العملية؛ حيث يجد بعض المشاركين أن التحديات الجسدية في الجبل الأخضر أو الصحراء تتطلب إمكانيات عالية لخوض غمارها. وتسهم هذه التحديات في تنمية قدرات يتطلبها سوق العمل كالمهارات الحياتية والعملية، وأساسيات العمل الجماعي، والثقة بالنفس، والتفكير الإيجابي.

وأشاد المعلمون بتجربة التعلم التجريبي من خلال ملاحظة مستوى التطور الذي حظي به طلابهم في الأنشطة التدريبية. واستطاع المعلمون رؤية طلابهم خارج الأطر الدراسية وفي خضم الأنشطة التدريبية التي نقلتهم إلى جو العزيمة والاصرار لمواجهة التحديات.