الأحد, 18 نوفمبر 2018

تعرف على ضفدع بوجهين .. أين يعيش؟

الخميس 31 مايو 2018 12:13 ص بتوقيت مسقط

تعرف على ضفدع بوجهين .. أين يعيش؟

طورت الحيوانات البرية نفسها لدرء مخاطر الوقوع في براثن الكائنات المفترسة، وخداعها، ومن ذلك نوع من الضفادع الصغيرة في أمريكا الجنوبية، فعندما تنظر إلى ضفدع الكويابا القزم من الخلف، قد تظن أنك تنظر إلى وجهه.

فهذه البرمائيات الصغيرة مجهزة بالقدرة على نفخ أجسامها، ليظهر أكبر حجما مما هو عليه في الواقع، فيزداد حجم بقع خلفية سوداء تشبه العين، ليكون ظهر الضفدع مشابها لوجهها.

تساعدها تلك الاستراتيجية في الهروب من الحيوانات المفترسة كالطيور والثعابين والخفافيش، فإن لم تكف هذه الوسيلة لخداعهم، فجسدها مزود بسموم لدعمها، فأسفل العينين الكاذبتين تقع مساحة من الجلد السام.

يؤثر السم على الحيوانات الصغيرة، فيقتلها، حيث تكفي جرعة واحدة لإبادة 150 فأرا، لكنها لا تؤثر على الإنسان، إلا بنسبة بسيطة إن أصاب العين.

يمكن العثور على هذه الضفادع في بوليفيا، والبرازيل، وباراجواي، وتشير الإحصائيات أن فصيلة الكوبايا تستطيع الحفاظ على نفسها من تهديدات البيئة المحيطة إلى حد كبير، ففي عام 2004 تم تسجيل 3800 بيضة في المتوسط، داخل الأعشاش.