السبت, 15 ديسمبر 2018

الطيران العماني يستلم "بوينغ 737 ماكس" الثانية ضمن طلبية الـ 30 طائرة

الثلاثاء 13 مارس 2018 06:58 م بتوقيت مسقط

الطيران العماني يستلم "بوينغ 737 ماكس" الثانية ضمن طلبية الـ 30 طائرة

مسقط – الرؤية

 

استلم الطيران العُماني، الناقل الوطني للسلطنة، الطائرة الثانية ضمن طلبية تضم 30 طائرة من طراز بوينغ 737 ماكس8. ويأتي انضمام هذه الطائرات الجديدة إلى أسطول الناقل الوطني الجوي مترجماً لالتزام الشركة بالمضي قُدما في الاستثمار وفق خطط النمو والتوسّع الموضوعة. وتوفر عائلة الطائرات من طراز 737 ماكس قدرا أكبر من المرونة والموثوقية والكفاءة وراحة الركاب في سوق الطائرات ذات الممر الواحد، مع انخفاض تكاليف تشغيلها بنسبة 8 بالمئة مقارنة بمنافساتها من المصانع الأخرى.

ومن المزمع أن يضم قوام أسطول الطيران العماني 5 طائرات من نفس الطراز بحلول سبتمبر 2018. وتتضمن الطائرة الجديدة من طراز البوينج 737 ماكس المرتبة بنظام الدرجتين 162 مقعداً تشمل 12 مقعداً في درجة رجال الأعمال و150 مقعداً في الدرجة السياحية. وخضعت المقصورتان لقدرٍ كبيرٍ من التحسينات، إذ تترجم طائرة ماكس التزام الطيران العُماني وتوجهه المستمر نحو التحسين والتطوير في منتجاته وخدماته سعياً منه لنيل كم أكبر لاستحسان ورضا ضيوفه فضلاً عن تعزيز تجربة السفر بشكل عام.

وبانضمام الطائرة الجديدة، بات قوام أسطول الطيران العُماني يضم 7 طائرات من طراز بوينج 787 دريملاينر و 6 طائرات من طراز إيرباص 300-330، بالإضافة إلى 4 طائرات من طراز إيرباص 200-330 و 5 طائرات من طراز بوينج 900-737 و 21 طائرة من طراز بوينج 800-737، إلى جانب طائرتين من طراز بوينج 737 ماكس 8 و 4 طائرات من طراز إمبراير 175.

 

وفي يونيو من العام الجاري، سيتسلم الناقل الوطني ثلاث طائرات من طراز بوينج 9-787 دريملاينر جديدة ستضم اثنتان منها ثلاث درجات، حيث توفر مقصورة الدرجة الأولى 8 أجنحة خاصة، ودرجة رجال الأعمال 24 مقعداً، إضافة إلى 232 مقعداً على الدرجة السياحية. وتمّ توظيف أحدث التقنيات على متن الطائرات ليضم أحدث وسائل الترفيه والمرافق لتعزيز تجربة سفر الضيوف.

ومن المقرر أن يدشّن الطيران العُماني ثلاث وجهات جديدة في عام 2018، تشمل إسطنبول في الجمهورية التركية والدار البيضاء في المملكة المغربية خلال شهري يونيو ويوليو على التوالي، إلى جانب موسكو في جمهورية روسيا الاتحادية خلال جدول الرحلات الشتوي. وتشكل هذه الوجهات الجديدة جزءاً من خطة التوسّع الاستراتيجية للناقل الوطني بهدف توفير شبكة عالمية لجعل العاصمة مسقط نقطة محورية لرحلات الربط.