الخميس, 15 نوفمبر 2018

"لوتاه للعطور" تستعد لتدشين أول متاجرها في السلطنة

الأربعاء 07 مارس 2018 08:03 م بتوقيت مسقط

"لوتاه للعطور" تستعد لتدشين أول متاجرها في السلطنة

مسقط – الرؤية

تستعد "لوتاه للعطور" الرائدة في مجال العطور بدولة الإمارات العربية المتحدة لطرح منتجاتها في السلطنة، أرض البخور واللبان. وقد بدأت دار العطور المتخصصة مشوارها في جذب عشّاق العطور بدول مجلس التعاون الخليجي منذ افتتاح متجرها الأول بدولة الإمارات العربية المتحدة. ومع تشكيلة عطورها الفريدة والمفعمة بالحياة التي تتلاءم مع جميع الأذواق، تم افتتاح 13 متجراً في دولة الإمارات.  وفي خطوة جديدة، توسّع "لوتاه للعطور" حدودها لتفتتح أولى متاجرها في عمان، وتم اختيار مواقع رئيسية في العاصمة مسقط، حيث يقع الفرع الأول في أفينيوز مول، على أن يجري بعدها افتتاح فرعين آخرين في مسقط سيتي سنتر والموج مسقط.

ومع عطورها المستوحاة من الشرق والغرب، والتي تدمج بين النمط الكلاسيكي والعصري، تقدّم "لوتاه" تشكيلة رائعة وفخمة من المنتجات مثل العطور الشرقية والفرنسية، البخور، العود المعطّر، الزيوت العطرية الفاخرة وأجود أنواع العود، حيث يتميز كل منتج بمكوناته الطبيعية المحضّرة باستخدام أحدث التقنيات وأفضل الوصفات المتوارثة عبر الأجيال على أيدي خبراء العطور.

وبالإضافة للعطور، توفر "لوتاه" مجموعة استثنائية من البخور والعود المعطّر، مع الحفاظ على التقاليد الأصيلة بهدف تقديم منتج فريد مفعم بالحياة، حيث تفخر بالحفاظ على التراث المُتعاقب ليجسد رواية تُسرد جيلاً بعد جيل. كما تنتج الشركة أيضاً الزيوت العطرية ذات التأثير الخاص على الصحة والجمال. وقد تأصّلت جذور "لوتاه" من خلال ثروتها التي تتمثل في معرفتها بالعطور والتقاليد المتوارثة عبر الأجيال، فضلاً عن ضمانها لمواكبة التطورات وإنتاج العطور المعاصرة التي تلبي متطلبات وأذواق المستهلكين. وقال متحدث باسم لوتاه للعطور: نستهدف أن نصبح مصدراً استثنائياً للعطور الراقية في الدول العربية. نحن نشعر بسعادة عارمة بتقديم عطورنا في سلطنة عُمان، حيث يتميز الشعب العُماني بذائقته الفريدة نحو الروائح وفهمه العميق لقيمة العطور. وقد حصدت العلامة التجارية مؤخراً جائزة عن "فئة العطور الفاخرة" في دولة الإمارات العربية المتحدة ضمن جوائز "لايف ستايل المرموقة" لعام 2017. تتوقع "لوتاه للعطور" كسب قلوب وحواس العُمانيين، مما يؤدي بدوره لتوسيع مداها في أجزاء أخرى من السلطنة.