الخميس, 15 نوفمبر 2018

عدد من المسؤولين يتعرفون على "بحيرات الأنصب"

السبت 10 فبراير 2018 09:17 م بتوقيت مسقط

_DSC6393
_DSC6456
_DSC6480

مسقط - الرؤية

نظمت الشركة العمانية لخدمات الصرف الصحي "حيا للمياه"، زيارة لعدد من أصحاب السعادة وكلاء الوزارات لبحيرات الأنصب، التي تعد أحد المعالم السياحية والبيئية والصحية في محافظة مسقط، لما لها من دور في خلق بيئة جاذبة لأعداد كبيرة تصل لثلاثمائة نوع من الطيور المهاجرة والمقيمة والتي لاقت خلال الأعوام الماضية إقبالاً كبيرًا من قبل الباحثين والمهتمين بالطيور من مختلف دول العالم.

وجاءت الزيارة التي حضرها عدد من الوكلاء بهدف التعريف بهذه البحيرات والتي تندرج علمياً تحت فئة الأراضي الرطبة ودورها المكمل لعمليات معالجة مياه الصرف الصحي التي تهدف أساسًا لحماية المياه الجوفية من التلوث والحفاظ عليها عن طريق إنتاج المياه المعالجة التي تعد بديلاً صديقاً للبيئة يستغل في التشجير والزراعات المنتجة وكذلك للأغراض الصناعية والتجارية الأخرى. وتم خلال الزيارة مشاهدة العديد من الطيور المهاجرة والمقيمة مع شرح تفصيلي عن دورتها الحياتية ومواسمها السنوية المعتادة وطرق معيشتها وكذلك مشاهدة حديقة الأشجار العمانية التي تحوي أصنافا عديدة من الأشجار من جميع محافظات السلطنة.

وتعمل حيا للمياه تعمل الآن على إدراج بحيرات الأنصب ضمن اتفاقية رامسار للأراضي الرطبة وهي معاهدة دولية للحفاظ والاستخدام المستدام للمناطق الرطبة من أجل وقف الزيادة التدريجية لفقدان الأراضي الرطبة في الحاضر والمستقبل وإبقاء المظاهر الإيكولوجية الأساسية للأراضي الرطبة وتنمية دورها الاقتصادي والثقافي والعلمي وقيمتها الترفيهية والذي سيكون إضافة نوعية مهمة في المنظومة السياحية بالسلطنة ووضعها ضمن خارطة الأراضي الرطبة للمهتمين والباحثين من مختلف دول العالم.

واشتمل اللقاء على عرض مرئي عن الشركة ومسيرة عملها منذ إنشائها في عام 2002م، متضمنا أبرز مراحل التطوير الذي شهدته بتوقيع الاتفاقيات مع الجهات الحكومية المختلفة ووصولاً للثقة التي حظيت بها الشركة من قبل الحكومة الرشيدة في عام 2014، بنقل إدارة وتخطيط وتشغيل وتطوير جميع أصول الصرف الصحي بالمحافظات الإقليمية عدا ظفار. وهو ما يعد دلالة على الخبرة التراكمية التي تمتلكها الشركة.