السبت, 20 أكتوبر 2018

بتمويل من "بنك التنمية"

بالصور.. افتتاح أول مطعم سياحي بإدارة نسائية بصحار

الثلاثاء 06 فبراير 2018 07:16 م بتوقيت مسقط

86D7DD2D-6600-4C53-B072-E44367CDDD00
A48E4746-A000-45EF-881C-28904FAADD98
98E872B3-54B2-42D4-9C2B-802AD797F5B8
AF917822-B512-472A-99CF-7DF9669B0728
D4136D4C-D1EF-4D4C-BC73-7D58BA62B2E7
E94733CA-61A6-4247-99FB-FA618EE5DCB7

صحار - الرؤية

افتُتح، أمس، بحي الرفعة بولاية صحار، مطعم نبراس الشرق السياحي، الذي يُموِّله بنك التنمية العماني؛ وذلك تحت رعاية حسن بن سليمان الجابري مدير إدارة السياحة في محافظة شمال الباطنة، وخويطر بن هلال المعمري مدير بنك التنمية بصحار، وبحضور العديد من مسؤولي محافظة شمال الباطنة، والشخصيات العامة، وعدد من الشيوخ والأعيان بالمحافظة والجمهور؛ حيث يعدُّ المشروع أحد المشاريع السياحية الواعدة التي ستثري القطاع السياحي بولاية صحار، وسيوفر تجربة فريدة لزوار والسياح بولاية صحار.

ويتضمن مطعم نبراس الشرق السياحي -المتخصص في المأكولات العمانية والخليجية واليمينة- جلسات عربية مستمدة من التراث العماني والخليجي، وصالة عائلية تمزج بين البساطة والرفاهية، وأخرى مختلطة تعطي خيارا آخر لرواد المطعم، كما يوفر جلسات خارجية لراغبي الاستمتاع بالهواء الطلق، وغرفة للصلاة، اضافة لمنطقة ترفيهية مخصصة للأطفال مجهزة بالألعاب المحببة للأطفال.

ويتميز المطعم السياحي الجديد -الذي موَّله بنك التنمية العماني- بإدارة نسائية تضفي خصوصية على الأكلات التراثية العمانية والخليجية التي يتخصَّص بها المطعم، مصحوبا بطاقم ضيافة محترف، متدرب جيدا على متطلبات ومواصفات المطاعم السياحية الكبرى.

من جهته، أكد خويطر المعمري مدير بنك التنمية العماني بولاية صحار، أن تمويل البنك لمشروع المطعم الجديد، يأتي في إطار حرص البنك على تمويل مشاريع بالقطاع السياحي؛ كونه أحد أهم القطاعات الرئيسية بالخطة الخمسية التاسعة، كما يشكل واحدًا من أسرع القطاعات نموا في الدخل الوطني، وأحد أهم القطاعات التي تسهم في تحقيق التنويع الاقتصادي المأمول. وأشار المعمري إلى أن الاستثمار في قطاع السياحة يتيح الاستفادة من المقومات السياحية الكبيرة والمتنوعة التي تملكها السلطنة، إضافة لتميزه بتوفير عدد كبير من فرص العمل للمواطنين من الشباب الباحثين عن عمل، وهو ما يتوافق مع توجه البنك وإستراتجيته الجديدة؛ حيث يقدم  بنك التنمية العماني تمويلا سخيا ودعما حقيقيا للمشاريع ذات الصفة الابتكارية، أو التي تشجع على الابداع، أو الأنشطة الاقتصادية ذات القيمة المضافة العالية، المرتبطة بالخطة الخمسية التاسعة، خصوصا القطاعات الإنتاجية التي تسعى لتعظيم العوائد الاقتصادية للاقتصاد الوطني وتنويعها.