الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

نادال وسواريز نافارو إلى دور الثمانية لبطولة أستراليا المفتوحة

الأحد 21 يناير 2018 10:27 م بتوقيت مسقط

نادال وسواريز نافارو إلى دور الثمانية لبطولة أستراليا المفتوحة

 

ملبورن - رويترز

صمد المصنف الأول الإسباني رفائيل نادال في مواجهة منافسه دييجو شوارتزمان ونجح في تجاوز عقبة اللاعب الأرجنتيني الذي قاوم بكل قوة وفاز عليه 6-3 و6-7 و6-3 و6-3 ليصعد لدور الثمانية في منافسات فردي الرجال في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس أمس الأحد.

وفوجئ نادال بأداء شوارتزمان القوي الذي كسر إرسال اللاعب الإسباني الأعسر ثلاث مرات قبل أن يفوز بالمجموعة الثانية في ملعب رود ليفر.

لكنّ نادال الذي سبق له الحصول على 16 لقبا في البطولات الكبرى رد وكعادته بقوة كاسحة ونجح في الصمود في وجه كرات شوارتزمان المصنف 24 القوية وحسم المباراة في ثالث فرصة للحسم بضربة خلفية هائلة قرب الخط.

وضمن الفوز لنادال، الذي خسر نهائي العام الماضي في مباراة ماراثونية من خمس مجموعات أمام منافسه الأكبر السويسري روجيه فيدرر، الاحتفاظ بالمركز الأول في قائمة التصنيف العالمية.

كما أصبح نادال صاحب المركز الثاني في عدد مرات بلوغ دور الثمانية في أستراليا المفتوحة متساويا مع ستيفان أدبرج وخلف فيدرر المتصدر برصيد 14 مرة. وسيلتقي نادال في الدور المقبل مع المصنف السادس الكرواتي مارين شيليتش الذي سبق له التتويج بلقب أمريكا المفتوحة.

وقال نادال، الذي كانت مشاركته في البطولة محل تساؤل بسبب إصابة في الركبة، إنه خاض مباراة قوية أمام شوارتزمان بعد مواجهات سهلة في الأدوار السابقة، ولم يخسر نادال أي مجموعة في مبارياته الثلاث السابقة في البطولة.

وأضاف اللاعب الإسباني الذي أنقذ جميع نقاط كسر الإرسال السبع لمنافسه في المجموعة الأخيرة "لا يمكن توقع خوض مباريات سهلة وأنت تخوض بطولة كبرى." وأوضح نادال في ختام المباراة التي استغرقت ثلاث ساعات و51 دقيقة "من الأفضل دائما تحقيق الفوز في ساعتين وليس في أربع ساعات لكن هكذا سارت المباراة. كان اختبارا جيدا لي أن أخوض مباراة أطول تحت هذا الضغط".

وتأهل شيليتش لدور الثمانية في وقت سابق اليوم بعد فوزه على الإسباني بابلو كارينيو 6-7 و6-3 و7-6 و7-6

وأصبحت الإسبانية كارلا سواريز نافارو أول لاعبة تتأهل لدور الثمانية من البطولة نفسها بعدما أفلتت من مأزق أمام الاستونية أنيت كونتافيت وانتفضت لتفوز 4-6 و6-4 و8-6 أمس الأحد. وكانت كونتافيت تتطلع للظهور في دور الثمانية في إحدى البطولات الأربع الكبرى لأول مرة وبدا أن الفوز سيحالف اللاعبة البالغ عمرها 22 عاما عندما حسمت المجموعة الأولى وكسرت الإرسال مرتين خلال تقدمها 4-1 في المجموعة الثانية. وانتفضت سواريز نافارو (29 عاما) غير المصنفة بعدما استفادت من خطأ مزدوج من كونتافيت لتكسر الإرسال وواصلت التقدم لتفوز بالمجموعة الثانية، وكانت المجموعة الفاصلة سجالا حقيقيا بين اللاعبتين وبدا أن كونتافيت أقرب للانتصار عندما كسرت الإرسال خلال التعادل 4-4 لكنها تعثرت وتعرض إرسالها للكسر.

وحالف الحظ سواريز نافارو عندما كان الإرسال بحوزة كونتافيت خلال تأخرها 7-6 لكنها سددت في شريط الشبكة مرتين لتعطي منافستها ثاني فرصة لحسم اللقاء، وأضاعت سواريز نافارو الفرصة لكنها نجحت في المرة الثالثة عندما سددت كونتافيت خارج الملعب لتتأهل اللاعبة الإسبانية لدور الثمانية في ملبورن بارك للمرة الثالثة.