الإثنين, 19 أغسطس 2019
28 °c

فريق عمان لسباقات السيارات يتوج موسمه بلقب بطولة "بلانك بان" الأوروبية

الإثنين 02 أكتوبر 2017 09:24 م بتوقيت مسقط

فريق عمان لسباقات السيارات يتوج موسمه بلقب بطولة "بلانك بان" الأوروبية

برشلونة - عادل البلوشي

أسدل فريق عمان لسباقات السيارات بقيادة بطل السلطنة أحمد الحارثي موسمه الناجح بالتتويج المستحق بقلب بطولة "بلانك بان" في فئة "برو ام" وذلك على حلبة كتالونيا بمدينة برشلونة الإسبانية، بمشاركة 48 فريقًا، وعلى الرغم من حصوله على المركز السادس في الجولة الخامسة والأخيرة من البطولة إلا أن الفريق توج بلقب البطولة برصيد 116 نقطة على الرغم من المشكلة التي حلت بالسيارة في السباق جراء تساقط جانب من هيكل السيارة وأيضا مشكلة ضغط الإطارات طوال ساعة كاملة إلا أن الفريق استمر في منافسات السباق.

 مشوار الفريق في اليوم الأخير من البطولة بدأ بالمتسابق التركي صالح يولوك أولاً وانطلق من المركز الثاني حسب نتيجة التأهيلات الرسمية والتي حققها المتسابق جوني آدام إلا أن صالح تراجع لعدة مراكز بسبب مشكلة الإطارات وتوازنها قبل أن يتسلم البطل العماني أحمد الحارثي دفة القيادة وهو في مركز متوسط، واستطاع الحارثي التقدم للمركز التاسع قبل ساعة من نهاية السباق، ثم الثامن وأعطى القيادة للمتسابق الأسكتلندي جوني آدم الذي أخذ حصته واستطاع التقدم بجدارة حتى وصل إلى المركز السادس وهو المركز الذي أنهاه الفريق في مشواره بالجولة الخامسة والأخيرة من البطولة رغم كل الظروف.

وكان الفريق العماني بقيادة البطل أحمد الحارثي قد بدأ مشواره في الجولة الخامسة والأخيرة من بطولة بلانك بان وذلك على حلبة كتالونيا بمدينة برشلونة الإسبانية بعدما تمكن من تسجيل خامس أسرع توقيت لفئة ايه ام وذلك في التأهيلات غير الرسمية، والتي شهدت هطول أمطار متفاوتة الغزارة مما حدا بالمنافسة أن تكون قوية ومثيرة بين كافة الفرق المشاركة بالسباق. وتمكن الفريق العماني من تسجيل زمن وقدره 2.00.847، حيث دخل الفريق في التأهيلات غير الرسمية عبر المتسابق الاسكتلندي جوني ادم أولا ومن ثم أكمل المتسابق التركي صالح يولوك السباق وجاء بعدهما المتسابق أحمد الحارثي الذي قاد المشوار في أحد الأجزاء المخصصة للفريق وعاد بعدها مجددا المتسابق الأسكتلندي جوني آدم في الدقائق العشر الأخيرة لإكمال مشاركة الفريق في التأهيلات غير الرسمية. وكان فريق عمان لسباقات السيارات والمدعوم من قبل وزارة الشؤون الرياضية والطيران العماني والبنك الوطني العماني وعمانتل وبر الجصة وأمواج للعطور قد سجل إنجازاً تاريخياً لرياضة المحركات بتتويجه بالبطولة في فئة "برو ام" قبل ختام منافساتها بجولة واحدة، وذلك على حلبه سبا فرانكوشامب البلجيكية بعد حلول الفريق في المركز الثاني بالسباق مكملاً سلسلة من النتائج التي أثلجت صدور الرياضيين العمانيين محققين نتيجة تاريخية تسجل للفرق العربية. وكانت حلبة كاتلونيا بمدينة برشلونة قد شهدت هطول أمطار متوسطه في سباق التأهيلات الغير الرسمية، مما أثر ذلك على عطاءات ومستويات الفرق المشاركة بالسباق، حيث قام عدد من المتسابقين بالوقوف على جوانب الحلبة منعا من حالات الإنزلاق للمركبة، واستطاع الفريق العماني لسباقات السيارات احتواء الظروف بشكل جيد ولم يؤثر ذلك على الفريق كثيرا.

وأعرب المتسابق أحمد الحارثي عن سعادته الكبيرة بالفوز بلقب بطولة بلانك بان الأوروبية، مشيرا الى أن التتويج جاء بعد جهد كبير للفريق كون أنه كان ضمن أقوى البطولات التي شارك فيها الفريق في هذا الموسم، وأضاف الحارثي أنه وبالرغم من حصول الفريق وضمان التتويج في حلبة سبا فرانكوشامب البلجيكية إلا أن تواجده بكل قوة كان ضروريا في جولة برشلونة، للتأكيد على جدارة الفريق واستحقاقه للقب البطولة"، وأوضح الحارثي أن الفريق تمكن من الحصول على اللقب بجدارة واستحقاق بعد خوضه لمنافسات صعبة ويعد هذا الإنجاز حافزا قويا للجيل القادم في رياضة المحركات للمضي قدما بتسجيل نتائج وإنجازات مشرفة للسلطنة في مختلف الاستحقاقات. وأضاف الحارثي:" كان هناك ضغوطات في بداية السباق للجولة الأخيرة، حيث تاخرنا في جدول الترتيب العام بالرغم من تقدمي في بداية السباق الا أنه تعرضنا للتأخير بسبب وجود احتكاك بسيط وانتيها بالمركز السادس وهذا المركز يعد جيدا بحكم المنافسة القوية بين كافة الفرق المشاركة"، وذكر البطل أحمد الحارثي أن التتويج يكون في المنصة نوفمبر المقبل في فرنسا وسيكون هناك حفل خاص للفائزين بهذه البطولة".

بينما أكد فهد بن عبدالله الرئيسي مدير عام الرعاية والتطوير الرياضي بوزارة الشؤون الرياضية أن البطل أحمد الحارثي أصبح علامة عالمية نفتخر بها في السلطنة ككل وليس على مستوى وزارة الشؤون الرياضية فحسب، مضيفا أن مسيرة أحمد الحارثي حافلة، لم تبدأ من اليوم، بل إننا نتحدث عن دعم وزارة الشؤون الرياضية للحارثي الذي يمتد لأكثر من 10 سنوات، حيث كانت الوازرة منذ اليوم الأول الداعم الرئيسي لبرنامج أحمد الحارثي في كل مراحله بجانب الداعمين الآخرين ولا زالت مستمرة في دعمها كما بذل فريق التسويق بالوزارة جهوداً ملموسة من أجل إشراك المزيد من الجهات الداعمة ومنها البنك الوطني العماني ووزارة السياحة وعمانتل وأوريدو.

وأشار إلى أن الوزارة تولي اهتماما خاصا برياضة المحركات، وقبل ذلك تم تقديم الدعم لبطل الراليات حمد الوهيبي وكذلك لبطلي الكارتينج سند وعبدالله أبناء سليمان الرواحي، والدعم الحالي للمتسابق الواعد شهاب بن أحمد الحبسي وهو من الرياضيين الواعدين.

 

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية