الأربعاء, 20 نوفمبر 2019
30 °c

ميناء صحار (أ) يكتسح أوربك (ج).. وصحار ألمنيوم يتجاوز فالي (ت) بصعوبة

صراع محتدم في بطولة ميناء صحار والمنطقة الحرة لبلوغ دور الـ16

السبت 03 يونيو 2017 05:20 م بتوقيت مسقط

85
96
854

الرُّؤية - خالد الخوالدي

تصوير/ عبدالله البريكي

دخلتْ بطولة كأس ميناء صحار والمنطقة الحرة مرحلة المطبات الصعبة، فبعدما كشفت الفرق المشاركة عن قوتها في الجولة الأولى والثانية، يأتي دور المدربين لاستغلال نقاط قوتهم لمباغتة منافسة؛ فاللمدربين دور مهم في الجولات المقبلة التي ستحدد بناء على نتائجها المتأهلين للدور الثاني.

واستهلت منافسات الجولة الثانية لحساب المجموعة الاولى بلقاء الجريحين فريق شركة ميناء صحار (أ) مع فريق أوربك (ج)؛ حيث استطاع الأول أن يمطر شباك منافسة بسبعة أهداف نظيفة؛ حيث سجل الهدف الأول مهند الغيلاني في الدقيقة 4، وفي الدقيقة 9 يوسف الحبسي الهدف الثاني، وسجل سيف الرواحي الهدف الثالث في الدقيقة 17 ليعود يوسف الحبسي للتسجيل في الدقيقة 25، وتوصلت سيطرة فريق ميناء صحار (أ) ووقع مهند الغيلاني على الهدف الخامس والسادس في الدقائق 30 و35، ليسجل بذلك هاتريك، وقبل نهاية المباراة أضاف سيف الرواحي الهدف السابع في الدقيقة 37، وبهذه النتيجة يحقق الفريق أول ثلاث نقاط له في المجموعة بانتظار المباراة الثالثة التي ستحسم الفريق الصاعد للدور الثاني، بينما ودع فريق أوربك (ج) حسابيا البطولة بعد الهزيمة الثانية.

وشهدتْ المباراة الثانية في هذه المجموعة لقاء الفائزين فريقي أوربك (ت) والحاويات (أ)ـ واتسم اللقاء بالمستوى المتكافئ، وأسفرت النتيجة عن تعادل الفريقين 2/2؛ حيث تقدم محمد الظاهري لفريق أوربك (ت) في الدقيقة 12 ليعادل اللاعب عبدالملك النتيجة بتسجيله الهدف الأول للحاويات (أ) في الدقيقة 22، وبعدها نشط فريق أوربك (ت) واستطاع اللاعب هيثم التقدم لفريقه في الدقيقة 28، ولكن اللاعب شبيب رفض أن يخسر فريقه ويسجل هدف التعادل في الدقيقة 32 لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي، ويصل كل فريق منهم إلى أربع نقاط لتكون المباراة الثالثة في البطولة هي التي سوف تحسم مصير فرق المجموعة.

وفي المجموعة الثانية، وجَّه فريق سي ستانوق عمان ضربة موجعة أخرى لفريق صحار للطاقة (ب) الذي خسر مرة أخرى وبنفس نتيجة المباراة السابقة بهدف دون رد، لتلقى بذلك الهزيمة الثانية التي يودع على اثرها البطولة، بينما اضاف فريق سي ستانوق عمان ثلاث نقاط مهمة وثمينة بعد تعادله السابق ليصل إلى النقطة الرابعة وسجل الهدف اليتيم محمد المعمري في الدقيقة 30.

وتمكَّن فريق صحار ألمنيوم -الذي تعادل في الجولة الأولى- من الفوز على فريق فالي (ت) بهدف نظيف أحرزه عبدالله النوفلي في الدقيقة 16، ليرفع الفائز رصيده إلى 4 نقاط، لتدخل المجموعة في صراع ثلاثي على بلوغ الدور الثاني.

أمَّا المجموعة الثالثة، فشهدت مواجهة الجريح فريق شركة أنابيب الخليج مع الفائز في الجولة الأولى فريق أوربك (أ) ليكشر الاول عن أنيابه، ويخرج فائزا بصعوبة، بعد أن قلب نتيجة المباراة من هزيمة إلى فوز حيث تقدم فريق أوربك (أ) في الدقيقة 14 عن طريق فيصل المسلمي لينشط بعدها فريق أنابيب الخليج ويسجل هدفين متتاليين عن طريق عبدالله الهنداسي في الدقيقة 18، وسرور البلوشي في الدقيقة 20.

وفي المباراة الثانية لحساب المجموعة نفسها، عزَّز فريق ميناء صحار (ب) تصدره للمجموعة عبر بوابة فريق الشرطة (الجمارك) الذي ظل بنقطة واحدة عن طريق لاعبه عمر الزعابي في الدقيقة 16.

وفي المجموعة الرابعة، التقى فريق أوربك (ب)، الذي حقق العلامة الكاملة في الجولة الأولى مع شرطة أمن الميناء المتعادل سلبيا في الجولة الماضية، وفرض التعادل الإيجابي نفسه في هذا اللقاء؛ حيث تقدم فريق أوربك (ب) بهدف سعود الجابري في الدقيقة 23، وتعادل لفريق شرطة أمن الميناء لاعبه عبدالله موسى في الدقيقة 37. وفي المباراة الثانية في المجموعة، عمَّق فريق شرق صحار للحديد من جروح فريق أويل تانكينج، وأخرجه من حسابات التأهل بعد أن فاز عليه بنتيجة 3/1، وتقدم لفريق شرق صحار للحديد لاعبه محمد خلفان في الدقيقة 8، وتعادل لفريق أويل تانكينج بدر المقبالي ليعود طناف سعيد ويضيف الهدف الثاني في الدقيقة 15، ويسجل زميله عبدالله خلفان الهدف الثالث في الدقيقة 19.

من جانبه، قال المقدم أحمد بن عبدالكريم البلوشي ضابط مركز شرطة أمن ميناء صحار الذي حضر لمتابعة فريقه في أرض الملعب: إنَّ البطولات المهمة التي نشارك فيها بحماس ورغبة لتحقيق لقبها، وليس للمشاركة فقط واستطعنا خلال المباراتين السابقتين ان نحرز نقطتين على أمل ان نخرج فائزين في المباراة الثالثة ونصعد لدور الـ16.

وقال لاعب شرطة أمن ميناء صحار المعتصم بن سالم الذهلي: شاركنا في بطولة كأس ميناء صحار طامعين في نيل اللقب، ولكن التوفيق لم يحالفنا واكتفنيا بالتعادل في المباراتين، ونأمل ان نحقق الفوز في الجولة الثالثة من اجل العبور للدور الثاني.. وأضاف: لم تفصح البطولة بعد عن كل أسرارها. نعاني من غيابات في صفوف فريقنا، ولكننا قادرون على إنجاز مهمتنا الأولى في بلوغ التأهل.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية