الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

"الضيافة الملكية".. من محل صغير بعبري إلى أحد أكبر محلات الشكولاته في السلطنة

الخميس 30 مارس 2017 10:42 ص بتوقيت مسقط

"الضيافة الملكية".. من محل صغير بعبري إلى أحد أكبر محلات الشكولاته في السلطنة

وَّادنا - المعتصم الشندودي
كانتْ البداية قبل حَوَالِي 10 سنوات بمحلٍّ صغيرٍ وبسيطٍ في ولاية عبري، وتحوَّل بالجهد والعمل والمثابرة إلى "الضيافة الملكية" أحد أهم المحلات المصنعة للكيك والشكولاته. وفي هذا الصدد يقول إبراهيم القمشوعي: حرصنا منذ البداية في "الضيافة الملكية" على مُراعاة كافة الأذواق، والحرص على تقديم خدمات جاذبة للإقبال من شتى أنحاء المحافظة؛ حيث يتركَّز اختصاص الضيافة الملكية على تصنيع الكيك والشكولاته بجميع الأصناف والأشكال، إضافة إلى تنسيقِ الزهور بطُرُق مُبتكرة تناسب مختلف المناسبات، ولدينا أيضاً قسم للقهوة والآيس كريم، وما زلنا نبحث عن كل جديد لنقدمه من خلال الشركة.
ويضيف بأنَّ المشروع واجَه الكثيرَ من العقبات كأيِّ مشروع مُشابه، خاصة في بداياته، إلا أنَّ الإرادة والعزيمة دائماً تتغلب على أي تحديات، كما أنَّ المنافسة الشديدة في السوق هي من أهم المحفِّزات لنا على الاستمرار في النجاح، وتقديم منتجات ذات جودة عالية، ويجب علينا أن ننظر للمنافسة باعتبارها مصدر إلهام وتشجيع على العمل والنجاح.
ويُشير إلى أنَّ أهم ما يجب أن يتميَّز به أي مشروع هو الإدارة الشخصية له، والحرص على بذل الجهود في كافة تفاصيل العمل، وعدم الاكتفاء بالتوجيه، "والعمل في المشروع يتم تحت إدارتي الشخصية؛ حيث أقوم بتنسيق الشكولاته والزهور، وأعمل جاهدا للبحث عن كل السبل لتطوير وتجديد العمل، وأقوم بين الفترة والأخرى بعمل إضافات للمحل بهدف التجديد ومواصلة التميزه في هذا المجال.
وقد افتتح القمشوعي في هذا الشهر كافيه لـ"الضيافة الملكية" في مركز رامز للتسوق بولاية عبري، وهو الأول من نوعه في المحافظة، وبتصميم كلاسيكي جديد ومميز.
وختاما.. يُوجِّه القمشوعي نصيحته للشباب بأنْ يُبادروا بعمل مشاريعهم الخاصة، وأنْ يتَّجهوا للأعمال التجارية بشرط أن تكون بإدارتهم ليزيدوا تميُّزا فوق التميُّز ونجاحا فوق النجاح، وأن يبحثوا دائماً عن كلِّ ما هو جديد ومميز.