الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

انطلاق المعرض الإيراني للسلع الاستهلاكية في خصب.. غدا

استعراض آليات دعم وتعزيز التبادل التجاري والاستثمارات المشتركة بين مسندم وهرمزجان الإيرانية

السبت 07 يناير 2017 08:11 م بتوقيت مسقط

استعراض آليات دعم وتعزيز التبادل التجاري والاستثمارات المشتركة بين مسندم وهرمزجان الإيرانية

الرؤية - فايزة الكلبانية

عقدت لجنة المتابعة بين مُحافظة مسندم ومحافظة هرمزجان الإيرانية اجتماعاً أمس بمقر فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة مسندم، حيث جرى مناقشة آليات دعم وتعزيز التبادل التجاري والاستثماري في القطاعات الواعدة والتعاون الاقتصادي المشترك.

واستقبل حامد بن محمد زمان بن كامل الرئيسي رئيس مجلس إدارة فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة مسندم، أمس، الوفد الرسمي القادم من محافظة هرمزجان بالجمهورية الإسلامية الإيرانية، وكذلك أعضاء لجنة المتابعة بين محافظة مسندم ومحافظة هرمزجان، وذلك في ميناء خصب. ويترأس الجانب الإيراني بهروز كريمي نائب محافظة هرمزجان للشؤون الاقتصادية، فيما يترأس الجانب العماني حامد بن محمد زمان بن كامل الرئيسي رئيس مجلس إدارة فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة مسندم، وبحضور عماد بن خميس الشكيلي مدير عام مكتب السلطنة للتعاون الاقتصادي بمحافظة هرمزجان ببندر عباس، ومحمد بن راشد الشحي مدير عام غرفة تجارة وصناعة عمان بمسندم. ويأتي هذا الاجتماع على هامش انطلاق حفل افتتاح المعرض الإيراني الاستهلاكي صباح غد الإثنين في قاعة الحفلات بفندق خصب في ولاية خصب، تحت رعاية سعادة السيد خليفة بن المرداس بن أحمد البوسعيدي محافظ مسندم، وذلك خلال الفترة 9-13 يناير 2017.

وناقش اجتماع لجنة المتابعة آليات منح التأشيرات بين الجانبين، إلى جانب تسهيل الإجراءات لدعم الخط التجاري البحري بين مُحافظة مسندم وهرمزجان الإيرانية، علاوة على استعراض المشاريع وفرص الاستثمار المتاحة بين الجانبين، وإيجاد آليات لمراجعة المشاريع المتفق عليها مسبقاً بين الجانبين، والتسويق للشركات السياحية بين الجانبين لتسهيل حركة النقل عبر الخطوط البحرية.

ويهدف المعرض الإيراني الاستهلاكي إلى التعريف بالمنتجات الإيرانية بجانب الترويج السياحي لمحافظة مسندم، ودعم القطاع الخاص والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة من الاستفادة من إقامة هذه الفعاليات. ويسعى المعرض إلى دعم التبادل التجاري بين السلطنة والجمهورية الإسلامية الإيرانية وتفعيل الاستثمار في القطاعات الواعدة بين الجانبين بشكل يعزز من الاقتصاد الوطني ويساهم في التنويع الاقتصادي.

من جانبه، قال حامد بن محمد زمان بن كامل الرئيسي رئيس مجلس إدارة فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة مسندم إن المعرض الإيراني للسلع الاستهلاكية بمحافظة مسندم ينطلق بعد النتائج الإيجابية التي حققها المعرض العماني الإيراني بولاية خصب في محافظة مسندم والذي نظمه فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بالمحافظة في يناير 2016. وأوضح الرئيسي أن المعرض يتضمن مشاركة 30 شركة إيرانية من مختلف القطاعات (المواد الغذائية- مواد البناء والمقاولات- الرخام والسيراميك- الصناعات الخفيفة- القطاع الزراعي- القطاع السمكي).

وبين الرئيسي أنّه بالتزامن مع انعقاد المعرض سيتم عقد شراكات واتفاقيات بين أصحاب وصاحبات الأعمال بين الجانبين، بجانب تأسيس مشاريع متنوعة في مختلف القطاعات بهدف رفد قطاع الخدمات، وذلك لإثراء قطاع الأعمال والمساهمة في التنويع الاقتصادي، عبر توظيف المواد المتاحة على النحو الأمثل، فضلا عن التسويق الإستراتيجي للمشاريع بما يُعزز من الناتج المحلي ويزيد من إيرادات المؤسسات الصغيرة والمتوسطة. ودعا الرئيسي كافة الشركات والمؤسسات والمجتمع من أفراد وأسر، إلى زيارة المعرض خلال فترة انعقاده، بهدف التعرف على المنتجات المتنوعة من قبل الشركات المشاركة.