الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017
36 °c

تباين أداء المشاركين يُلهب أجواء التنافس

المرحلة الأولى من "إبداعات شبابية" تقترب من خط النهاية.. ونادي بهلا جاهز للمنافسة على "الثانية" فبراير المقبل

الإثنين 28 نوفمبر 2016 07:59 م بتوقيت مسقط

شعار ابداعات شبابية
جانب من منافسات الشطرنج للذكور
لجنة تحكيم الخطابة تقيم المشاركين
من منافسات الخطابة
من منافسات الشطرنج

مسقط - الرُّؤية

تواصل اللجنة الرئيسية لمسابقة الأندية للإبداع الشبابي 2016/2017، وفرق العمل بالمحافظات، متابعة تصفيات الأندية المؤهلة للمرحلة الثانية المقررة فبراير المقبل، وضرورة الالتزام بالشروط العامة والفنية الواردة في دليل المسابقة، إضافة إلى الالتزام ببنود التقييم التي تم توزيعها على الأندية.

إلى ذلك، تقترب المرحلة الأولى من المسابقة من خط النهاية، حيث تختتم الفعاليات في الحادي والثلاثين من ديسمبر المقبل. في سياق الولايات، فقد انتهت اللجنة الشبابية بنادي بهلا من التصفيات على مستوى النادي لمسابقات الفئة العمرية الأولى بعد منافسة كبيرة وإقبال غير مُتوقع شهدته التصفيات، وكانت البداية مع المسابقة الثقافية "عمانيات"؛ حيث أقيمت في البداية التصفيات التمهيدية على حسب المناطق الجغرافية التابعة للولاية لتقام المسابقة في 5 مناطق شارك فيها ما يقارب الـ30 فريقا؛ ليتأهل منهم 15 فريقا للتصفية النهائية والتي أقيمت بمقر النادي، وشهدت التصفية النهائية منافسة كبيرة بين المتسابقين، حيث اضطرت اللجنة إلى اقامة جولتين في التصفية النهائية من أجل تحديد الفرق الفائزة بالمراكز الثلاثة الأولى، حيث تأهل من الجولة الأولى 8 فرق بعد التعادل في النتيجة ليتم الحسم في الجولة الثانية من المسابقة وبعد منافسة شديدة تحددت المراكز الثلاثة الأولى؛ حيث حقَّق فريق مدرسة المعمورة للإناث المركز الأول، وحقق فريق مدرسة وادي قريات للإناث المركز الثاني، فيما حقق فريق مدرسة المعمور المركز الثالث.

وفي منافسات فن الخطابة -والذي شهد مشاركة 38 متسابقا ومتسابقة- كان المستوى المقدم من قبل المشاركين متفاوتا؛ مما جعل المنافسة ثرية، وركزت لجنة التحكيم على بنود التقييم المعتمدة من اللجنة الرئيسية للمسابقة حتى يصبح التقييم حياديا وعلى نفس المستوى إذا ما نافس المتسابق على مستوى المحافظة والسلطنة، وحصل الطالب محمد بن سيف العميري من مدرسة الحبي على المركز الأول، وحصلت الطالبة سارة بنت ناصر الهنائية من مدرسة عائشة بنت طلحة على المركز الثاني، فيما حصل على المركز الثالث الطالبة بثينة بنت سعيد الناصرية من مدرسة جماح.

أما مسابقة الشطرنج، فقد اتضحت الفروقات بين المتاسبقين، الذين بلغ عددهم 18 مشاركا في فئة الذكور و20 مشاركة في فئة الإناث؛ حقق الطالب سعيد بن خليفه القصابي المركز الأول، فيما حصل عبدالعزيز بن خليفة القصابي على المركز الثاني، وكان المركز الثالث من نصيب الطالب سيف بن ناصر اليحيائي. أما في منافسات فئة الإناث فقد حصلت الطالبة مآثر بنت محمد الربخية على المركز الأول للعام الثاني على التوالي، في حين حصلت الطالبة أميرة بنت حمد العوفية على المركز الثاني، وكان المركز الثالث من نصيب الطالبة جمانة بنت حامد الجديدية.

وفي مسابقة إلقاء الشعر الفصيحي كانت الإثارة حاضرة وواضحة بين المشاركين في المسابقة والذي ركزوا على قوة حناجرهم سعيا للحصول على مراكز متقدمة يستطيعون بها أن يواصلوا المنافسة على مستوى المحافظة؛ حيث شارك في المسابقة 40 مشاركا ومشاركة استطاعوا تقديم أفضل ما لديهم من مهارات وإبداع في إلقائهم للشعر، وعلى الرغم من أنَّ المنافسة كانت قوية بين المشاركين إلا أنَّ الطالبة نور بنت محمد العبرية أبت أن تتنازل عن مركزها الأول للعام الثاني على التوالي، فيما حصلت الطالبة نصراء بنت علي الهنائية على المركز الثاني، وحصلت الطالبة جمان بنت حمدان الخميسية على المركز الثالث.

وفي سياق متصل، عقدتْ اللجنة الشبابية بنادي المصنعة اجتماعا بقاعة الاجتماعات بالنادي، استعداداً لانطلاق برنامج مسابقة الأندية للإبداع الشبابي "إبداعات شبابية"، والذي تشرف عليه وزارة الشؤون الرياضية ويتم تنفيذه في الأندية الرياضية كمرحلة أولى.

وفي بداية الاجتماع، رحَّب رئيس اللجنة غابش الخضوري بأعضاء اللجنة الذين تم اختيارهم لهذه المهمة، وشكرهم على الجهود المبذولة من قبلهم لإنجاح البرنامج في نسخته السابقة، بعد ذلك تم إطلاع الأعضاء على مستجدات البرنامج هذا العام والمسابقات الجديدة التي أضيفت، إضافة إلى شروط وضوابط المشاركة، كما نفذ المشاركون في الاجتماع جلسة عصف ذهني للابتكار أساليب جديدة في الترويج للمسابقة وتشجيع الشباب على المشاركة، وتم اعتماد مجموعة من الطرق الجديدة التي يتوقع أن ترفع من أعداد المشاركين، وتطور من نوعية المشاركة.