الجمعة, 21 سبتمبر 2018

خبر : "الأحمر الصغير" يدشن اليوم المعكسر الإعدادي الداخلي استعدادا لنهائيات أمم آسيا

الخميس 28 يناير 2016 03:56 ص بتوقيت مسقط

الرؤية - عادل البلوشي

يستهل لاعبو منتخبنا الوطني للناشئين لكرة القدم، مساء اليوم الخميس بمسقط التجمع الإعدادي الأول، في إطار استعدادات المنتخب لنهائيات كأس أمم آسيا، والمزمع إقامتها بالهند في سبتمبر المقبل، وسيستمر المعسكر بمسقط حتى 4 فبراير المقبل.

وشهدت القائمة الجديدة للمنتخب، تواجد خمسة عناصر جديدة وهم الأقصى بن راشد بن محيل من نادي الكامل والوافي ومحمد بن ناصر الصيعري من نادي مرباط ومحمد علي العجمي من نادي الاتحاد وعمار بن عبد الله الجرادي من نادي السويق وحمزة بن علي الشكيلي من نادي الرستاق.

ويأتي هذا المعسكر بعد غياب استمر لفترة طويلة للمنتخب بعد نهاية التصفيات بقيرغستان، وسيستمر المنتخب في برنامجه الإعدادي بمسقط لمدة ثمانية أيام تقريبًا. ويسعى الجهاز الفني للمنتخب من المعسكر الحالي إلى دراسة حالة اللاعبين البدنية والفنية مع التركيز الأكبر على التدريبات ذات الجرعات البدنية العالية، إضافة إلى إعطاء بعض التوجيهات الفنية للاعبين الجدد المنظمين لقائمة المنتخب مؤخرًا.

ومن المتوقع أن يتواصل البرنامج الإعدادي للمنتخب بعد نهاية المعسكر الداخلي عبر إقامة التجمعات الداخلية القصيرة في نهاية الأسبوع خلال أشهر فبراير ومارس وأبريل ومايو، على أن ينطلق الإعداد الفعلي ابتداء من شهر يونيو المقبل. وسيتضمن خلال هذه الفترة إقامة بعض المعسكرات الخارجية وخوض العديد من التجارب الودية مع عدد من المنتخبات الآسيوية والخليجية والعربية، وإمكانية المشاركة في البطولة الودية عبر دراسة جدوى المشاركة فيها ومدى الفائدة الفنية التي سيخرج بها الفريق من تلك البطولات.

يشار إلى أن مدرب منتخبنا الوطني يعقوب الصباحي ومعاونه هلال العوفي استدعى 25 لاعبا وهم يوسف بن علي الشيادي وحيدر بن مسلم العجمي وإسلام بن سالم الهنائي وأرشد بن سعيد العلوي وحمزة بن علي الشكيلي وناجي بن فايل الغيلاني وعمر بن ربيع المديلوي ومحمد بن عبيد القايدي والأقصى بن راشد بن محيل ومحمد بن إبراهيم العلوي ومعاذ بن علي الجهضمي وعصام بن خميس المخزومي واليقضان بن خميس المشيفري ومعتصم بن مصطفى البكري ويوسف بن ناشر المالكي ونجيب بن محفوظ بن خادم وسلطان بن سعيد بشير ويحي بن عبدالله الهديفي وثامر بن سالم الزعابي ومحمد بن ناصر الصيعري ومحمد بن خليفة الخميسي ومحمد بن علي العجمي والبراء بن خالد المعولي ومحمد بن احمد الشكيلي بالاضافة الى عمار بن عبدالله الجرادي.

وكان منتخبنا قد تأهل الى النهائيات الآسيوية بعد حلوله ثانيا في المجموعة الثانية التي ضمت الى جواره منتخبات الأردن ونيبال وقيرغزستان والتي اقيمت مبارياتها في عاصمة قيرغيزستان بشكيك، وكان منتخبنا الوطني للناشئين قد ظفر بكاس اسيا في مناسبتين اعوام 1996 و2000 في حين تاهل الى نهائيات كأس العالم للناشئين 3 مرات الأولى في الأكوادور عام 1995 والثانية في جمهورية مصر العربية الشقيقة عام 1997 والأخيرة في ترينيداد وتوباجو عام 2001.