الخميس, 15 نوفمبر 2018

خبر : "عمانتل" تحصل على أفضل علامة تجارية في قطاع الاتصالات بالسلطنة ضمن مسح مجلة "بيزنس توداي"

الإثنين 25 يناير 2016 04:17 ص بتوقيت مسقط

مسقط - الرُّؤية

حصلتْ عُمانتل على لقب أفضل علامة تجارية في قطاع الاتصالات في السلطنة؛ وذلك ضمن المسح السنوي المستقل لأفضل العلامات التجارية في السلطنة، والذي تجريه مجلة "بيزنس توداي" الرائدة الصادرة باللغة الإنجليزية.

وعلاوة على فوزها كأفضل علامة تجارية في قطاع الاتصالات بالسلطنة من قبل الفئتين الرئيسيتين التي تم تغطيتهما في المسح، تم اختيار عمانتل لتكون العلامة التجارية المفضلة في عدة فئات أخرى من المسح، وهو الأمر الذي يعزز من حضور الشركة في السوق ويؤكد جودة وموثوقية الخدمات والمنتجات التي توفرها لعدد كبير من المشتركين. وشاركت في المسح الذي نشر في عدد يناير 2016م أكثر من 1000 شخصية تم استطلاع رأيها في خدمات الاتصالات التي يوفرها المشغلين في السلطنة، وقد ضمت هذه العينة رؤساء مجالس إدارات ورؤساء تنفيذيون من مختلف قطاعات الأعمال في السلطنة، إلى جانب المئات من مستخدمي خدمات الاتصالات، وقد جاءت النتائج لتؤكد وبوضوح ريادة عمانتل لقطاع الاتصالات في السلطنة عبر إختيارها كأفضل مزود لخدمات الاتصالات في السلطنة سواء لدى المشتركين الأفراد أو لدى أصحاب الأعمال.

وتعليقا على ذلك، قال طلال بن سعيد المعمري الرئيس التنفيذي لعمانتل: "سعداء بحصولنا على هذه الثقة مرة أخرى، ولا يسعنا إلا أن نتقدم بالشكر الجزيل لكافة مشتركينا الأعزاء الذين وضعوا ثقتهم في خدماتنا وصوتوا لعمانتل لتكون العلامة التجارية الأفضل في قطاع الاتصالات في السلطنة، لقد اختار ما يزيد على 3 ملايين مشترك الخدمات والمنتجات التي نوفرها وهذا الأمر يضعنا أمام التزام لا مساومة فيه لتوفير خدمات اتصالات تلبي إحتياجات مختلف فئات مشتركينا".

واضاف "لن نألو جهداً في عمانتل على الدوام نحو توفير حلول وخدمات يستطيع مشتركينا الاعتماد عليها في حياتهم اليومية، وما النمو المتواصل الذي تشهده أعمالنا إلا دليل على التزامنا بهذه الاستراتيجية التي تستهدف تعزيز ثقة المشتركين بنا وتقديم الأفضل لهم".

وتابع المعمري: "فخورون بشكل خاص لأن هذا التصنيف ناتج عن مسح لعينة تضم رؤساء مجالس إدارات ورؤساء تنفيذيون من مختلف قطاعات الأعمال في السلطنة إضافة إلى المئات من المشتركين الأفراد، إن السلطنة تحظى اليوم بشبكة اتصالات قوية ويمكن الاعتماد عليها، وهذا التصنيف الذي حصلنا عليه سيذكرنا دائماً بواجبنا تجاه الحفاظ على هذا المستوى وتعزيزه على الدوام عبر الاستثمار بشكل أكبر في بناء المستقبل الرقمي للسلطنة".

ويؤكد هذا التصنيف الثقة الكبيرة التي يوليها قطاع الأعمال المحلي في عمانتل واختيارها كشريك موثوق به لتزويد حلول وخدمات اتصالات مبتكرة لمختلف قطاعات الأعمال ومن أهمها قطاعات النفط والغاز والمصارف والصناعة والتأمين وغيرها من المجالات التي تتطلب خدمات ذات موثوقية وجودة عالية.

من جانبه، أشار تود ديك نائب الرئيس التنفيذي لوحدة الأعمال التجارية بعمانتل، إلى أن رضا المشتركين هو الأولوية القصوى لجميع أفراد عائلة عمانتل الذين يعملون كفريق واحد لتحقيق ذلك وتوفير أفضل تجربة لكافة المشتركين في جميع أنحاء السلطنة". وقال: "لقد استثمرت عمانتل ولا تزال في تحديث شبكتها وتعزيز جودة الخدمات وتقديم منتجات مصممة خصيصاً لتوفير أفضل الحلول التقنية لمشتركينا في كافة القطاعات، مستهدفين تحقيق أوسع تغطية ومنح المشتركين أفضل تجربة، فنحن نعي أهمية وجود خدمة اتصالات على درجة عالية من الكفاءة والاعتمادية والدور الذي تقوم به في نجاح الأعمال وتعزيز أداء الاقتصاد وتوفير البيئة المناسبة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة للنمو والنجاح بغض النظر عن أماكن تواجدهم في السلطنة".

وكانت عمانتل قد حصدت لقب "العلامة التجارية الأكثر موثوقية" في قطاع الاتصالات المحلي وفقاً للمسح الذي أجرته المجلة الرائدة "عمان إيكونوميك رفيو" بالتعاون مع مكتب البحوث العربية في 2015، كما حافظت على ريادتها كالعلامة التجارية الأعلى قيمة في السلطنة منذ عام 2010م وذلك في المسح السنوي الذي تقوم به مجلة براند فايننس بالتعاون مع مجلة جلف ماركيتنج ريفيو هذا فضلاً عن العديد من الجوائز المرموقة على المستويين الإقليمي والعالمي.