الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

خبر : "تعليمية الداخلية" تستعرض آخر استعداداتها لبدء امتحانات التعليم العام

الثلاثاء 05 يناير 2016 02:10 م بتوقيت مسقط

نزوى - عزّة اليعربية

ناقشت المديرية العامة للتربية والتعليم لمحافظة الداخلية آخر استعداداتها لانطلاق الامتحانات، وترأس سليمان بن عبدالله السالمي المدير العام لتعليمية المحافظة رئيس اللجنة المحلية لإدارة الامتحانات الاجتماع الذي ضمّ أعضاء اللجنة ورؤساء مراكز الامتحانات بالمحافظة الذي عقد بقاعة المحاضرات بجامع السلطان قابوس بنزوى بحضور أحمد بن جبر المحروقي المدير العام المساعد للتقويم التربوي والبرامج التعليمية ومدير دائرة التقويم التربوي ومدير مكتب الإشراف التربوي بسمائل.

وشكر المدير العام الجهود المبذولة للاستعداد للامتحانات العامة والأدوار التي يقوم بها العاملون في إدارة الامتحانات من أجل الإعداد الجيّد مشيراً إلى أهميّة تضافر الجهود خاصة في هذه المرحلة المهمة من حياة الطلاب التي تعتبر مرحلة حصاد وما يتطلّب ذلك من تهيئة كل السبل لهم لإداء الامتحانات في أجواء مريحة وتوفير الأجواء النفسية لهذه المرحلة، وأضاف أنّ المحافظة قطعت شوطاً كبيراً في هذا الجانب ولديها من الكوادر المؤهلة التي حصلت على إشادة المسؤولين بالوزارة لتميّزها في إنجاح سير الامتحانات بصفة مستمرة طوال الأعوام المنصرمة وفق الأسس والضوابط ودون حصول ما يخل بأداء الامتحان أو يؤثر على سيره.

وقدّم أحمد بن علي الراشدي رئيس مركز امتحانات مركز سلطان بن سيف ورقة عمل تضمّنت استعراض ضوابط إدارة امتحانات دبلوم التعليم العام الصادرة بالقرار الوزاري 588/ 2015 وما تضمنه من مواد وبنود تساعد المتقدمين للامتحانات على أداء امتحاناتهم بكل يسر وسهولة وواجبات المراقبين وأعضاء لجان النظام والمراقبة وكيفية توزيع الطلاب المتقدمين وفق البرنامج، كما قدّم سعيد بن حمود البوسعيدي عضو فني امتحانات ورقة عمل عن البرنامج المالي بمراكز الامتحانات كما تمّ فتح باب النقاش حول مختلف الأمور التي تتعلق بالامتحانات.

ويبلغ عدد الطلاب المتقدمين لامتحانات دبلوم التعليم العام 6405 متقدّماً من الطلبة النظاميين وطلبة تعليم الكبار والدراسات الحرة تمّ توزيعهم على خمسة وأربعين مركزاً امتحانياً بمختلف ولايات المحافظة.

وتشهد امتحانات شهادة دبلوم التعليم العام بالمحافظة هذا العام أداء أربعة عشر طالباً وطالبة من فصول الدمج السمعي لامتحانات دبلوم التعليم العام للفصل الدراسي الأول التي تبدأ الأحد المُقبل حيث يمثل هؤلاء الطلاب الدفعة الأولى من طلبة برنامج الدمج السمعي الذي بدأ تطبيقه في المحافظة قبل عدة سنوات.