الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

خبر : البكري يبحث مع رئيس مجلس إدارة هيئة التقاعد الفلسطينية مجالات التعاون

الإثنين 09 نوفمبر 2015 01:34 ص بتوقيت مسقط

◄ مجدلاني: مذكرة تفاهم للاستفادة من الخبرة العمانية في التأمينات الاجتماعية

مسقط - الرُّؤية

استقبلَ مَعَالي الشيخ عبدالله بن ناصر البكري وزير القوى العاملة ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للتأمينات الاجتماعية، في مكتبه، صباح أمس، معالي الدكتور أحمد عبد السلام حسن مجدلاني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ورئيس مجلس إدارة هيئة التقاعد الفلسطينية، والوفد المرافق له، الذي يزور السلطنة حاليا. وتمَّ خلال اللقاء تبادل الأحاديث الودية بين الجانبين؛ في إطار التعاون القائم بين البلدين في مختلف المجالات. كما عُقدتْ جلسة مباحثات بين الجانبين في مقر الهيئة العامة للتأمينات الاجتماعية تمَّ فيها استعراض التجربة العمانية في مجال التأمينات الاجتماعية، وما حققته الهيئة منذ نشأتها والمستجدات التي طرأت على أنظمة التأمينات والتقاعد، كما استعرضا أيضا الممارسات المثلى في تنظيم آلية عمل هيئات التأمين والتقاعد.

وفي تصريح لمعالي الدكتور أحمد مجدلاني، قال: إنَّ ما دفعنا إلى هذه الزيارة هو ما تتميَّز به تجربة السلطنة في مجال الضمان الاجتماعي "التأمينات الاجتماعية والتقاعد" على المستوى العربي والعالمي؛ من حيث أنها تجربة فريدة وتشكل نموذجا مهما فيما يتعلق بالحماية الاجتماعية التي توفرها السلطنة للعاملين في القطاع الخاص بدعم ومساندة من صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه- لذلك استمعنا واستفسرنا عن كل ما يتعلق بهذه التجربة؛ لأننا في فلسطين بدأنا بناء نظام للحماية الاجتماعية؛ مما يُحتِّم علينا أنْ نطلع وندرس ونتعلم من التجربة العمانية حتى نستطيع أن ننقل منها ما نستطيع في ظل الظروف الملموسة التي تمر بها فلسطين والشعب الفلسطيني؛ وبالتالي نستطيع أن نبني النظام الاجتماعي، كما اتفقنا على إبرام مذكرة تفاهم حتى نستفيد من الخبرة العمانية في مجالات متعددة وندرب عدد من العاملين والموظفين ونكتسب الخبرة المتراكمة لدى الهيئة العامة للتأمينات الاجتماعية.

الجدير بالذكر أن الهيئة فازت بعدد من شهادات الاستحقاق مع إشادات خاصة من قبل الجمعية الدولية للضمان الاجتماعي (الإيسا) في العديد من الممارسات الجيدة من النماذج التي توصي الجمعية بالتعرف عليها في أنظمة التأمين الاجتماعي لما حققته من نجاحات بحسب المعايير الدولية ومنها ما حصلت عليه مؤخرا في المنتدى الإقليمي للضمان الاجتماعي لآسيا والمحيط الهادي الذي عقد في مسقط خلال الفترة من 2 إلى 4 من الشهر الجاري، حيث حصلت الهيئة على 5 شهادات استحقاق إحداها مع الإشادة الخاصة، وذلك في استمرارية الأعمال والتخطيط الاستراتيجي وإدارة مخاطر الاستثمار والحلول الموحدة للاتصالات ومشروع السياسات والإجراءات.

يُذكر أنَّ معالي الدكتور رئيس مجلس إدارة هيئة التقاعد الفلسطينية سيطلع كذلك خلال زيارته للسلطنة التي تستغرق ثلاثة أيام على تجربة صندوق تقاعد موظفي الخدمة المدنية، ويلتقي عددا من المسؤولين للتباحث والتشاورفي عدد من الأمور ذات الاهتمام المشترك.