الجمعة, 16 نوفمبر 2018

خبر : تكريم مدرسة وادي بني خروص بالعوابي لتفوقها في التنمية المعرفية

السبت 17 أكتوبر 2015 10:52 م بتوقيت مسقط

العوابي - حارث البحري

كرم الشيخ الدكتور الوليد بن سعيد بن سنان الهنائي المدير العام للمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة جنوب الباطنة بمكتبه، المتميزين في مجال التنمية المعرفية بمدرسة وادي بني خروص بولاية العوابي.

ويأتي هذا التكريم في إطار حرص المديرية العامة للتربية والتعليم على تكريم المجتهدين من منتسبي المديرية العامة للتربية والتعليم بجنوب الباطنة في مختلف المجالات العلمية والمعرفية والثقافية. وتم تكريم مدرسة وادي بني خروص بولاية العوابي وممثلها مدير المدرسة راشد بن سليمان الصمصامي، وعبدالله بن سعيد الخزيري مشرف التنمية المعرفية بمدرسة وادي بني خروص، كما تم تكريم الطالبين حمود بن ثويني الخروصي، وماجد بن سالم الخروصي لحصولهما على مراكز متقدمة على مستوى السلطنة في مجال التنمية المعرفية عن مشروع "شجرة الشوع" وذهابهما في رحلة تعليمية إلى جمهورية كوريا نظير إنجازهما .

ودائما ما تحصد مشاريع مدرسة وادي بني خروص في مجال التنمية المعرفية، جوائز متقدمة على مستوى السلطنة في كل عام، وقد استطاع هؤلاء الطلاب مع مشرفهم، الحصول على المركز الثالث على مستوى السلطنة عن مشروع: "شجرة الشوع" في مجال الرياضيات والعلوم الطبيعية. وشارك طلاب ابتكار "شجرة الشوع" في رحلة تكريمية ممثلين لمدرسة وادي بني خروص بولاية العوابي ومحافظة جنوب الباطنة في مجال التنمية المعرفية من بين سبعة طلاب وسبع طالبات من مختلف مديريات السلطنة ليكتبوا إنجازا آخر في سلسلة إنجازاتهم. وتهدف هذه المسابقة إلى تعزيز الابتكار وتقديم كافة الاحتياجات في تشجيعهم وحثهم من خلال النهوض بابتكاراتهم واختراعاتهم نحو مزيد من التقدم والاستمرار.

وحول هذا التكريم، أعرب راشد بن سليمان الصمصمامي مدير مدرسة وادي بني خروص عن شكره الكبير للمدير العام لتفضله وتكريم المدرسة وطلابها ومعلمها لهذا الإنجاز المميز، كما أعرب عن سعادته البالغة في اعتلاء المدرسة دائمًا منصات التتويج في مختلف المجالات.

وأعرب عبد الله بن سعيد الخزيري المشرف على المشروع وبرنامج التنمية المعرفية بمدرسة وادي بني خروص بولاية العوابي عن عمق الصلة بينه وبين الاختراعات، وقال إنّ هذه الإنجازات المتوالية لمشروع "الشوع" ما هي إلا جهود عام كامل من العمل والمثابة في اخراج مشروع يرتقي سلم التفوق، مشيرًا إلى دور المدرسة وأسر الطلاب في إنجاح المشروع.