الجمعة, 21 سبتمبر 2018

خبر : استعراض تجارب ناجحة في افتتاح دورة الإلكترونيات بإبراء بمشاركة 100 مبتكر عماني

الإثنين 10 أغسطس 2015 01:55 ص بتوقيت مسقط

شمال الشرقية - بدر الحبسي - سميرة الجابرية

انطلقت أمس بمركز الاستكشاف العلمي بولاية إبراء بمحافظة شمال الشرقية الدورة التدريبية في مجال (الإلكترونيات والمتحكمات) في إطار برنامج 100 مبتكر ومبتكرة من مختلف المحافظات وولايات السلطنة تحت رعاية الدكتور عبد الله بن محمد المحروقي المدير التنفيذي لمركز الابتكار الصناعي، وذلك ضمن برامج ومنافسات جائزة جريدة الرؤية لمبادرات الشباب لعام 2015، والتي بدأت باستقبال العديد من المشاركات الشبابية في مختلف المجالات لإظهار قدرات الشباب وتجديد روح الابتكار والإبداع لديهم بما يحقق المساهمة الفعالة في الدفع بمسيرة التنمية الشاملة والمستدامة في مستويات ومجالات الحياة في سلطنة عمان، وبدعم رئيسي ورعاية حصرية من شركة أوكسيدنتال عمان .

وتضمن حفل الافتتاح كلمة المشرف العام على البرنامج التدريبي بدر الحبسي وقال فيها إن لهذه المبادرات الدور الكبير في صقل خبرات ومهارات ومعارف المبتكرين وتزويدهم بالعديد من الأطر العلمية التي تساعدهم لمواصلة طريق الإبداع والتميز لخدمة الوطن العزيز، وتجسيدا لمبدأ التعلم التعاوني والكفاءات المتعددة تم تقسيم المشاركين إلى مجموعات وذلك بهدف قيام كل مجموعة بإعداد مشروع ابتكاري في مجال الدورة بحيث يلبي ويُسهم في معالجة وحل أو اقتراح العديد من المجالات التي تهم الوطن والمجتمع وسيتم في ضوء ذلك إعداد المعرض الختامي لفرق العمل وتقييم أفضل الابتكارات والسعي إن شاء الله نحو تبني المشاريع المتميزة لاستمرار تسويقها أو تصنيعها للدخول في السوق المحلي، كما نتطلع في المنظور البعيد لأن يكون هؤلاء المبدعين رواد أعمال متميزين في المستقبل من خلال فتح شركات ريادة أعمال مبنية على الابتكار في اقتصاد المعرفة وقائمة على منتجات مبتكرة تتسم بالإبداع والتميز إن شاء الله".

وتضمن الحفل عرض تجربة ناجحة لأحمد الشكيلي الرئيس التنفيذي لشركة العنصر الإلكترونية المنفذة للدورة حيث أطلق على الابتكار الأول "المؤقت الإلكتروني" وهو مفتاح كهربائي يتم عبره تحديد أوقات التشغيل والإطفاء عن طريق تطبيق بالهاتف. وآخر لوحة تعليميه تمكن الطلاب والمحترفين من تعلم وتنفيذ مشاريع الأردوينو بكل سهولة ويعد النظام الأول من نوعه على مستوى العالم خاص لشركة العنصر الإلكترونية.

ولشركة العنصر الإلكترونية العديد من الابتكارات المنفردة التي تدل على المهارة والإدراك الواعي لدى الشباب سعيًا منهم لإيجاد حلول لمشاكل كثيرة حيث تم تدشين عدة أجهزة للشركة في حفل الافتتاح برعاية الدكتور عبد الله بن محمد المحروقي المدير التنفيذي لمركز الابتكار الصناعي وألقى كلمة عبر من خلالها عن سروره بمثل هذه الكوادر الشابة التي تسعى للإصلاح من خلال ابتكاراتها، وأضاف: ستكون كلمتي محفزة قبل أن تكون رسمية وبعدها ذكر قصص نجاح ابتكارات عمانية أشادت بها شركات محلية ودولية وأصبحوا من رواد الأعمال وذلك بوجود أسهم لهم داخل شركات تستفيد من ابتكاراتهم، وأوصى بالتوسع في القراءة ليكون المبتكر على إطلاع ليستطيع أن يبتكر أجهزة يكون الوطن بحاجة إليها، وأكد في نهاية حديثه أهمية براءة الاختراع والحقوق الفكرية ليضمن المبتكر حقه وليستطيع أن يطور منتجه لاحقًا على مر السنين بدون تدخل أي فرد.

ويتضمن برنامج الدورة التدريبية عدة محاور أساسية في الإلكترونيات والمتحكمات منها: المتحكمات كيف بدأت وإلى أين وصلت، والتحكم في الأجهزة الإلكترونية والمنزلية والمحركات الخطوية، ومشاريع مصغرة للمنازل الذكية، ومشاريع مصغرة تستخدم مع الإنسان الآلى والتحكم باستخدام الموبايل،والتحكم عن بعد باستخدام الإنترنت وثورة المتحكمات.

وقال فيصل المسكري أحد المشتركين إن أهداف الدورة التدريبية مستنبطة من قواعد تربوية تسعى إلى صقل المواهب لدى الشباب العماني ومنحه فرصة لاستكشاف قدراته كما أن هذه الأهداف تسعى إلى تنمية القدرات والمهارات الفعلية مما يساعد على تطوير الذات. وذكر المسكري أن أهداف الدورة ستتحقق لأن الكوادر المنظمة أعطت خططا واضحة لتحقيق هذه الأهداف، ولا شك أنها ستتحقق لأنها دورة تحفيزية توعي الفكر، وهدفنا نحن كمشاركين اكتساب خبرات جديدة وتنمية القدرات وتبادل المعارف مع الآخرين، ونحن آملين بأن نصل إلى نتائج قيمة ذات جدوى اقتصادية فذة قادرة على خلق فرص عمل للشباب العماني".

وقال وليد العبري إن رؤيتنا المستقبلية لهذه المبادرات أن تسهم في تطوير المبتكرين وتبني مشاريعهم وإظهارها للناس في طريق وصولهم للقمة حيث يستطيع المبتكر أن يزرع بداخله روح التحدي والبحث الدائم عن التطوير ليوظفه في أفكاره، ويدشن به منافذ عدة ليخرج بها للعالم ليؤكد أنه تمكن من ابتكار منتج نادر يحل مشاكل عدة.