الجمعة, 16 نوفمبر 2018

خبر : 4 محاور في بيان وزير الزراعة والثروة السمكية أمام مجلس الشورى.. اليوم

الأحد 22 مارس 2015 01:53 ص بتوقيت مسقط

مسقط - الرُّؤية

يستضيفُ مجلسُ الشورى، اليوم، معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية؛ لإلقاء بيان وزارته أمام المجلس.

وقال سعادة الشيخ علي بن ناصر المحروقي أمين عام مجلس الشورى، إنَّ بيان معالي وزير الزراعة والثروة السمكية في جلسة المجلس الاعتيادية الثالثة عشرة لدور الانعقاد السنوي الرابع (2014-2015م) للفترة السابعة للمجلس (2011-2015م)، سيتضمَّن أربعة محاور رئيسية؛ هي: الأمن الغذائي الذي يُركز على أهمية القطاع الزراعي والسمكي في التنويع الاقتصادي، والإطار المؤسسي للأمن الغذائي ذات العلاقة بمهام الوزارة، ومحاور وآليات ومسارات تعزيز الأمن الغذائي والخارطة الاستثمارية، إضافة إلى دور الشركة العمانية للاستثمار الغذائي القابضة والتي تعتبر الذراع الاستثمارية للحكومة في تعزيز الأمن الغذائي والنتائج المتوقعة في هذا المجال.

وبيَّن سعادته أنَّ المحور الثاني يتضمَّن ما تم تنفيذه في إطار الخطة الإستراتيجية لتطوير قطاع الثروة السمكية 2013-2020م، وإستراتيجية القطاع في 2020-2040م، إضافة إلى الاستزراع السمكي واستكمال منظومة موانئ الصيد البحري ومواقع الإنزال والخطة الاستثمارية لها. كما سيُناقش المجلس معاليه حول تطوير منظومة التسويق السمكي ومنظومة الصيد الحرفي والساحلي والتجاري، كذلك سلامة المنتجات البحرية والتشريعات المنظمة للقطاع السمكي.

وأوْضَحَ المحروقي أنَّ المحورَ الثالث من بيان معالي وزير الزراعة والثروة السمكية سيشتملُ على عددٍ من العناصر المتعلقة بقطاع الإنتاج النباتي؛ منها: إستراتيجية القطاع الزراعي 2020-2040م، ونظم الإنتاج الزراعي وسبل تطويرها، إضافة إلى تنظيم استخدام الأراضي الزراعية والمحافظة عليها وتطوير نخيل التمر في السلطنة وسلامة المنتجات الزراعية، كما سيستعرضُ البيان واقعَ الإرشاد الزراعي بمختلف محافظات وولايات السلطنة في ظلِّ الانتشار الكبير للآفات والأمراض التي تُصيب المزروعات، وتنظيم استخدام العمالة الوافدة العامة في القطاع الزراعي، وتفعيل دور الجمعيات الزراعية في مجال التسويق الزراعي.

وأشار سعادته إلى أنَّ المحور الرابع من البيان سيستعرض قطاع الثروة الحيوانية في عددٍ من العناصر؛ منها: تطوير نظم الإنتاج القائمة، وتطوير منظومة الصحة البيطرية والحجر البيطري، إضافة إلى جهود الوزارة للنهوض بالمراعي الطبيعية، وتسويق الحيوانات الحية والمنتجات الحيوانية.