الخميس, 14 نوفمبر 2019
21 °c

بمشاركة أكثر من (٤٧) مسؤولا حكومياً

وزير الخدمة المدنية يفتتح برنامج «المرتكزات والمبادئ الموجهة لسياسة الدولة»

الأحد 13 أكتوبر 2019 08:09 م بتوقيت مسقط

وزير الخدمة المدنية يفتتح برنامج «المرتكزات والمبادئ الموجهة لسياسة الدولة»

مسقط - الرؤية

افتتح معالي الشيخ خالد بن عمر بن سعيد المرهون وزير الخدمة المدنية، أمس الأحد، بمقر المعهد الدبلوماسي برنامج "المرتكزات والمبادئ الموجهة لسياسة الدولة" الذي تنظمه وزارة الخدمة المدنية للسنة السادسة على التوالي بالتعاون مع وزارة الخارجية ممثلة في المعهد الدبلوماسي، خلال الفترة من 13 -17 أكتوبر 2019م، بحضور معالي السيد بدر بن حمد بن حمود البوسعيدي أمين عام وزارة الخارجية، وعدد من أصحاب السعادة الوكلاء والسفراء والمسؤولين من الوحدات الحكومية.

وقال معالي الشيخ خالد بن عمر بن سعيد المرهون وزير الخدمة المدنية، خلال حفل افتتاح النسخة السادسة من «برنامج المرتكزات والمبادئ الموجهة لسياسة الدولة»، إنه ومنذ فجر النهضة المباركة التي أرسى دعائمها مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – والسلطنة تستند في تعاملها مع مختلف القضايا على مبادئ واضحة وثابتة، مما جعلها موضع تقدير واحترام العالم أجمع.

وأكد معاليه أنّ للسلطنة مكانة خاصة على الخارطة الدولية، وذلك بفضل حكمة جلالة السلطان المعظم -حفظه الله ورعاه- التي بفضلها حظيت بتقدير قيادات الدول وشعوبها، وأصبحت محط إشادة عالمية، وقبلةً، تتجه لها الأنظار لحل قضايا المنطقة، ومقصداً، لتقريب المواقف وتجاوز الخلافات.

وأشاد المرهون بالجهود المقدرة لوزارة الخارجية والجهات المختصة، في إبراز الثوابت الدبلوماسية العمانية المرتكزة على مبادئ السياسية العمانية التي رسمها مولانا - أعزه الله وأبقاه -، ودورها الفعال في معالجة مختلف القضايا بالطرق السلمية.

وبيّن معاليه أنّ وزارة الخدمة المدنية تولى هذا البرنامج أهمية كبيرة، والذي يستهدف فئة الإدارة العليا في وحدات الجهاز الإداري للدولة، والذي تتضمن محاوره، أهم مرتكزات السياسية الخارجية، ودور السلطنة في المنظمات الإقليمية والدولية , والثورة الصناعية الرابعة وآثارها، واستعراض أهمية المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم في رفد اقتصاد السلطنة، ومدى ارتباطها برؤية عمان 2040، ومساهمتها في تنويع مصادر الدخل، بالإضافة إلى تسليط الضوء على دور  جامعة الدول العربية في الدفع بالعمل العربي المشترك، وغيرها من المحاور الهامة التي تهدف إلى إكساب المشاركين المعرفة اللازمة للإلمام بكافة الجوانب المتعلقة بمستقبل العمل الحكومي.

وأوضح الشيخ خالد بن عمر بن سعيد المرهون وزير الخدمة المدنية، أن عدد المشاركين في البرنامج يتجاوز 45 مشاركاً من فئة المديرين العامين ومن في حكمهم، بمختلف وحدات الجهاز الإداري للدولة.

ووجه معاليه شكره وتقديره للمعهد الدبلوماسي العماني بوزارة الخارجية لتعاونه في استضافة فعاليات البرنامج للعام السادس على التوالي، وكذلك الجهات الحكومية، على تفاعلها بالمشاركة والترشيح لهذا البرنامج الهام، موجهاً الشكر والثناء لمقدمي المحاضرات بالبرنامج والقائمين على تنفيذه، آملا أن يخرج البرنامج بالنتائج المتوخاة منه.

من جانبه قال معالي السيد بدر بن حمد بن حمود البوسعيدي أمين عام وزارة الخارجية إنّ البرنامج يهدف إلى تسليط الضوء على أهم المرتكزات التي تستند عليها السياسة العمانية والمبادئ الموجهة لها، وتغطي المحاضرات المبادئ السياسية والمبادئ الاقتصادية والمبادئ الأمنية ومبادئ التنظيم الإداري والجوانب البروتوكولية وغيرها من المبادئ بالإضافة إلى محاور أخرى تتصل بهذا الجانب، بمشاركة أكثر من (٤٧) مسؤولا حكومياً من فئة المديرين العامين أو ممن في حكمهم بمختلف وحدات الجهاز الإداري للدولة.

ويتطرق البرنامج الى مواضيع هامة منها محاضرة حول مرتكزات السياسة الخارجية العمانية، يقدمها سعادة الشيخ خليفة بن علي الحارثي وكيل وزارة الخارجية للشؤون الدبلوماسية، ومحاضرة حول المنظمات الإقليمية والدولية والدور الذي تلعبه السلطنة فيها يقدمها الوزير المفوض الدكتور عبدالله بن سالم الحارثي رئيس دائرة التجمعات الاقتصادية ومجموعات الحوار بوزارة الخارجية، وورقة عمل حول المراسم والأسبقيات والدعوات يقدمها الوزير المفوض حميد بن علي المجيني نائب رئيس دائرة المراسم بوزارة الخارجية، وورقة عمل حول الثورة الصناعية الرابعة وآثارها يقدمها الدكتور علي بن عامر الشيذاني من شركة أسياد، وورقة عمل حول العمل القنصلي يقدمها الوزير المفوض مبارك الهنائي رئيس القنصلية القانونية بوزارة الخارجية ، وورقة عمل حول أهمية المنطقة الإقتصادية بالدقم في رفد اقتصاد عمان ومدى ارتباطها برؤية عمان 2040 ومساهمتها في تنويع مصادر الدخل يقدمها صالح بن حمود الحسني مدير عام المديرية العامة لخدمات المستثمرين بهيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم.

ويتضمن البرنامج عدة محاور هامة منها الإبتزاز الإلكتروني يقدمها الدكتور سالم بن سلطان الزريقي الرئيس التنفيذي لهيئة تقنية المعلومات، ومحور يوضح دور جامعة الدول العربية والعمل العربي المشترك يقدمها الوزير المفوض الشيخ فيصل بن عمر بن سعيد المرهون رئيس دائرة جامعة الدول العربية بوزارة الخارجية، ومحور آخر حول إدارة الأزمات والتخطيط الاستراتيجي تقدمها شرطة عمان السلطانية، ومحور حول نظام مورد لإدارة الموارد البشرية يقدمها نعمان بن محمد المنذري مدير عام المعلومات والإحصاء بوزارة الخدمة المدنية.

ويأتي تنفيذ هذه البرامج في إطار الجهود التي تقوم بها وزارة الخدمة المدنية في تعزيز تنمية مهارات وقدرات موظفي الجهاز الإداري للدولة في جميع المجالات بغية إكسابهم المزيد من المهارات الوظيفية للارتقاء بأداء الموظف وتطوير الأداء المؤسسي.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية