الأربعاء, 23 أكتوبر 2019
22 °c

في اليوم العالمي لتنظيف السواحل

لماذا يرمي عمدة مقاطعة كورية بأطنان من القمامة على أحد الشواطئ؟

الأحد 06 أكتوبر 2019 09:03 ص بتوقيت مسقط

لماذا يرمي عمدة مقاطعة كورية بأطنان من القمامة على أحد الشواطئ؟

ترجمة- رنا عبدالحكيم

في 21 سبتمبر، تجمع متطوعون من جميع أنحاء العالم، من تايلاند إلى هاواي، على شواطئهم المحلية لتنظيف القمامة والإدلاء ببيان قوي حول الحالة السيئة للبيئة. لكن ماذا عن المتطوعين الذين ليس لديهم شواطئ غير نظيفة لتنظيفها؟ حسنًا، حصل بعضهم على بعض المساعدة من السلطات المحلية.

ففي أواخر الشهر الماضي، تعرض عمدة أحد المقاطعات في كوريا الجنوبية لانتقادات واسعة بعد أن كشف أنه ألقى طنًا من القمامة على الشاطئ حتى يتمكن مئات المتطوعين من تنظيفها في اليوم التالي، احتفالًا باليوم العالمي لتنظيف السواحل. واعتذر مكتب المسؤول المحلي في وقت لاحق، قائلاً إنه لم تكن هناك أي قمامة للمتطوعين لالتقاطها، وأنهم فعلوا ذلك فقط من أجل "زيادة الوعي حول خطورة النفايات الساحلية".

وقال لي دونج جين عمدة مقاطعة جيندو، في بيان: "جلبنا أنواعا مختلفة من النفايات الساحلية التي تم جمعها من المناطق القريبة حتى يتمكن 600 مشارك من القيام بأنشطة التنظيف". وادعى أن 100% من القمامة قد تم تنظيفها من قبل المتطوعين وأن أيًا منها لم ينتهِ في المحيط، لذلك لم يسبب أي تلوث ثانوي.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية