الثلاثاء, 17 سبتمبر 2019
35 °c

"abq التعليمية" تكرم المشاركين في ختام مبادرة "الأداء الصيفي" بمدارس المجموعة

الأحد 14 يوليو 2019 08:17 م بتوقيت مسقط

"abq التعليمية" تكرم المشاركين في ختام مبادرة "الأداء الصيفي" بمدارس المجموعة

 

 

 

مسقط – الرؤية

 

نظمت مجموعة abq التعليمية، مبادرة مخيم الأداء الصيفي لإلقاء نظرة شاملة على المناهج الدراسية للعام الجديد، مستهدفة طلاب مدارسها.

وتدير مجموعة abq التعليمية عددا من المدارس في السلطنة وهي عزان بن قيس العالمية والسيب العالمية وصحار العالمية؛ الأمر الذي يجعل منها المشغل الرائد للمدارس العالمية في السلطنة. وأطلقت المجموعة المبادرة لضمان انتقال سلس ومتكامل للطلبة للعام الدراسي المقبل وتشمل طلاب المرحلة الأولى المنتقلين إلى المرحلة الثانية وطلاب المرحلة الثانية المنتقلين إلى المرحلة الثالثة، في مدرستين من مدارسها وهما مدرسة عزان بن قيس العالمية ومدرسة السيب العالمية.

وقال الدكتور أندريه نيل مدير مدرسة عزان بن قيس العالمية: أُثمن الحماس الذي جعل أبنائي الطلبة والطالبات يحضرون إلى المدرسة في إجازتهم الصيفية مقتنعين أنّ دور المدرسة هذه المرة سيكون مختًلفا عمّا كان عليه طوال العام الدراسي، وأشكر المعلمين الذي عملوا بتفانٍ وإخلاص لإعداد الدروس التفاعلية المتمحورة حول الطالب والتي تجمع في الوقت ذاته بين المتعة والتعلم في العملية التعليمية والتعلمية.

وتضمّن برنامج المُخيّم الصيفي، مجموعة من الأنشطة التي أخدت بعين الاعتبار توصيات ومقترحات أولياء الأمور، وشملت الأنشطة البدنية والمهارات التعليمية التي تعزز الأداء الأكاديمي للطلاب، وتتحدى خيالهم وتطور ثقتهم بأنفسهم.

وأشرف على مخيم الأداء الصيفي بمدرسة عزان بن قيس 10 من المعلمين من ذوي الخبرة والكفاءة في اللغة العربية والرياضيات واللغة الإنجليزية، كما تضمن البرنامج مجموعة واسعة من الأنشطة التي يهتم بها الطلبة في الصيف، إضافة إلى رياضة السباحة لإضفاء المرح إلى عملية التعلم وخلق بيئة تعليمية إيجابية.

وأبدى الطلاب حماسا منقطع النظير، قوبل بتقدير من المعلمين الذين أثنوا على التزام وسلوك الطلاب الإيجابي، حيث تفانى الطلاب في إنهاء المهام والأهداف المحددة من قبل معلميهم.

ولقد صممت الدروس في مخيّم الأداء الصيفي بمدرسة السيب العالمية على أنّ تكون عملية علمية، حيث تضمّنت مجموعة متنوعة من الأنشطة والممارسات الأكاديمية التي أضفت روح المرح الذي حبب الطلبة في المشاركة في عملية التعلم. وكان الحضور أكثر من المتوقع فلقد انضم أكثر من ٨٠ طالبًا وطالبة إلى المخيّم مما أضاف جوا من الحيوية والمرح، وتنقل الطلاب بين الأنشطة التعليمية والأنشطة الترفيهية في كل يوم من أيام المخيم، كما اشتمل مخيم الأداء الصيفي على دروس في اللغة العربية واللغة الإنجليزية والرياضيات بالإضافة إلى الأنشطة الرياضية التي ساعد على أدائها بيئة المدرسة ومرافقها.

ورصد المعلمون القائمون على البرامج رغبة الطلبة الأكيدة وشعورهم الجميل واهتمامهم الشديد ببرامج المبادرة، وكانت السعادة ظاهرة على وجوههم لالتقائهم بزملائهم في الإجازة الصيفية ومشاركتهم الأنشطة الترفيهية والتعليمية التي وجدوا فيها المتعة والإثارة والتحدي، والتي أشعرتهم بالدور المختلف للمدرسة والذي يختلف عن الصورة النمطية المعتادة.

واستمر مخيّم الأداء الصيفي لأسبوعين، واختتم بحفل لتوزيع تقارير الأداء وتوصيات للتحسين، كما حصل الطلاب المشاركون على شهادات تقدير وهدايا تذكارية.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية