الثلاثاء, 15 أكتوبر 2019
23 °c

بتكلفة زهيدة وبدون أي مضاعفات نهائيًّا

نتائج مبهرة لعمليات زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف "FUE"

الأحد 14 يوليو 2019 09:43 ص بتوقيت مسقط

نتائج مبهرة لعمليات زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف "FUE"

الرؤية - خاص

 

يُجرِي آلاف الأشخاص في الوقت الحالي عمليات زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف "FUE"؛ نظرا لأنَّها الأفضل من بين كافة التقنيات التي تمَّ ابتكارها لعلاج مشلكلات الشعر المختلفة، خصوصاً الصلع الجزئي.

ومن أجل ذلك، تقدِّم معظم مراكز زراعة الشعر هذه الخدمة بفضل النتائج المبهرة التي تُحقِّقها، علاوة على ميزة السعر الرخيص وبدون أي مضاعفات نهائيًّا، كما أن النتائج تزيد من جمال الشخص بعد نمو شعر كثيف وجميل ودائم مدى الحياة. ولعلَّ أبرز ما يُميِّز تقنية الاقتطاف أنها تتم بجراحة دون ألم؛ حيث تُستخدم فيها أدوات جراحية متطورة لا تسبِّب أدنى ألم، وهذا بالتأكيد يجعل فترة التعافي بعدها قصيرة جدًّا، ويمكن للمريض أن يباشر أعماله اليومية بمنتهى النشاط والحيوية. إضافة إلى أن النتائج النهائية أفضل بكثير عن زراعة الشعر بتقنيات أخرى، فضلاً عن أنَّ التكلفة الخاصة بها إلى حدٍّ ما مناسبة للجميع مقارنة بالنتائج الرائعة التي تقدمها.

فما المقصود بزراعة الشعر بتقنية الاقتطاف FUE؟

بحسب كبير الأطباء في مركز فيرا كلينيك المتخصِّص في عمليات زراعة الشعر في جمهورية تركيا، فإنَّ عملية زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف تتمُّ عبر تعويض بُصيلات الشعر التي فقدها الشخص لأي سبب من الأسباب؛ سواء كانتْ ناتجة عن مشكلة في الجينات الوراثية، أو مرض جلدي، أو نقص في الفيتامينات والمعادن؛ مما يسبب الأنيميا، أو أيا كان السبب. وفي تقنية الاقتطاف، يتمُّ نقل بعض البصيلات التي تتمتَّع بالقوة والصحة والحيوية من مكان في نفس فروة رأس المريض؛ مثل: مؤخرة الرأس أو الجانبين، إلى المناطق التي تُعاني من المشكلة، وتبدأ هذه البصيلات التي تمَّ نقلها في النمو والطول كالشعر الطبيعي تماماً، ويكون الشعر المزروع بنفس اللون والسُّمك والخصائص التي يتميَّز بها الشعر الطبيعي المجاور.

وتختلفُ زِراعة الشعر بتقنية الاقتطاف عن غيرها من التقنيات الأخرى؛ إذ إنَّها تحقق نتائج أفضل على مراحل، ولا تُخلِّف وراءها أي مضاعفات أو آثار جانبية تسبِّب مشاكل في المظهر أو أية مشكلات نفسية للمريض على المدى البعيد، إضافة إلى أنها لا تسبِّب ألمًا.

 

مَن هم الأشخاص المؤهلون لزراعة الشعر بتقنية الاقتطاف "FUE

لابد أنْ تتوافر عدة مواصفات في الشخص الذي سيخضع لعملية زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف، حتى يضمن نجاحها وحصوله على النتائج المطلوبة منها، ومن أهم هذه المواصفات ما يلي:

1- يفضَّل أن يكون المريض فوق سن الـ18 عاماً.

2- أن تكون صحته بشكل عام جيدة.

3- لا يدخن أو يتناول الكحول.

4- غير مُصاب بأحد الأمراض المناعية التي تؤدي للصلع؛ مثل: الذئبة الحمراء والثعلبة.

5- لا يَخضع للعلاج الكيماوي أو الإشعاعي مثل مرضى السرطانات؛ لأنَّ ذلك سيتسبب لهم في فقدان الشعر المزروع من جديد.

6- من الضروري أن يكون الشخص لا يُعاني من الأنيميا الناتجة عن سوء التغذية.

7- أن يكون لدى المريض منطقة مانحة جيدة حتى تُؤخذ منها البصيلات المطلوبة.

 

إرشادات مهمة

ثمَّة إرشادات مُهمَّة يجب مراعاتها قبل الخضوع لعملية زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف؛ حتى يَضْمَن المريض نجاحَ زِراعة الشعر بتقنية الاقتطاف، ويحصل على أفضل النتائج التي يتطلع لها، يجب عليه مراعاة عدة نصائح مهمة؛ مثل:

* التدقيق في اختيار مركز طبي جيد مُرخَّص، وبه كافة المستلزمات الطبية والتجهيزات والأدوات الحديثة.

* التدقيق في اختيار طبيب مُتخصِّص في زراعة الشعر، ويكون ذا خبرة ومعروفا بالمهارة، وله تارخ مهني جيد.

* اتباع كافة التعليمات التي ينصح بها الطبيب قبل العملية وتنفيذها حرفيًّا.

* التعرُّف على كلِّ الخطوات التي ستمرُّ بها العملية وبعد العملية حتى يكون المريض على معرفة تامة بكل ما سيحدث له، ولا يفاجأ بأيِّ أمر يُسبِّب له تعبا نفسيا أو قلقا.

* التأكُّد من أن المنطقة المانحة بها ما يكفي من البصيلات.

 

مراحل العملية:

في الليلة التي تَسْبِق العملية، يجب أن يكون المريض قد تلقَّى قِسْطًا كافيًا من النوم والراحة؛ لأن زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف تستغرقُ فترة طويلة تتراوح ما بين 8 إلى 9 ساعات، وعند الوصول للمركز الطبي يبدأ الطبيب مراحل عمله.

في البداية، يبدأ الطبيب بتحضير المريض من خلال حلاقة الشعر ورسم الخط الأمامي من فروة الرأس، كما يقوم الطبيب بالتقاط صورة فوتوغرافية للمريض قبل العملية لمقارنتها بشكل المريض بعد العملية، ثم حَقن المنطقة التي سيأخذ منها البصيلات بالمخدِّر الموضوعي، ويبدأ الطبيب في المرحلة التي تليها بعد أن يتأكد من سريان المخدر في فروة رأس المريض.

 

المرحلة الأولى: حصد البصيلات المطلوبة

وفي هذه الخطوة، يقوم الطبيب باقتطاف البصيلات المطلوبة واحدة وراء الأخرى من المنطقة المانحة المحدَّدة من قبل، وتحتاج لحوالي 3 ساعات، ويستخدم فيها الطبيب جهازَ المجهر الطبي أو جهاز الربوت، وهو من أحدث الأجهزة الطبية التي تقوم بالتقاط البصيلات بسهولة، وتحافظ على حيويتها وسلامتها، وبعد الانتهاء من حصد كافة البصيلات ووضعها في سائل حِفظ الجذور للحفاظ على قوتها وسلامتها، يمنح المريض فترة استراحة.

 

المرحلة الثانية: فتح الشقوق

في هذه الخطوة، يبدأ الطبيب فتح الشقوق التي تُزرع فيها البصيلات في المنطقة المصابة، وهى تُعدُّ أهم مرحلة في العملية، ولنجاحها تعتمدُ على مَهارة الطبيب وخبرته؛ لأنَّ فتح الشقوق له معايير معينة من حيث زاوية الاتجاه والعمق، كما يجب أن توزع بالتساوي في المنطقة المطلوبة؛ بحيث يبدو الشعر طبيعيًّا وينمو بنفس الاتجاه الطبيعي للشعر.

 

المرحلة الثالثة: زراعة البصيلات في أماكنها المطلوبة

وهنا، يقوم الطبيب بزراعة البصيلات المقتطفة في الشقوق التي تمَّ فتحها سابقاً، ويجب أن يُراعي الطبيب فيها أنْ تكون بعُمق مناسب، ويقوم بها الطبيب يدويًّا، وبعدها يقوم بتثبيتها جيداً، وتستغرق وقتًا حسب عدد البصيلات التي ستُزرع.

 

مُضَاعَفات قد تحدث بعد زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف

زِراعة الشَّعر بتقنية الاقتطاف من أفضل التقنيات؛ لأنها لا تنتج عنها أية مُضاعفات، وبعد انتهاء العملية مُباشرة، يُمكن للمريض أن يغادر المركز الطبي، لكن يجب أن يخلُد إلى الراحة في الليلة الأولى بعد العملية واليوم التالي أيضا، لكنَّ البعض قد يُعاودون أعمالهم في اليوم التالي مباشرة، وهناك بعض الأعراض الطبيعية التي رُبما يشعر بها المريض في أول أسبوع بعد العملية؛ مثل:

- الشعور ببعض الألم في فروة الرأس مكان اقتطاف البصيلات ومكان زراعتها، وهذا أمرٌ طبيعي ويزول تلقائيًّا، لكنَّ البعض يشعرُون بالألم أكثر من غيرهم، وهؤلاء يمكنهم تناول بعض المسكنات.

- احمرار في مكان زراعة البصيلات أو بعض التورُّم، لكن هذا لا يدعو للقلق، فإنه أمرٌ طبيعيٌّ، ويزول بعد حوالي أسبوع تلقائيًّا.

- ظُهُور بعض القشور في فروة الرأس، وهذا أيضا أمرٌ طبيعيٌّ وجيِّد ويُعتبر مؤشرًا لبدء تعافي فروة الرأس.

- سُقوط بصيلات الشعر المزروعة، وهذا أمر ضروري ويحدث للجميع، وتتساقط البصيلات المزروعة حتى تُفسِح المجال للبصيلات الجديدة للنمو.

 

وقت ظهور النتائج

لظُهُور نتائج أولية، تحتاج عملية زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف مرورَ فترة تتراوح بين 3 إلى 4 أشهر، وفيها يبدأ ظهور البصيلات الجديدة على سطح فروة الرأس، وتكون بكثافة أقل ولون أفتح عمَّا حولها، لكن بمرور الوقت يأخُذ الشعر اللون الطبيعي للشعر المحيط ونفس الكثافة؛ إذ إنَّ من الطبيعي ألا تنمو كافة البصيلات في نفس الوقت، وتستمرُّ البصيلات في النمو والطول حتى تكتملُ النتائج النهائية مع مرور حوالي من عام إلى عام ونصف العام. وتكُون هذه النتائج دائمة، ولا تحتاج لعمليات تكميلية، إلا في حالات معينة.

 

أسعار زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف "FUE"

تتفاوت تكلفة زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف من شخص لآخر، وفق عدة عوامل.. مثل:

1- عدد البصيلات المطلوب زراعتها..

2- مدى شُهرة المركز الطبي.

3- مدى كفاءة الطبيب وشهرته.

لكنْ وبشكل عام تصل تكلفة العملية في بعض الدول -مثل تركيا- إلى حوالي 1500 دولار، وفي مصر حوالي 2000 دولار، وفي الأردن حوالي دولارين لزراعة كل بصيلة.

المصدر : الرؤية

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية