الثلاثاء, 25 يونيو 2019
38 °c

سلوى الخنبشية: "صباح رمضان" برنامج منوع يتماشى مع أجواء الشهر الفضيل

الثلاثاء 28 مايو 2019 05:56 م بتوقيت مسقط

سلوى الخنبشية: "صباح رمضان" برنامج منوع يتماشى مع أجواء الشهر الفضيل

 

الرؤية - وليد الخفيف

عبرت سلوى الخنبشية المذيعة بإذاعة الشباب عن سعادتها بتفاعل المستمعين مع برنامجها اليومي "صباح رمضان"، الذي تستهل به إذاعة الشباب برامجها اليومية؛ إذ يبدأ في الثامنة وحتى العاشرة صباحًا، مؤكدة أنَّ جودة المحتوى كانت الأولوية أمام فريق العمل بقصد إخراج عمل يلقى رضا وقبول المستمعين.

وأوضحت الخنبشية ماهية البرنامج قائلة: "إنه برنامج صباحي خفيف بفقرات متنوعة على مدار الساعتين، نرافق خلالهما المستمعين الكرام في دروبهم ومساراتهم الرمضانية، فمضمون البرنامج يهتم بعادات وطقوس الشهر الفضيل بجانب تقديم فقرات معلوماتية وتاريخية وصحية في شكل جاذب مشوق بينها فواصل ثرية". وأضافت أنها تقدم البرنامج بصبحة المخرج سلطان المعمري من الأحد إلى الخميس، ويقدمه يومي الجمعة والسبت المذيع عابدين البلوشي. وحول فقرات البرنامج، أوضحت أن البرنامج يتكون من عدة فقرات مثل فقرة "بعد الطبع" وتتعلق بعناوين الصحف، وفقرة مساحة حوار، وهي مساحة حوار ونقاش حول موضوع ما يخص الشهر الفضيل مثل السفر في رمضان ولمة رمضان، والتواصل مع الأهل والجيران خلال الشهر الكريم، وممارسة الرياضة في رمضان وأهميتها، ونعزز جسور الصلة بالمستمعين الكرام من خلال تلقي رسائلهم النصية وتغريداتهم على الحساب الرسمي للبرنامج".

وبنيت أن من بين الفقرات أيضًا فقرة "نور الصدور"، وهي مساحة مخصصة لحفظة القرآن الكريم، والفائزين بالمراكز الأولى في مسابقة السلطان قابوس لحفظ القرآن الكريم في النسخة الثامنة والعشرين   بالتعاون مع مركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم".

وأشارت إلى أن فقرة "نور الصدور" تستعرض نماذج مشرفة من الأطفال حفظة القرآن الكريم والطلبة والطالبات فهم القدوة الحسنة ونموذج يقتدى به في طرح تجربتهم الناجحة في طريقة حفظ القرآن الكريم وتجويده وتدبر معانيه.

وبينت أنَّ فقرة العمارة الإسلامية من أبرز الفقرات التي سجلت تفاعلا واسعا مع المستمعين، موضحة أن الفقرة معنية بتسليط الضوء على مسجد تاريخي أو معلم أو متحف إسلامي له قصة يسردها البرنامج. وواصلت: "لدينا أيضا فقرة "حكايات رمضانية" عبارة عن قصص تحمل العبرة والحكمة حدثت في رمضان، بقصد التشجيع على النجاح والتحفيز على الاقتداء بالقامات الإسلامية.

وأكدت الخنبشية أن البرنامج يحرص على تضمين فقرة عن المتطوعين والعطاء في كل حلقة، وإبراز أيادي العطاء الطيبة الممتدة في كل ربوع السلطنة، والاقتراب من أروقة الفرق التطوعية، والفائزين في مسابقة السلطان قابوس للعمل التطوعي.

ولفتت إلى أنها تحرص أيضًا على اختتام البرنامج بكلمات روحانية تتضمن نصحًا وإرشادا في سياق مبسط، مع قراءة بعض الرسائل والتغريدات التي يرسلها المستمعون والتي تتضمن آراءهم حول الموضوع محل النقاش.

وأثنت الخنبشية على جهود إذاعة الشباب في الإعداد قبل أشهر لخارطتها البرامجية في رمضان، والتي تتضمن كل أنواع البرامج وتستهدف مختلف شرائح المجتمع، معربة عن أملها في أن تنال هذه البرامج رضا المستعمين.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية