الأحد, 08 ديسمبر 2019
27 °c

المخرج يشيد بفريق العمل المتميز ونجاحه في إبراز مختلف القضايا

محمود الحسني: "كلام الناس" كوميديا اجتماعية تحقق جماهيرية واسعة بين مستمعي إذاعة السلطنة

السبت 25 مايو 2019 06:02 م بتوقيت مسقط

محمود الحسني: "كلام الناس" كوميديا اجتماعية تحقق جماهيرية واسعة بين مستمعي إذاعة السلطنة

 

الرؤية - وليد الخفيف

يحظى مسلسل "كلام النَّاس" الذي تبثه إذاعة سلطنة عمان، بمتابعة جماهيرية واسعة بفضل ملامسته للقضايا المطروحة في كل حلقة مع طبيعة المجتمع والتحديات والظروف التي تواجه الفرد، وعرض هذا المحتوى الهادف في قالب كوميدي يجذب المستمعين من مختلف الأعمار والأجناس.

وعبر محمود بن عبيد الحسني مخرج ومؤلف العمل عن سعادته برضا الجماهير عن العمل، موضحاً أن المسلسل يعرض في حلقات منفصلة متصلة الشخصيات، ويحكي ما يدور في حارة يسكنها ناس من مختلف الأجناس، وهي من الحارات الجديدة التي تفتقد للعلاقات الوطيدة التي تتمتع بها الحارات القديمة، فالجيران قليلاً ما يتقاربون سوى في حالات نادرة، ومن هنا تنطلق المواضيع المطروحة في العمل، فمن أبناء الجيران تتدرج مواضيع الحلقة.

وأضاف- خلال حديثه لـ"الرؤية"- أن العمل كوميدي، والمواضيع المطروحة عامة يغلب عليها الطابع الاجتماعي وما يدور داخل الأسرة، ومواضيع أخرى راهنة وبعضها قديم يُعاد طرحه بشكل متجدد بعيدا عن التقليد. وتابع أن النص الدرامي يرتكز على كوميديا الشد والجذب بين الجيران المُنتمين لمناطق مختلفة، وكان لتعدد اللهجات دور في تعزيز الجانب الكوميدي في عرض الموضوع المطروح، معتبرًا أنه من الضروري إدخال اللهجات المختلفة لجذب أكبر عدد من المستمعين من مختلف الجنسيات.

وأشار الحسني إلى أن المسلسل لا يطرح الحلول، فالناس قد تتفق أو تختلف حسب أوضاعها المختلفة، لافتاً إلى أن إتاحة الفرصة أمام المستمع لاختيار الحل في سياق العمل، يبدو قيمة مختلفة تخرج عن المألوف والتقليد.

وحول أبرز القضايا التي تناولتها الحلقات الماضية من المسلسل، قال: "تناولنا العديد من القضايا المهمة التي تشغل بال الفرد والمجتمع، مثل الإدمان على الألعاب الإلكترونية، وافتقاد الناس للعلاقة مع بعضهم مثل الجيران، والمقارنة بالعلاقة القوية التي كانت تنشأ بين الجيران في الحارات القديمة وذلك داخل مضمون النص الحواري، وأيضاً تناول مستقبل المواطن بعد التقاعد، ولفتت إحدى الحلقات لسلبيات وسائل التواصل الاجتماعي".

وحثت إحدى الحلقات على تفعيل السياحة الداخلية، وتضمنت بعض المعلومات عن أبرز المواقع السياحية في السلطنة، وسبل تعزيز هذا الملف في حبكة درامية كوميدية بسيطة.

وتوجه الحسني في ختام حديثه بالشكر لفريق العمل، مشيدا بالجهود الكبيرة التي قامت بها الفنانة القديرة أمينة عبد الرسول، ونجاة سعد، وأمينة جميل وخميس الرواحي، ونورة القاسمية، والممثلة المصرية نورهان فتحي وشيخة الحبسية.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية