الإثنين, 16 سبتمبر 2019
24 °c

بالفيديو والصور.. يشق طريقا بيده في 6 أيام!

الأحد 28 أبريل 2019 11:43 م بتوقيت مسقط

بالفيديو والصور.. يشق طريقا بيده في 6 أيام!

ترجمة- رنا عبدالحكيم

قرر رجل أربعيني يعيش في ريف كينيا أن يشق طريقاً بمفرده بطول ميل واحد في منطقة كثيفة السكان، ولم يستغرق الأمر معه سوى 6 أيام وباستخدام أدوات بدائية.

ولجأ المواطن الكيني نيكولاس موشامي إلى ذلك، بعدما ناشد سكان كاجندا، وهي قرية صغيرة تقع على بعد 80 كيلو متراً إلى شمال العاصمة الكينية نيروبي، المسؤولين الحكوميين منذ فترة طويلة للبدء في شق طريق قصير لتسهيل تحركاتهم اليومية إلى مركز تجاري قريب، إلا أن مسؤولي الإدارة المحلية ماطلوا في تنفيذ المشروع.

وفي السابق كان طريق يستخدمه أهل القرية للوصول إلى مركز التسوق قائما بالفعل، لكن تم تسييج هذا الطريق لأنه كان يخترق الممتلكات الخاصة. لذا لم يكن أمام السكان أي خيار سوى السير لمسافة 4 كيلومترات يوميا. بينما قرر الرجل الأربعيين تنفيذ مشروع الطريق بنفسه، وحفر الطريق الذي طال انتظاره مجاناً.

وموشامي الذي يكسب قوت يومع في وظائف غير تقليدية أثناء النهار والعمل حارساً ليلاً، تطوع لشق الطريق بمفرده بطول كيلومترين باستخدام الأدوات الزراعية فقط. وعمل الرجل بلا كلل يوميا من الساعة 7:00 صباحا وحتى الخامسة مساءً لمدة 6 أيام. وتمكن في نهاية المطاف من شق طريق ترابي عريض للغاية بما يكفي حتى لمرور السيارات. وعلى الرغم من أنه لايزال أمامه نصف كيلومتر قبل أن يكمل مهمته، إلا أن إنجازه قد تصدر عناوين الأخبار حول العالم.

وتحدث نيكولاس لصحيفة ديلي نشن "لقد وجهت العديد من النداءات للمسؤولين المحليين لشق الطريق لكن دون جدوى"، مضيفا أنه قرر بعد ذلك شق الطريق باستخدام أدوات المزارع الخاصة به، من أجل النساء والأطفال ولتوفير الوقت.

وعلى الرغم من أن الطريق لم يكتمل بعد إلا أن الطريق الجديد يتم استخدامه بالفعل من قبل طلاب المدارس والسكان المحليين.

وقالت واحدة من سكان القرية وتدعى جوزفين "نحن مدينون له بالكثير"، وأضافت "سأحشد أهل القرية لكي نوفر لنيكولاس الطعام أثناء عمله.. الآن يمكنني الذهاب مرة أخرى إلى الكنيسة بسهولة. فقد توقفت منذ عامين عن الذهاب إلى هناك بسبب الحالة السيئة للطريق، فجسدي ضعيف ولا أقوى على السير كل تلك المسافة".

ورغم أن رؤية أهل القرية لنيكولاس يعمل بمفرده لمدة ستة أيام متتالية، إلا أنهم لم يعرضوا عليه المساعدة لأنهم لا يريدون العمل مجانا. وتحدث نيكولاس إلى هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" قائلا إن العديد من الأشخاص الذين مروا عليه أثناء عمله سألوه عما إذا كان أي شخص يدفع له مقابل عمله.

وانتشرت قصة نيكولاس على وسائل التواصل الاجتماعي الأسبوع الماضي. وأشاد به الكثيرون كبطل وطني حقيقي، وفي الوقت نفسه أدانوا السلطات المحلية لفشلها في أداء مسؤولياتها. وطالب الكثيرون الحكومة الكينية باستكمال الطريق.

 

 

 

 

 

 

 

 

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية