الخميس, 24 يناير 2019

تضمنت ورقة عمل بعنوان "الإبحار في الديون وعدم اليقين"

بنك مسقط ينظم ندوة لتسليط الضوء على التوقعات الاقتصادية العالمية للعام 2019

الإثنين 14 يناير 2019 09:01 م بتوقيت مسقط

بنك مسقط ينظم ندوة لتسليط الضوء على التوقعات الاقتصادية العالمية للعام 2019

 

مسقط - الرؤية 

نظَّم بنك مسقط -المؤسسة المالية الرائدة بالسلطنة- ندوة لتسليط الضوء على التوقعات الاقتصادية العالمية للعام 2019، واستضافَ البنك -مُمثلا بدائرة الأعمال المصرفية المتخصصة والنمو الإستراتيجي- ميخالا ماركوسن رئيسة الخبراء الاقتصاديين في بنك سوسيتيه جنرال، والتي قدمت ورقة عمل بعنوان "توقعات الاقتصاد الكلي العالمي للعام 2019.. الإبحار في الديون وعدم اليقين".

وتحدَّثت ميخالا عن القضايا الحالية التي تؤثر على الاقتصادات العالمية والإقليمية، مع التركيز على أسعار الفائدة وقطاع الطاقة. وشهدتْ الندوة حضورًا ممثليًّا لعدد من المؤسسات الحكومية والخاصة، وزبائن البنك، ومجموعة من المهتمين والمختصين في مجال التحليل الاقتصادي لأسواق المال والأعمال؛ حيث شكل اللقاء فرصة لطرح الأسئلة والاستفسارات، والتحدث مع  الخبيرة الاقتصادية حول مختلف القضايا الإقليمية والعالمية.

وقالت ميخالا الخبيرة والمحللة الاقتصادية في بلومبرج وسي.إن.بي.سي: يمكن تلخيص مخاوف السوق في أن البنوك المركزية ليس لديها سيولة كافية للتعامل مع تباطؤ الاقتصاد العالمي؛ حيث لا يزال العالم يعاني من ارتفاع الديون وتوتر الأوضاع السياسية مع دخول 2019، وتلقي هذه الأمور وغيرها بظلالها على الأسواق الناشئة، لكن رغم ذلك فإنَّ الفرص التجارية والاستثمارية دائماً متاحة وفي مجالات مختلفة.

ورحَّب عبدالله بن زاهر الهنائي رئيس الأعمال المصرفية المتخصصة والنمو الإستراتيجي ببنك مسقط، بالخبيرة الاقتصادية ميخالا، وقال: سعداء بتنظيم الندوة المتخصصة التي  تتناول توقعات الاقتصاد الكلي العالمي لعام 2019. وقد شكلت الندوة فرصة لتبادل المعلومات والآراء في مختلف القضايا الاقتصادية. ويأتي تنظيم بنك مسقط للندوة ضمن جهوده الهادفة لتزويد زبائننا بالمعلومات المتعلقة بمجال الاستثمار في الأسواق المالية والنظرة المستقبلية والاتجاهات الجديدة الخاصة بالاقتصاد العالمي، وتحليل الأوضاع، والتعرف على واقع ومستقبل التجارة، وحجم الاستثمارات في مختلف القطاعات الاقتصادية، في ظل الظروف الحالية والمستقبلية، مؤكدا استمرار البنك في تنظيم مثل هذه المؤتمرات واللقاءات التي تهدف لتعريف زبائن البنك بكل المستجدات والتطورات التي تحدث على مستوى المنطقة والعالم.

وقال الهنائي: نثق في أن اللقاء سيفتح آفاقا جديدة أمام زبائننا لمعرفة الفرص التجارية والاستثمارية في المنطقة؛ حيث إنَّ تحليل المواضيع من قبل اقتصاديين معروفين ولديهم خبرة طويلة في هذا المجال مهم لتطوير الاعمال ومعرفة القطاعات والمجالات التي يمكن تسليط الضوء عليها لمعرفة الفرص المتاحة، مشيرا إلى أن البنك مستعد لتقديم مختلف الاستشارات لزبائننا؛ بهدف تعزيز وتنمية اعمالهم وتوفير التسهيلات المصرفية التي تواكب مختلف المستجدات الاقليمية والعالمية.