الخميس, 21 مارس 2019
32 °c

لماذا حذف "يوتيوب" أكثر من 58 مليون فيديو ؟

الجمعة 14 ديسمبر 2018 02:12 م بتوقيت مسقط

لماذا حذف "يوتيوب" أكثر من 58 مليون فيديو ؟

 

أعلنت منصة يوتيوب، حذف أكثر من 58 مليون مقطع فيديو و 224 مليون تعليق خلال الربع الثالث من عام 2018 بناء على انتهاكات لسياساتها، وذلك في محاولة لإثبات تقدمها فيما يتعلق بحذف المحتوى المخالف، حيث يضغط المسؤولون الحكوميون في الولايات المتحدة وأوروبا وآسيا على يوتيوب وفيسبوك وغيرهما من وسائل التواصل الاجتماعي من أجل تحديد المحتوى المتطرف والذي يحض على الكراهية الذي يقول منتقدون إنه يحرض على العنف.

واقترح الاتحاد الأوروبي أن الخدمات عبر الإنترنت يجب أن تواجه غرامات باهظة ما لم تقم بإزالة المواد المتطرفة خلال ساعة واحدة من ورود أمر حكومي للقيام بذلك.

وأفاد مسؤول في وزارة الشؤون الداخلية الهندية أن شركات التواصل الاجتماعي وافقت على معالجة طلبات السلطات لإزالة المحتوى غير مقبول خلال 36 ساعة.

وبدأ يوتيوب في هذا العام إصدار تقارير ربع سنوية عن جهودها في تطبيق مثل هذه السياسات.

وكما هو الحال مع الفترات السابقة، فقد كان معظم المحتوى الذي تمت إزالته غير مرغوب فيه، على حد إعلان يوتيوب، حيث تساعد أدوات الاكتشاف التلقائي من يوتيوب في التعرف بسرعة على المحتوى غير المرغوب فيه والمحتوى المتطرف والمحتوى المبتذل، وقامت المنصة خلال شهر سبتمبر بإزالة ما يقرب من 10400 مقطع فيديو كانت نسبة 90 في المئة منها تتضمن مواد متطرفة عنيفة.

كما حذفت 280 ألف مقطع فيديو من أجل الحفاظ على سلامة الأطفال مع أقل من 10 مشاهدات، إلا أن المنصة تواجه تحديًا أكبر بسبب المواد التي تروج لخطاب الكراهية والسلوك الخطر، وتعد تقنيات الكشف التلقائي لهذه السياسات جديدة نسبيًا وأقل فاعلية، لذلك تعتمد يوتيوب على المستخدمين للإبلاغ عن مثل هذه المقاطع الفيديوية أو التعليقات التي قد تسبب مشكلات، وهذا يعني أنه قد يتم عرض المحتوى على نطاق واسع قبل إزالته.

وأضافت جوجل الآلاف من المشرفين هذا العام، وأصبح لديها أكثر من 10 آلاف مشرف على أمل مراجعة تقارير المستخدمين بشكل أسرع، وكشفت بيانات الإزالة في الربع الثالث للمرة الأولى عن عدد حسابات يوتيوب التي عمدت غوغل إلى تعطيلها بسبب انتهاكها لسياسة المنصة ثلاث مرات خلال ثلاثة أشهر أو لارتكابها ما اعتبرته الشركة انتهاكًا فاضحًا، مثل تحميل المواد الإباحية المتعلقة بالأطفال.

وأزال يوتيوب في الفترة بين شهر يوليو وشهر سبتمبر ما يقرب من 1.67 مليون قناة وجميع مقاطع الفيديو التي كانت متاحة من خلالها، والتي بلغ عددها 50.2 مليون مقطع فيديو، وقالت المنصة إن ما يقرب من 79.6 في المئة من عمليات الإزالة الخاصة بالقنوات تتعلق بالتحميل غير المرغوب فيه أو المحتوى المضلل، وأن حوالي 12.6 في المئة تتعلق بالعري أو المحتوى الجنسي و 4.5 في المئة تتعلق بسلامة الأطفال.

وقال موقع يوتيوب إن المستخدمين ينشرون مليارات التعليقات كل ثلاثة أشهر، ورفضت المنصة الإفصاح عن العدد الإجمالي للحسابات التي حملت مقاطع فيديو، لكنها ذكرت أن عمليات الإزالة كانت شكلت جزءًا صغيرًا، وبالإضافة إلى ذلك، فقد تم إزالة حوالي 7.8 مليون مقطع فيديو بشكل فردي بسبب انتهاكات السياسة، وذلك تماشيًا مع الربع السابق.