الإثنين, 19 نوفمبر 2018

تراجع سعر صرف الجنيه زاد من إغراء المقاصد السياحية المصرية

بالصور| 41% زيادة في عدد السياح بمصر.. و77% نموا بالإيرادات

الأربعاء 29 أغسطس 2018 07:17 م بتوقيت مسقط

2-9-1024x768
5-5
09e324d036efe0e0
4931ba503a5f228a82b25fdb5afbc694
167614-الحملة-بالأهرامات
27759cf4-97c7-439c-abbf-2aeb81854626
Egypt_-_Old_Cairo_-_The_Tourist_Police_looked_after_our_interests_as_well_1
صور-ظاهرة-تعامد-الشمش-على-تمثال-رمسيس-بمعبد-أبو-سمبل-19
طابا

الرؤية – الوكالات

 

قال مسؤول حكومي إن إيرادات مصر من قطاع السياحة قفزت نحو 77 بالمئة في حين زادت أعداد السياح الوافدين إلى البلاد حوالي 41 بالمئة.

وأضاف المسؤول المطلع على ملف القطاع أن ”أعداد السياح الوافدين خلال الستة شهور الأولى من هذا العام قفزت إلى 5.061 مليون سائح مقابل 3.6 مليون سائح في فترة المقارنة.. الإيرادات السياحية خلال النصف الأول بلغت 4.781 مليار دولار بارتفاع نحو 77 بالمئة مقابل 2.7 مليار دولار قبل عام“.

وقطاع السياحة ركيزة أساسية لاقتصاد مصر ومصدر رزق لملايين المواطنين ومورد رئيسي للعملة الصعبة لكنه تضرر بشدة جراء سنوات الاضطراب السياسي عقب انتفاضة 2011 وبعض أعمال العنف المسلح.

وتلقت السياحة المصرية ضربة قاصمة عند تحطم طائرة ركاب روسية في سيناء أواخر أكتوبر 2015 ومقتل جميع ركابها.

وعقب حادث الطائرة فرضت روسيا حظرا على السفر إلى مصر بينما حظرت بريطانيا السفر إلى سيناء. وعادت الرحلات الجوية الروسية إلى القاهرة في أبريل نيسان.

وقال المسؤول إن هناك ”توقعات بزيادة الحركة السياحية الوافدة من دول غرب أوروبا وإيطاليا وألمانيا وأوكرانيا خلال الربع الأخير من العام الجارى.  المؤشرات تقول إن القطاع سيحقق نحو تسعة مليارات دولار بنهاية العام الجارى“.

وقفزت إيرادات السياحة العام الماضى 123.5 بالمئة إلى نحو 7.6 مليار دولار مع زيادة أعداد السياح 53.7 بالمئة إلى 8.3 مليون سائح.

وزاد إغراء المقصد السياحي المصري عقب قرار البنك المركزي تحرير سعر صرف الجنيه في نوفمبر 2016 حيث أدى ذلك إلى تراجع قيمة العملة المحلية إلى النصف وعزز القدرة التنافسية للقطاع.