الخميس, 16 أغسطس 2018

"بوينج" ترفع توقعات الطلب في 20 عاما.. و"إيرباص" تهدف لزيادة الإيرادات

الثلاثاء 17 يوليو 2018 08:39 م بتوقيت مسقط

"بوينج" ترفع توقعات الطلب في 20 عاما.. و"إيرباص" تهدف لزيادة الإيرادات

 

فارنبورو (إنجلترا)- رويترز

زادت بوينج توقعاتها لقطاع الطيران في 20 عامًا وذلك لطائرات الركاب والشحن أمس الثلاثاء في الوقت الذي أكد فيه التدفق المطرد للصفقات في اليوم الثاني من معرض فارنبورو الجوي على المتانة التي يتمتع بها القطاع في مواجهة تصاعد التوترات التجارية عالميا.

وتتوقع أكبر شركة لصناعة الطائرات في العالم 42 ألفا و700 عملية تسليم في القطاع على مدى العشرين عامًا القادمة، بزيادة نسبتها ثلاثة بالمئة من تقديرها البالغ 41 ألفا و30 تسليما قبل عام. وستبلغ قيمة تلك الطائرات المُسلمة 6.3 تريليون دولار بالأسعار المعلنة بالمقارنة مع 6.1 تريليون دولار في توقعات العام الماضي. وواصلت المجموعة الأمريكية ومنافستها الأوروبية إيرباص إبرام الصفقات خلال المعرض الجوي المقام في جنوب إنجلترا بعد بداية نشطة أمس الأول الإثنين. وتعهدت شركة الطيران الروسية فولجا دنبر بشراء طائرات شحن بقيمة 11.8 مليار دولار وفقاً لقائمة الأسعار من بوينج، في حين تعهدت شركة التأجير الأمريكية إير ليس كورب بشراء 78 طائرة بوينج بقيمة 9.6 مليار دولار.

في غضون ذلك، حصلت إيرباص على اتفاق مؤقت مع عميل لم تعلن عن اسمه وذلك لمئة طائرة وحيدة الممر من عائلة الطائرة ايه 320 بقيمة تبلغ 11.5 مليار دولار بالأسعار المعلنة. لكن المحللين يحذرون من أن الكثير من الاتفاقات المبرمة هي اتفاقات مؤقتة، أو تكشف عن مشترين لم يعلن عنهم في السابق، أو تنطوي على تغيير في طلبيات شراء قائمة مما يجعل من الصعب قياس المستوى الحقيقي للطلب.

وتؤكد توقعات بوينج على متانة القطاع في الأسواق الناشئة بوجه عام والصين على الأخص مما يعرض شركة صناعة الطائرات الأمريكية للمخاطر على وجه الخصوص إذا تصاعدت التوترات التجارية بين واشنطن والصين إلى حرب تجارية كاملة. وسلمت بوينج، التي تصف نفسها بأنها أكبر شركة تصدير أمريكية، ما يزيد ربع الطائرات التي صنعتها العام الماضي إلى عملاء في الصين إحدى أسرع أسواق الطائرات نموا في العالم.

وقالت إيرباص إنها تريد زيادة إيراداتها من خدمات الطائرات التجارية ثلاثة أمثال إلى عشرة مليارات دولار سنوياً في العقد المقبل من 3.2 مليار دولار في 2017. وتشمل خدمات الطائرات التجارية توفير قطع الغيار وبيانات الصيانة الوقائية وإعادة تجهيز القمرات وتدريب الطيارين وتحقيق أقصى استفادة من تشغيل الرحلات.

وتتوقع إيرباص أن تعزز زيادة حركة الركاب إلى المثلين على مدى الخمسة عشر عامًا القادمة نمو سوق الخدمات.