الثلاثاء, 19 يونيو 2018
34 °c

30 شابًا عُمانيًا ينظمون رحلة برية من مسقط إلى لندن

الثلاثاء 12 يونيو 2018 05:47 م بتوقيت مسقط

اعلان
hga
المسار
شعار

الرؤية – سيف المعمري

يقوم فريق مكون من 30 شابا عُمانيا من مختلف محافظات السلطنة وتحت إشراف وزارتي الخارجية والسياحة بتنظيم الرحلة البرية الأول تحت شعار "عُمان أرض السلام" من مسقط وإلى لندن في المملكة المتحدة مرورا بثمان دول وهم يستقلون 10 سيارات؛ للتعريف بالسلطنة ورسالتها الحضارية المتمثلة في نشر ثقافة السلام، والتعريف بالمقومات السياحية والتاريخية التي تمتاز بها السلطنة، حيث تنطلق الرحلة في الأول من يوليو المقبل.

وتبنى الشباب فكرة هذه الرحلة قبل حوالي سنتين، من خلال تكوين فريق من ثلاثين شخص يستقلون عشر سيارات يقومون برحلة برية تبدأ من مسقط وتنتهي في لندن عاصمة المملكة المتحدة، مروراً بثمان دول أوروبية، بحيث يتم إحياء بعض الفعاليات في ثلاث دول للتعريف بعُمان وإبرازها كدولة محبة للسلام، وكوجهة سياحية جذابة، وتعريف الأوروبيين بالدور الإيجابي الذي تنتهجه السلطنة لتحقيق السلام في المنطقة والعالم وبتوجيهات رجل السلام الأول صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم - حفظه الله ورعاه - لتبدأ الرحلة في الأول من يوليو القادم، وتنتهي في السادس والعشرين من الشهر نفسه.

وقال محمد بن سيف المعولي إداري الفريق: قمنا بالترويج للرحلة في مواقع التواصل الاجتماعي، وما تحمل في غاياتها من أهداف عظيمة ومنها الترويج للسلطنة كونها أرضا للسلام والتاريخ والحضارة والتعريف، كذلك بالمقومات السياحية والتاريخية والحضارية والجغرافية التي تزدهر بها السلطنة وإبراز الهوية العمانية.

وقال مصطفى بن جاسم العجمي قائد الفريق: ستبدأ رحلتنا من العاصمة مسقط إلى لندن في الأول من شهر يوليو، لنستقل العبارة من دولة الإمارات العربية المتحدة التي ستتجه بنا إلى بندر عباس بالجمهورية الإسلامية الإيرانية، وسنتوقف في كل من الشمال التركي طرابزون وإسطنبول كوجهات أساسية في تركيا ثم سنقطع الطريق من إسطنبول إلى بودابست عاصمة المجر مروراً بكل من بلغاريا وصربيا، ومن بودابست سنتوجه إلى زيلامسي في النمسا للاستقرار بها لمدة ٤ ليال ،وإقامة الفعاليات، ثم سنتوجه إلى ألمانيا، ثم الغابات السوداء في بادن بادن ثم سويسرا الإتحادية وبعدها فرنسا الى آخر وجهاتنا، المملكة المتحدة وبالذات العاصمة لندن للاحتفال الأكبر بيوم النهضة المباركة ٢٣ يوليو.

وأضاف العجمي: ستكون هناك العديد من الفعاليات للتعريف بالسلطنة، في كل من النمسا وسويسرا والإحتفال الأكبر بيوم النهضة في لندن، حيث نهدف لإبراز السلطنة من جميع النواحي السياحية والحضارية والتاريخية وموقعها الجغرافي ودورها في إفشاء السلام الدولي.

وتحدث الدكتور يعقوب بن مرهون السعيدي من ولاية صحم عن آلية اشتراكه في الرحلة فقال: بعد نشر الإعلان تواصلنا مع الفريق المنظم لمعرفة الأهداف والتوقيت وخط السير، وكوني أعمل كطبيب، أُسندت لي اللجنه الطبية في الفريق.

وقال سالم بن راشد السعيدي من ولاية البريمي: تمكنت من الإشتراك بعد أن رأيت إعلان عن الرحلة والأهداف من إقامتها فتشجعت كثيرا وبرغبة أكيده، ووددت أن أكون ضمن الفريق الذي يمثل السلطنة في أوروبا، بعدها تواصلت مع المنظمين لمعرفة التفاصيل، وأكدت لهم مشاركتي ثم دخلنا في دائرة التنافس مع بقية المرشحين للمشاركة.