السبت, 23 نوفمبر 2019
17 °c

مدرسة الموج أمام جمعية الصحفيين.. والمها يتحفز للمعارج

قمة نارية تجمع الإدامة بالشباب.. وفن زون يتأهب لبنك عمان العربي في بطولة الرؤية الرمضانية لكرة القدم

الأحد 27 مايو 2018 06:24 م بتوقيت مسقط

المها
بنك عمان العربي
نجوم مطعم عالحطب

 

الرؤية - وليد الخفيف

تصوير/ راشد الكندي

تستكمل اليوم منافسات دور المجموعات ببطولة الرؤية الرمضانية لكرة القدم بإقامة 5 مباريات محتدمة، إذ يلعب فريق مدرسة الموج مسقط أمام جمعية الصحفيين العمانية، ويلتقي فن زون ببنك عمان العربي، والمعارج مع المها، ونجوم مطعم عالحطب مع نيوستار، أمّا قمة الجولة فستجمع الإدامة والشباب.

مدرسة الموج الخاصة × جمعية الصحفيين

يبحث فريق مدرسة الموج الخاصة حامل لقب النسخة الماضية عن انتصار جديد يستعيد به بريقه ويؤكد تأهله للدور الثاني الذي سيقام بطريقة خروج المغلوب من مرة واحدة، في المقابل برهن فريق جمعية الصحفيين أنه أحد الأرقام الصعبة في البطولة عطفا على الأسماء التي يضمها في صفوفه ونجح من خلالها من تحقيق ركلة بداية جيدة أفصحت عن فريق قوي ذي طموحات عريضة.

فن زون × بنك عمان العربي

ضمن فريق فن زون بلوغ الدور الثاني غير أنّ مساعي لاعبيه ستتواصل من أجل إنهاء دور المجموعات في صدارة المجموعة الثانية، في المقابل تبدو حظوظ منافسه بنك عمان العربي كبيرة للحاق به لدور الـ 16 فالفريق الذي عزز صفوفه بعناصر جيدة في تلك النسخة على مشارف نيل بطاقة العبور للدور الثاني.

المعارج × المها

وفي لقاء متكافئ يلعب المها مع المعارج من أجل حسم أمر التأهل وإن كان للفريقين أسهم كبيرة في نيل واحدة من البطاقات الأربعة المؤهلة لدور الـ 16 لا سيما المها الذي تحظى صفوفه بعناصر جيدة، مقارنة بالمنافسين في المجموعة.

ونجوم مطعم عالحطب مع نيوستار

لم تفلح جهود الفريقين في تذوق طعم الفوز وأضحى الطرفان في محنة حقيقية تهدد مغادرتهما للبطولة من دورها الأول، لذا ففوز أحدهما ربما سيكون إيجابيا لأحدهما لإنعاش آماله الضئيلة أمّا التعادل فسيكون في صالح منافسيهم.

ويعاني نيو ستار من ضعف خط هجومه، بينما يتمتع منافسه نجوم مطعم عالحطب من هجوم فعال غير أنّ دفاعاته كانت الثغرة التي كلفته الخسارة في المباريات السابقة.

 

الإدامة × الشباب

ويلتقي الإدامة وصيف النسخة الماضية بمنافسه الشباب – الحصان الأسود للبطولة – في قمة اليوم، فالإدامة لم يظهر بشراسته المعهودة حتى الآن وربما عانى من رحيل عدد من لاعبيه، في المقابل تحظى صفوف الشباب الذي يقوده عبد الله الحسيني بكوكبة من النجوم المحليين والأجانب يتقدمهم التونسي أمين الماجري العقل المفكر للفريق وأحد أبرز نجوم البطولة.

أمّا عن حظوظ الفريقين فالشباب ضمن التأهل نسبيا بحصولة على 6 نقاط قبل لقاء ليلة أمس، وتبدو حظوظ الإدامة كبيرة أيضا في التأهل فالفريق في حاجة لنقطتين لتأكيد عبوره ومن ثم التفكير في مرحلة الأدوار الإقصائية.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية