الإثنين, 17 ديسمبر 2018

علاج ضوئي للإمساك يتغلب على الأدوية

الخميس 24 مايو 2018 12:11 م بتوقيت مسقط

علاج ضوئي للإمساك يتغلب على الأدوية

 

 

يمكن لضوء أزرق لامح داخل القولون أن يعالج الإمساك أفضل من ملينات المعدة، وفقا لنتائج دراسة جديدة، فحوالي 16% من الأمريكيين يعانون من إمساك القولون، والنسبة في زيادة مستمرة.

تقع الولايات المتحدة في خضم أزمة معوية، ففي حين تتوافر ملينات المعدة، لكن استخدامها لفترات طويلة قد يؤدي إلى مشاكل أخرى في القناة الهضمية.

الآن، اكتشف الباحثون في استراليا وجامعة واشنطن، أن إدخال بعض البروتينات إلى القناة الهضمية، يجعلها حساسة للضوء، والذي بدوره يحاكي حركة الأمعاء.

فالخلايا العصبية تتواصل بشكل أساسي من خلال الكهرباء، وتطلق الإشارات عندما يكون هناك تغيرا أيونيا، فالتقنية الجديدة تتيح للعلماء استخدام الضوء الأزرق مثل مفتاح تشغيل يدوي، الذي يعمل على تحفيز العمل العصبي.

وتمت التجربة على مجموعة من الفئران، وبمجرد تسليط الضوء الأزرق على بطونها، تحركت الخلايا العصبية، وتحركت أمعاء الفئران، وأدى تسليط الضوء لمدة 30 دقيقة إلى التخلص من الإمساك سريعا.