الأحد, 27 مايو 2018
25 °c

فرنسا تنجو من اعتداء بمادة سامة

الجمعة 18 مايو 2018 02:03 م بتوقيت مسقط

فرنسا تنجو من اعتداء بمادة سامة

باريس - الوكالات

أكد وزير الداخلية الفرنسي، أنه تم توقيف شقيقين مصريين اشتبه بتحضيرهما لتنفيذ اعتداء بمادة سامّة، إلا أنه أوضح أنه تم اطلاق سراح أحد الشقيقين في وقت لاحق.

وأعلن الوزير جيرار كولومب الجمعة أنه تم إفشال محاولة اعتداء جديدة في فرنسا وتوقيف شقيقين من أصل مصري.

وصرح كولومب لشبكة "بي أف أم تي في" أن "هناك شابين من أصل مصري كانا يستعدان لتنفيذ اعتداء بعبوة ناسفة أو بمادة الريسين السامة"، وذلك بعد أسبوع على اعتداء بالسكين أوقع قتيلاً وخمسة جرحى في باريس.

وقال إنهما تلقيا دروسا خاصة حول كيفية صنع السم باستخدام الريسين. وأضاف:"أن عملاء بالمخابرات الفرنسية اعترضوا اتصالاتللرجلين على تطبيق تليجرام للرسائل النصية المشفرة."

يذكر أن هجوماً كان وقع السبت الماضي 12 مايو في قلب العاصمة الفرنسية، حين هاجم شاب من أصول شيشانية، يحمل الجنسية الفرنسية (مواليد عام 1997) بسكين عددا من المارة قرب دار الأوبرا .

وقد تبين أنه كان معروفا من قبل أجهزة الاستخبارات، إلا أنه لم يكن لديه أي سوابق قضائية، لكنه كان مدرجا على سجل أجهزة الاستخبارات.

ووقع الهجوم في قلب باريس في منطقة يرتادها السائحون عادة لكثرة مطاعمها ومقاهيها ومتاجرها الشهيرة ودار أوبرا باريس.

يذكر أن فرنسا تعيش حالة تأهب مرتفعة بعد تعرضها لسلسلة من الهجمات التي شنها داعش أو ألهم منفذيها، وأودت تلك الهجمات بحياة أكثر من 240 شخصا منذ عام 2015.