الجمعة, 21 سبتمبر 2018

في الاحتفال باليوم العالمي للشعر في 21 آذار (مارس):

ما تدري الأصالةُ أينَ أضحتْ؟!

الثلاثاء 13 مارس 2018 08:46 ص بتوقيت مسقط

ما تدري الأصالةُ أينَ أضحتْ؟!

د. صالح الفهدي


يُريكَ الـدَّهرُ أعجــبَ ما يكونُ
                               وأَدْهــى مــا تَلَــوَّنُهُ الجــنـونُ..!
فتعجَبُ أَنْ رأيتَ الجُـرْذَ نِمـرًا
                               وأُسْــدُ الغـابِ تَصْـرَعُها ظنـونُ!
فَمِــنْ متقمِّــصٍ زيًّــا  لِيَثْــرَى
                               ومِــنْ مُتَسَــرْبِلٍ ثــوبًا يهــونُ..!
وسابغـــةٍ عليــها مَكْــرَ غُنْـجٍ
                               لِتَفْتــِكَ، حــينَ ترمُقُــها العـيونُ!
ومُغْــرَمَةٍ بِشُــهْرَتِــها، تَنَـدَّى
                               لهــا مِــنْ بــؤسِ غــايَتِها جـبينُ!
وجــاهلُ قَــدْرِه أَضحى شهيرًا
                               فَــدَارَى عـنْ سؤالٍ: مَنْ يكونُ؟!
تقفَّـــاهُ السَّفيــــهُ، فكــلَّ يــــومٍ
                               لــهُ فــي كــلٍّ هـــاويــةٍ قَـــرِينُ!
وكــمْ مِنْ مُــدَّعٍ بالعلــمِ فضلًا
                               ومــا هــو بالــذي يُــدْعَى قـمينُ!
كذا الألقـابُ تُمْنَـحُ في رصيفٍ
                               لهــا فــي كــلِّ زاويـــةٍ زبــونُ!!
فما يـدري الكــريمُ بأيِّ حــالٍ
                               يُـرى، إذْ بــاتَ مِـنْ قَـدْرٍ غـبينُ!
أتسلُبُــهُ الجــهالــةُ كــلَّ مجــدٍ
                               أمِ استــسقــى لـداهيــةٍ سكــونُ؟!
تمنَّـــعَ كُـــلُّ غِــــرِّيــدٍ شجــيٍّ
                              عنِ التَّــرجــيعِ إِذْ خَــبَتِ اللُّحـونُ
وخـــالطَ كـــلُّ غـثٍّ في سمـينٍ
                               تحـــارُ علـــى حـقائقهِ العيونُ..!
فما تدري الأصالةُ أينَ أضحتْ
                               ولا العـــزُّ الموطَّــدُ والمَكِــينُ؟!!
كِلا الجَاهَيْنِ أَضحى في التباسٍ
                               يصارِعُ في مصيرِهِما اليقــينُ..!