الأحد, 18 نوفمبر 2018

تدشين رحلات طيران مُباشرة أسبوعيا عبر خطوط كيش

بين مسقط وجزيرة كيش الإيرانية.. فرص واعدة للتبادل السياحي

الأحد 04 مارس 2018 08:34 م بتوقيت مسقط

٢٠١٨٠٣٠٢_١٤١٥٤٤_1
IMG-20180303-WA0078
IMG-20180303-WA0086
IMG-20180303-WA0090
٢٠١٨٠٣٠٢_٠٩٤٩٢١_2
٢٠١٨٠٣٠٢_١٤١٥٤٤_1
٢٠١٨٠٣٠٢_١٤٣٤٢٣
IMG-20180302-WA0006
20180301_115402
IMG-20180303-WA0078
IMG-20180303-WA0086
طيران كيش
IMG-20180303-WA0090
  • جزيرة تاريخية كانت واحدة من القواعد التجارية في مسير سفن الخليج العربي قديما
  • كاريز من أكبر مدن العالم تحت الأرض وضمن أعرق الآثار الباقية من العهد الإيراني القديم
  • تضم الجزيرة 15 مركزا تجاريا منها برديس وسوق العرب وزيتون ومرجان

الرؤية – أحمد الجهوري

ساعة ونصف الساعة بالطائرة تفصل بين مسقط وجزيرة كيش الإيرانية، التي شهدت تدشين رحلات مباشرة يومي السبت والأربعاء أسبوعيًا عبر خطوط كيش الجوية، وقد زار عدد من الصحفيين والإعلاميين وممثلي وسائل الإعلام المحلية جزيرة كيش بدعوة من الخطوط الجوية للتعرف على أهم المعالم السياحية والتراثية والتجارية بالجزيرة.

وتقع جزيرة كيش في محافظة هرمزكان في جنوب إيران وهي جزيرة حرة تجاريًا واقتصادياً وتمتد على مساحة 91 كم متر مربع ويبلغ طول شواطئها 43 كم متر مربعا وهي جزيرة تاريخية قديمة عرفت منذ القدم في الخليج العربي، وكانت الجزيرة واحدة من القواعد التجارية في مسير سفن الخليج العربي خاصة وأن هذه الجزيرة تمتلك مياها عذبة وغطاء نباتيا طبيعيا، بالإضافة إلى الأماكن المناسبة للراحة، كما أن البحارة كانوا يتزودون بالمياه العذبة من تلك الجزيرة خلال سفرهم، وقد حرص المسؤولون بالجزيرة على تفعيل جوانبها الاقتصادية والسياحية وذلك عبر توفير الخدمات السياحية العامة من حيث بناء خيارات فندقية متنوعة وتطوير شواطئها الممتدة وتوفير وسائل نقل متعددة، وقد نجحت من خلال ذلك في استقطاب أكثر من مليوني سائح سنويًا.

مدينة كاريز العريقة

وزار الفريق الإعلامي عددا من المعالم السياحية والأثرية، أبرزها مدينة كاريز الواقعة على عمق 14 مترا وتعد أكبر مدينة في العالم تحت الأرض وتحتوي على مجموعة من القنوات المائية تعود إلى ألفي عام وهي من أعرق الآثار الباقية من العهد الإيراني القديم، وقد تمت إعادة تأهيل واحدة من تلك القنوات على شكل أنفاق عريضة ذات فن معماري فريد لتغدو مجموعة ترفيهية وسياحية جذابة للزوار، وتبلغ درجة الحرارة داخل الأنفاق طوال العام 22-25 درجة مئوية.

بقايا مدينة حريرة

وتعرف الفريق على مدينة حريرة التاريخية، وهي مدينة أثرية بدأ فيها أعمال الحفر والاستكشاف في عام 1991 وهي عبارة عن بقايا أثرية تمتد على مساحة 120 هكتارا ويبين من خلالها أنها مدينة كبيرة ومزدهرة بالسكان وكانت محطة تجمع الأقطاب التجارية بين الصين وأوروبا وشمال أفريقيا، كما تشير البقايا الأثرية التي تم اكتشافها هناك إلى الفعاليات التجارية الواسعة لها وقد كشفت التنقيبات الأثرية لبقايا المدينة عن أجزاء تبين العمارة ونمط وطريقة الحياة في تلك الأيام.

وتعد المنازل الفاخرة التي تم اكتشافها نتيجة أعمال الحفر في إحدى التلال في مدينة حريرة القديمة، واحدة من النماذج الاستثنائية للمساكن الجماعية في أطراف الخليج العربي. نتيجة أعمال الحفر المنجزة في قصر الأرستقراطيين، تم اكتشاف عدد كبير من الأشياء والأواني الفخارية وزينة الجدران مثل أعمال الجبص والبلاط والزجاج والتي تعود إلى القرن الثالث عشر والرابع عشر الميلادي، ومن الآثار المتبقية من حمام مدينة حريرة، تقع على مسافة قريبة من مقر الأشراف، وتتألف من أقسام عديدة مثل غرفة الملابس، غرفة الماء الساخن، وفرن الحمام، بالإضافة لقسم المضافة والمساحات الفارغة، التي تشمل بمجموعها مساحة 500 متر مربع.

السفينة اليونانية الغارقة

السفينة اليونانية هي واحدة من المعالم السياحية الأخرى المتبقية في جزيرة كيش والتي تعرف عليها الفريق الإعلامي خلال زيارتهم لها، وهي سفينة شحن ضخمة غدت اليوم موضوعاً لصور السياح، وصنعت سفينة الشحن في أسكتلندا عام 1943م ويبلغ وزنها 7061 طناً وطولها 136 متراً وعلقت هذه السفينة في الطين في الساحل الجنوبي لجزيرة كيش وذلك أثناء سفرها إلى اليونان في السادس والعشرين من يوليو عام 1966م وفشلت كافة المحاولات لإخراجها من الطين.

تنوع أسواق كيش

وتعد جزيرة كيش وجهة تسوق للسياح الأجانب والمواطنين الإيرانيين حيث تعتبر أسواق كيش ذات أهمية قصوى نظراً لأنها تعرض السلع الأجنبية الأصلية، وتضم جزيرة كيش حالياً 15 مركزا تجاريا منها: برديس1 ويعد هذا السوق من أكبر أسواق كيش وقد تم بناؤه على الطراز الأوروبي باستشارات من أشهر المعماريين الفرنسيين عام 1992م على الجانب الشرقي من الجزيرة وعلى شريط كيش السياحي، ويقع هذا السوق على أرض بمساحة 12000 متر مربع في طابقين ويضم أكثر من 200 وحدة تجارية. كما يحتوي على مطعم وبضعة مقاهي ويتميز بجو مرح وجاهز لاستضافة الزبائن. وسوق برديس 2 ويعتبر حالياً أكبر وأحدث سوق في جزيرة كيش. افتتح هذا السوق عام 1999م وتبلغ مساحته 22000 متر مربع ويضم 3 طوابق و230 وحدة تجارية و10 وحدات إدارية ويقع شرق الجزيرة وعلى شريط كيش السياحي.
وذلك بالإضافة إلى مركز كيش التجاري وتبلغ مساحته 11000 متر مربع ويضم أكثر من 400 وحدة تجارية وبضعة مقاهي ومطعم دوار وهو أكبر مركز تسوق في الجزيرة وقد افتتح عام 2000م، وسوق العرب والذي يقع في المنطقة التي يقطنها السكان الأصليون، وتحديدا في غرب الجزيرة بجانب الساحل الشمالي ويتميز بفن عمارة تقليدي عربي وهو من الأسواق القديمة ويعتبر من المعالم السياحية في جزيرة كيش. وكذلك مركز زيتون للتسوق يعتبر مركز زيتون للتسوق أحد الوجهات المهمة للتسوق، وتبلغ مساحة المركز 5200 متر مربع ومساحته مع الأرض 7000 متر مربع ويضم 3 طوابق و95 وحدة تجارية و12 وحدة إدارية، ومركز مرجان للتسوق وتبلغ مساحة هذا المجمع التجاري 25000 متر مربع ومساحته مع الأرض 210000 متر مربع. يتميز هذا السوق بفنون معمارية فريدة من نوعها.

حديقة الدلافين

وكانت آخر المحطات التي زارها الإعلاميون حديقة الدلافين التي تعد واحدة من أجمل الحدائق الترفيهية في منطقة الشرق الأوسط، وتمتد على مساحة تزيد عن مليون متر مربع وقد تم بناؤها باستثمار القطاع الخاص، وتحتوي الحديقة على أكواريوم والآلاف من أشجار النخيل والنباتات الأخرى، ويستمتع الزائر بمشاهدة الدلافين وأسود البحر والفقمات، وتجري الآن تنمية هذه الحديقة بمشاريع كثيرة مثل غابة الأمطار الصناعية وجبل البركان وحديقة الفراشات والعديد من المطاعم الفريدة. وتشتمل على حديقة الطيور والتي تحتوي الحديقة على أكثر من 57 نوعاً من الطيور بما فيها البجع والنعام وببغاء الماكائو واللقلق والطوقان والتوركو والأوز والبطريق الأفريقي والأنواع النادرة كالتمساح ذي الفم القصير وبذلك تعتبر هذه الحديقة مركزاً للحفاظ على أكثر الأنواع الحيوانية ندرة في إيران.