الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

تدشين تقنية فحص الحمض النووي للمتبرعين بالدم بالمستشفى الجامعي

الثلاثاء 23 يناير 2018 07:22 م بتوقيت مسقط

تدشين تقنية فحص الحمض النووي للمتبرعين بالدم بالمستشفى الجامعي

 

مسقط - الرؤية

أدخل مستشفى جامعة السلطان قابوس -ممثلا في قسم الأحياء الدقيقة والمناعة، وقسم علم أمراض الدم- مؤخرا، تقنية فحص الحمض النووي للمتبرعين بالدم؛ وذلك لأول مرة في السلطنة. ويعد هذا الفحص إضافة قيِّمة للفحوصات المخبرية التي تتم حاليا في المستشفى؛ بهدف تحقيق أعلى درجات الأمان لوحدات الدم المنقولة للمرضى.

وفي هذا الصدد، قالت الدكتورة خلود بنت علي المعمرية استشارية في علم الفيروسات: إن هذا الفحص يساعد على الكشف بدقة عن الأمراض المنقولة عن طريق نقل الدم خلال فترة الحضانة، متضمنة الفحص عن الحمض النووي لكل من فيروس نقص المناعة، وفيروس التهاب الكبد الوبائي ب، وفيروس التهاب الكبد الوبائي ج، كما يعد هذا الفحص إضافة لجملة فحوصات عينات دم المتبرعين المتعارف عليها والمتبعة، والتي تتضمن الفحوصات المصلية للأمراض المعدية.

وأضافت أن هذا الإجراء يعد خطوة مهمة لزيادة سلامة وحدات الدم المتبرع به في بنك الدم الجامعي قبل نقله للمرضى ونقلة نوعية للفحوصات المخبرية حسب المعايير العالمية.

وذكرت الدكتورة أروى بنت زكريا الريامية استشارية أولى علم أمراض الدم، أن بنك الدم الجامعي يعد مصدرا فعَّالا في دعم علاج المرضى بمستشفى جامعة السلطان قابوس كمرضى السرطان والمرضى الخاضعين للعمليات الجراحية التي تتطلب كميات كبيرة من وحدات الدم كجراحة القلب والعظام وضحايا حوادث الطرق. وأضافت أن هذا الفحص قد تم إدخاله في العديد من بنوك الدم كركيزة مهمة في ضمان سلامة وجودة الدم المنقول للمرضى، وتماشيا مع مختلف متطلبات ومعايير السلامة والجودة لبنوك الدم المتعارف بها عالميا. حيث بلغ عدد المتبرعين بالدم في العام الماضي حوالي 12500 متبرع، ضمنهم المتبرعون بالدم في بنك الدم الجامعي والمتبرعون في حملات التبرع بالدم داخل وخارج الحرم الجامعي.