الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

افتتاح مركز طب العيون وقسم الأذن والأنف والحنجرة بمستشفى القوات المسلحة

الأحد 10 ديسمبر 2017 09:52 م بتوقيت مسقط

_MSR9790
_MSR9819
_MSR9943
_MSR9962

مسقط - الرؤية

احتفل، صباح أمس، بمستشفى القوات المسلحة بالخوض، بافتتاح مبنى مركز طب العيون، وقسم الأذن والأنف الحنجرة، وأقيم حفل الافتتاح تحت رعاية معالي السيد بدر بن سعود بن حارب البوسعيدي الوزير المسؤول عن شؤون الدفاع، ويأتي ذلك من أجل تقديم مستويات أفضل من الرعاية الصحية والخدمات العلاجية.

وبدأ الحفل بتقديم إيجاز عن الخدمات الطبية من حيث ما تضطلع به من مهام وواجبات، وما تسهم به من أدوار وطنية وإنسانية بشكل عام، وما يقوم به مركز طب العيون، وقسم الأذن والأنف الحنجرة. بعدها، قام معالي السيد الوزير المسؤول عن شؤون الدفاع (راعي المناسبة)، بإزاحة الستارعن لوحة المشروع؛ إيذاناً بالافتتاح الرسمي للمركز، ثم تجول معاليه والحضور في كافة أقسام ومرافق المشروع.

وقال معالي السيد الوزير المسؤول عن شؤون الدفاع (راعي المناسبة): "نحتفي جميعاً في هذا اليوم المبارك من أيام عُمان الماجدة، بافتتاح مركز طب العيون وقسم الأذن والأنف والحنجرة بمستشفى القوات المسلحة، والسلطنة تعيش أفراح العيد الوطني السابع والأربعين المجيد، فهذا المركز بما يحتويه من مرافق وتجهيزات طبية متقدمة يعد من المشاريع الحيوية الرئيسية في مستشفى القوات المسلحة، ويمكن جمع الأطقم الطبية العاملة فيه من تقديم مستويات أفضل من الرعاية الصحية والخدمات العلاجية في التخصصات الطبية التي يشملها، والتي أصبحت تتسم بالجودة والمستوى المتقدم، ويأتي افتتاح هذا المشروع وغيره من المشاريع المتعددة، حرصا من وزارة الدفاع على أن يحظى منتسبوها بتلك الرعاية الطبية الشاملة في ظل العهد الميمون الذي تنعم به عمان بقيادة مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة -حفظه الله ورعاه- الذي جعل من المواطن محور أهداف التنمية وغايتها" .

بعدها، قام معالي السيد الوزير المسؤول عن شؤون الدفاع، والحضور، بزيارة ميدانية لمشروع توسعة مستشفى القوات المسلحة بالخوض؛ وذلك للاطلاع على ما تم إنجازه في هذا المشروع الحيوي الذي يعول عليه كثيراً في دعم وتعزيز أفضل الخدمات العلاجية التي تقدمها الخدمات الطبية للقوات المسلحة لكافة منتسبي وزارة الدفاع والأجهزة العسكرية والأمنية وذويهم، وفق أحدث معايير الجودة والتقانة؛ سواء في المعدات والأجهزة الطبية، أو في مستوى جودة الخدمة العلاجية المقدمة للمرضى.