الأحد, 22 سبتمبر 2019
28 °c

الساجواني يقص شريط الافتتاح

75 مؤسسة محلية وعالمية تشارك في معرض "عمان للزراعة.. الغذاء والمنتجات الحلال"

الإثنين 15 مايو 2017 08:23 م بتوقيت مسقط

75 مؤسسة محلية وعالمية تشارك في معرض "عمان للزراعة.. الغذاء والمنتجات الحلال"

مسقط – الرؤية

افتتح معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية أمس الدورة الأولى لمعرض "عمان للزراعة والثروة السمكية.. الغذاء والمنتجات الحلال" في مركز عمان للمؤتمرات والمعارض بحي العرفان. وتنظم المعرض شركة النمر الدولية لتنظيم وإدارة المعارض بدعم من وزارة الزراعة والثروة السمكية.

ويجمع المعرض كبرى الشركات المحلية والدولية العاملة في مجال الزراعة والثروة السمكية والمنتجات الحلال ومصانع الغذاء من مختلف أنحاء العالم، الذين عرضوا المنتجات والخدمات التي تقدمها شركاتهم، كما تمكن الزوار من حضور المؤتمر المصاحب للمعرض وتبادل الأفكار ووجهات النظر مع المتحدثين الدوليين، ومشاركة خبراتهم وأفضل الممارسات العلمية والعملية والدراسات الناجحة على هذا الصعيد، وتقديم مجموعة من الحلول والابتكارات للتغلب على الصعوبات والتحديات في هذا المجال. كما تم طرح القضايا والصعوبات المستجدة وكيفية مواجهتها وأحدث التقنيات والحلول التي وصلت لها الدول المتقدمة في مجال الزراعة والثروة السمكية والمنتجات الحلال.

وتشارك في المعرض أكثر من 75 شركة محلية ودولية ممثلين لدول إيران، الهند، إيطاليا، تركيا، هولندا، الدنمارك، جنوب إفريقيا، إثيوبيا، سريلانكا والعديد من البلدان الأخرى.

ويقام على هامش المعرض مؤتمر التجمع الدولي للمنتجات الحلال والذي يقام للمرة الأولى بسلطنة عمان، ويستمر حتى الغد بمشاركة عدد من الخبراء المحليين والدوليين المتخصصين في مجال المنتجات الحلال والذين يستعرضون خبراتهم إلى جانب مناقشة التحديات والصعوبات التي تواجه قطاع المنتجات الحلال وكيفية التغلب عليها.

ونظم معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية ورشة عمل للمواصفات والمعايير المتبعة في تصنيف المنتجات الحلال. ويشار إلى أنّ المواصفات والمعايير المعتمدة من قبل معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية من أكثر المعايير المعروفة والمعتمدة من قبل قطاع تصنيع المنتجات الحلال على مستوى العالم سواء الدول الإسلامية أو غير الاسلامية، كما أنّ المعايير والمقاييس التي يعتمدها المركز تنطبق أيضا على قطاع الغذاء كذلك والتي يتم اعتمادها على المستوى العالمي من العديد من الهيئات الدولية.

ويرعى المعرض عددا من الشركات المحلية والدولية منها الشركة العمانية للاستثمار الغذائي القابضة، شركة المطاحن العمانية، شركة أطياب لتكنولوجيا الأغذية، الشركة الوطنية العمانية للثروة الحيوانية، شركة النماء للدواجن، شركة مزون للألبان، شركة الأسماك العمانية، الأريك للمعدات، بيج دتشمان، بي كي جرين هاوس، منى نور للتصنيع، دوبشوار، أجتيا، المزايا القابضة، أجرو ميلك، أدفانس تيكنولوجي بيلتينج للتجارة وشيرين أسال.

ويقام المعرض بدعم من بلدية مسقط، والهيئة العامة لتنمية الصادرات (إثرا) ومركز عمان للموارد الوراثية الحيوانية والنباتية.

ويعد قطاع الزراعة والثروة السمكية من أهم القطاعات الإنتاجية في السلطنة، وتبذل الحكومة الرشيدة العديد من الجهود لتنمية هذا القطاع؛ حيث يلعب دورا هاما في الاقتصاد الوطني وبالأخص في ظل توجه الحكومة الرشيدة لتنويع مصادر الدخل وعدم الاعتماد على النفط كمصدر دخل أساسي، وسيكون المعرض حلقة وصل بين الشركات المحلية والدولية المشاركة والعاملة في القطاعين الزراعي والسمكي مع الهيئات والجهات الحكوميّة للإطلاع على أحدث المعدات والآليات والتقنيات والحلول والتكنولوجيا التي تم التوصل إليها في هذه القطاعات.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية