السبت, 17 نوفمبر 2018

"الاحتياطي الغذائي": ارتفاع الأسعار العالمية للسلع الغذائية 1% بالربع الأول

الثلاثاء 02 مايو 2017 08:40 م بتوقيت مسقط

"الاحتياطي الغذائي": ارتفاع الأسعار العالمية للسلع الغذائية 1% بالربع الأول

مسقط - العُمانيَّة

عَاوَدَ المتوسطُ العام للأسعار العالمية للسلع الغذائية الأساسية الارتفاع بنسبة 1 في المائة، خلال الربع الأول من العام الجاري، مُقارنة مع الربع الرابع للعام 2016؛ وذلك وفقا للبيانات التي تقوم الهيئة العامة للمخازن والاحتياطي الغذائي بتجميعها من مصادر معلومات لمنظمات دولية؛ وهي: منظمة الأغذية والزراعة (FAO)، ومجلس الحبوب الدولي (IGC)، ومنظمة السكر العالمية (ISO).

وقالتْ الهيئة العامة للمخازن والاحتياطي الغذائي -في تقريرها للربع الأول من العام الجاري 2017- إنَّ مُتوسط مُؤشر الأسعار لمنظمة الأغذية والزراعة خلال الفترة ذاتها قد انخفض بنسبة 1 بالمائة مقارنة بالربع الرابع من العام 2016م، ويشمل المؤشر مجموعة أسعار لسلع أساسية؛ وهي: أسعار السكر، وسجلت أبرز الانخفاضات بنسبة 7 بالمائة خلال الفترة ذاتها، تليها أسعار اللحوم بنسبة 1 بالمائة، في حين سجلت أسعار الحبوب ارتفاعًا بنسبة 5 بالمائة، والألبان 3 بالمائة، والزيوت والدهون بنسبة 1 بالمائة. وبحسب بيانات مجلس الحبوب الدولي، فقد ارتفعَ المتوسط العام للحبوب خلال الربع الأول من العام الجاري 2017، بنسبة 2 بالمائة مقارنة بالربع الرابع من العام 2016؛ أبرزها: أسعار القمح بارتفاع نسبته 8 بالمائة، تليها أسعار الشعير بنسبة 6 بالمائة، والذرة بنسبة 3 بالمائة، في حين انخفضت أسعار الأرز بنسبة 1 بالمائة، عدا فول الصويا الذي استقرت أسعاره.

وبحسب بيانات منظمة السكر العالمية، فإنَّ مُتوسط سعر السكر بنوعيه (الخام والأبيض) قد انخفض خلال الربع الأول من العام الجاري 2017م بنسبة 4 بالمائة، مقارنة بالربع الرابع من العام 2016م؛ حيث سجلت أسعار السكر الخام انخفاضًا بنسبة 4 بالمائة، والسكر الأبيض بنسبة 3 بالمائة.

ومقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي 2016م، فإنَّ المتوسط العام للأسعار العالمية للسلع الغذائية الأساسية قد ارتفع بنسبة 13 بالمائة؛ حيث سجلت أسعار السكر (الخام) أبرز الارتفاعات بنسبة 42 بالمائة، تليها الألبان بنسبة 38 بالمائة، والزيوت والدهون بنسبة 19 بالمائة، وفول الصويا (الأرجنتيني) بنسبة 16 بالمائة، واللحوم بنسبة 10 بالمائة والذرة (الأمريكي) بنسبة 1  بالمائة، في حين سجلت أسعار الأرز (التايلندي) انخفاضًا بنسبة 3 بالمائة خلال الفترة ذاتها، تليها أسعار القمح (الأمريكي الخشن) بنسبة 2 بالمائة، والشعير (الفرنسي) بنسبة 1 بالمائة. وبحسب تقديرات مجلس الحبوب الدولي، فإنَّ البيانات تشير إلى انخفاض المخزون العالمي للأرز بمقدار مليوني طن، وتشير التوقعات إلى أن المخزون قد يستقر عند 118 مليون طن خلال الموسم المقبل. في حين تشير التقديرات للمخزون العالمي للقمح إلى استمرارية ارتفاعه بمقدار 17 مليون طن أي بنسبة 8 بالمائة، كما تبشِّر التوقعات بأن يستمر ارتفاع المخزون بمقدار 16 مليون طن؛ أي بنسبة 7 بالمائة خلال الموسم المقبل. وتشير التوقعات إلى ارتفاع المخزون العالمي للذرة بنسبة 8 بالمائة خلال الموسم المقبل مقارنة بالموسم الحالي، ومن المتوقع أن يعاود المخزون العالمي لفول الصويا للارتفاع خلال الموسم المقبل بمقدار 6 ملايين طن مقارنة بالموسم الحالي.