الخميس, 20 سبتمبر 2018

بعد مشاركتهم في موندياليتو برشلونة

براعم كرة القدم يعودون بذكريات ملهمة ودورس مفيدة للفوز في المستقبل

الأربعاء 26 أبريل 2017 08:18 م بتوقيت مسقط

براعم كرة القدم يعودون بذكريات ملهمة ودورس مفيدة للفوز في المستقبل

مسقط - الرؤية

  عاد إلى أرض السلطنة لاعبو فرق البراعم لأكاديمية مسقط لكرة القدم بعد مشاركة ناجحة في النسخة الرابعة والعشرين من كأس العالم للبراعم موندياليتو، الذي أقيم في كوستا دورادا، بإقليم كاتالونيا، إسبانيا خلال الفترة من 8 إلى 16 أبريل، حيث نافسوا هناك 35 فريقًا من أقوى الفرق من شتى أنحاء العالم، واكتسبوا تجربة وخبرة مثرية لمستقبلهم في كرة المستطيل الأخضر.

وقد شاركت السلطنة بـ 3 فرق هي البراعم تحت11 سنة، والبراعم تحت10 سنوات، والبراعم تحت8 سنوات، ومثلوا أكاديمية مسقط لكرة القدم. وعلى مدى أسبوع كامل، شهد اللاعبون العُمانيون المنافسات الحامية بين أقوى فرق كرة القدم الصاعدة من أنحاء العالم، وتعلموا الكثير من المهارات.

وقال المدرب الأول لأكاديمية مسقط لكرة القدم شكري مصدق والمعروف بلقب تشاك مارتيني: "من خلال الأداء المذهل الذي قدمه هؤلاء الأشبال، يمكن القول إن لاعبي كرة القدم العُمانيين لديهم مواهب كبيرة في هذه اللعبة، ولو حصلوا على الفرصة والاهتمام المناسب، فسيكونون قادرين على هزيمة أي فريق، وعلى تحقيق نتيجرة رائعة في كأس العالم".

وقد أظهرت الفرق الثلاث مستويات عالية من العمل الجماعي، والتضحيات، والتلاحم، والروح الرياضية، والتفاؤل، والتفاني في اللعب، وقدموا أفضل ما لديهم من مهارات وخبرات في الملعب. حيث أظهر فريق البراعم تحت11 سنة أنهم قادرون على إبراز السلطنة بين أقوى الفرق والأبطال، فقد لعبوا بشكل ملفت، وكانوا منافسًا شرسًا وصعبًا للفريق البرازيلي المعروف بقوة لاعبيه، والمشهور بتحقيق لاعبيه الكبار كأس العالم خمس مرات، وأنهوا المباراة بتعادل 2-2، وبعدها واصلوا اللعب ضد بولندا وأنهو المباراة بالتعادل أيضًا 1-1، ولكن العرض الأقوى جاء بهزيمتهم للفريق الإسباني على أرضه وبين جماهيرة هزيمة ساحقة بتسجل 8 أهداف مقابل صفر.

كان فريق البراعم تحت11 سنة قريبًا من الحصول على الميدالية الفضية في منتصف النهائيات لولا خسارتهم للمبارة بأربعة أهداف مقابل خمسة بعد أن قرر الحكم إلغاء أحد أهداف الفريق العُماني، ولكن هذه الخسارة لن تزدهم سوى عزيمة وقوة وسيعودون العام المقبل للفوز بالكأس.

ومن جهة أخرى بدأ فريق البراعم تحت8 سنوات مباراياته بفوز ساحق ضد الفريق الأسباني بتسجيله 5 أهداف مقابل هدفين فقط، ولكنهم خسروا مباراتهم الثانية بنتيجة 2 مقابل 4 أمام فريق أكويل أتليتكو, وقال كابتن الفريق عن تجربتهم في الموندياليتو: "لا زلنا في بداية مشوارنا الاحترافي في هذه اللعبة، وأمامنا الكثير لنتعلمه في السنوات المقبلة".