الجمعة, 16 نوفمبر 2018

اليوم.. وزير التجارة والصناعة يُكرِّم الفائزين بـ "جائزة الرؤية الاقتصادية 2017"

السبت 01 أبريل 2017 11:16 م بتوقيت مسقط

اليوم.. وزير التجارة والصناعة يُكرِّم الفائزين بـ "جائزة الرؤية الاقتصادية 2017"

الرؤية - إيمان الحريبية
يرعى معالي الدكتور علي بن مسعود السنيدي وزير التجارة والصناعة مساء اليوم الأحد احتفال جريدة الرؤية بتكريم الفائزين بجائزة الرؤية الاقتصادية في نسختها السادسة (2017)، بحضور عدد من أصحاب السمو والمعالي والسعادة والمكرمين أعضاء مجلس الدولة، وعدد من المسؤولين في القطاعين الحكومي والخاص، بجانب المشاركين في الجائزة والمهتمين بالشأن الاقتصادي، وذلك في فندق شيراتون عمان، بروي في مسقط.
ومن المقرر أن يتضمن حفل التكريم عددا من الفقرات، تبدأ بالترحيب بالحضور وعرض لكلمات مضيئة من أقوال حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم- حفظه الله ورعاه-، ومن ثمّ يلقي المكرم حاتم بن حمد الطائي رئيس تحرير جريدة الرؤية المشرف العام على الجائزة، كلمة الافتتاح، يعقبها فيلم تعريفي عن مسيرة الجائزة، منذ تدشينها وحتى بلوغها نسختها السادسة، وما مرت به من تغييرات وتطوير. وسيقدم الدكتور عمر بن سالم الجابري عضو لجنة التحكيم الأستاذ المساعد بقسم اقتصاد الموارد الطبيعية بكلية العلوم الزراعية والبحرية بجامعة السلطان قابوس، كلمة نيابة عن لجنة التحكيم.
إلى ذلك، يلقي رجل الأعمال الكويتيى سعادة عصام بن محمد عبدالرحمن البحر رئيس مجلس إدارة مجموعة محمد البحر، ضيف شرف الحفل، كلمة يتحدث فيها عن أهمية الاستثمار في السلطنة. وسيشهد الحفل استعراضا لمجموعة من قصص النجاح التي شاركت في الجائزة، باعتبارها نموذجًا يستحق تسليط الضوء عليه؛ حيث سيتم عرض 4 تجارب؛ الأولى بعنوان "رجل عصامي في القمة"، فيما سيقدم القصة الثانية باسل الكيومي صاحب مقهى الأيادي المبدعة، ومن ثم يسلط الحفل الضوء على مشروع "مرآة" الذي تنفذه شركة جلاس بوينت، فضلا عن عرض فيديو يتحدث عن صاحب أول مطعم عماني- خليجي في قلب مدينة كارديف البريطانية، من قبل الدكتور خالد المحرمي. وفي ختام الحفل سيتم الإعلان عن الفائزين بجائزة الرؤية الخاصة للإجادة وتوزيع شهادات التقدير للداعمين والرعاة، وهم مجموعة تاول وشركة أوربك وشركة عمانتل، ومؤسسة الزبير، والشركة العمانية الهندية للسماد، وبي إم دبليو، والمدينة العقارية، وعمان كاريرز، وإذاعة هلا إف إم؛ بصفتها الراعي الإعلامي.
وبلغ عدد المشاركات في الجائزة لهذا العام 179 مشروعًا ومبادرة، من مختلف ولايات السلطنة، تأهلت منها للمرحلة النهائية 73 مشروعا، وسيتم تكريم 26 مشروعا، جرى اختيارها وفق معايير الجائزة من قبل لجنة التحكيم؛ وتضم اللجنة الدكتور أحمد بن محسن الغساني عميد كلية الدراسات المالية والمصرفية، والدكتور ناصر بن راشد المعولي مدير مركز البحوث الإنسانية وأستاذ الاقتصاد المساعد بجامعة السلطان قابوس، وأحمد بن سعيد كشوب رئيس قطاع الاستثمارات العامة بالشركة العمانية لتنمية الاستثمارات الوطنية، وأحمد بن عبدالكريم الهوتي عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة رئيس لجنة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة بالغرفة، والدكتور عمر بن سالم الجابري أستاذ مساعد بقسم اقتصاد الموارد الطبيعية بكليّة العلوم الزراعيّة والبحرية بجامعة السلطان قابوس، وحمد بن راشد المشرفي خبير اقتصادي، وطارق بن سالم النهدي رئيس قسم الصناعات النسيجية بإدارة الصناعات الحرفية بمحافظة ظفار، وخلفان الطوقي المدير العام لشركة الحقل الأخضر للحلول.
وكانت الجائزة قد طرحت هذا العام 10 فئات للتنافس، وتضم فئات هذا العام كلا من جائزة الرؤية الاقتصادية لأفضل مشروع حكومي، وجائزة الرؤية الاقتصادية لأفضل مشاريع القطاع الخاص، وجائزة الرؤية الاقتصادية لأفضل مشاريع القطاع الخاص، وجائزة الرؤية الاقتصادية لأفضل مشاريع المسؤولية الاجتماعية، وجائزة الرؤية الاقتصادية لأفضل مشاريع الاستثمار الوطني، وجائزة الرؤية الاقتصادية لأفضل مشاريع الاستثمار الأجنبي، وجائزة الرؤية الاقتصادية لأفضل مشاريع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وجائزة الرؤية الاقتصادية لأفضل مشاريع المرأة الحرفية والمنزلية، وجائزة الرؤية الاقتصادية لأفضل مشاريع التسويق الإلكتروني.
وتضمّنت معايير الجائزة ملاءمة أهداف المشروع لموضوع الجائزة، والأثر الاقتصادي والتنموي للمشروع على المجتمع العماني؛ من حيث مدى مساهمة المشروع في تحقيق قيمة مضافة، ومدى مساهمة المشروع في دعم التنمية الاقتصادية المحليّة، واستخدام عناصر الإنتاج المحليّة (غير البشرية)، ومساهمة المشروع في إحلال المستوردات، وتحسين مستوى دخل المالكين وغيرها. بجانب معايير أخرى مثل الإبداع والابتكار، والأثر البيئي والاجتماعي للمشروع (المسؤولية الاجتماعيّة)، ومساهمته في التعمين والتدريب وتنمية الموارد البشرية، والميزة التنافسية للخدمات أو المنتجات المتعلقة بالمشروع، ومدى مستوى استدامة المشروع على المستوى البعيد، والكفاءة المالية والإدارية للمشروع وأهميّة المشروع والفكرة على المستوى المحلي بالإضافة إذا ما كان المشروع قد حصل على أية جائزة سابقة.
يشار إلى أن جائزة الرؤية الاقتصادية تهدف إلى تكريم العمانيين من رواد الأعمال وأصحاب المشاريع التجارية وتشجيعهم لتطوير أعمالهم، وخلق نماذج يحتذى بها، بجانب الـمساهمة في تنمية مهارات رواد ورائدات الأعمال ومشاريع تتبنى الاستدامة، كذلك المساهمة في صقل مهارات رواد ورائدات الأعمال العمانيين، فضلا عن إبراز دور الإعلام المحلي في دعم الاقتصاد الوطني، والتعريف بالفرص والقطاعات الاقتصادية المختلفة ومفهوم المبادرات والمسؤولية الاجتماعيّة،  وتعزيز دور الإعلام للارتقاء بالصحافة المتخصصة في السلطنة؛ عبر دعم رواد الأعمال والمشاريع التجارية، علاوة على تبادل الأفكار والخبرات ما بين أصحاب الأعمال والمشاريع التجارية.