الأحد, 18 نوفمبر 2018

"الروائع الشامخة" تدشّن توسعة جديدة بنزوى بدعم "مركز الزبير"

الخميس 30 مارس 2017 10:49 ص بتوقيت مسقط

"الروائع الشامخة" تدشّن توسعة جديدة بنزوى بدعم "مركز الزبير"

 

روادنا - خاص
دشنت مؤسسة الروائع الشامخة توسعة جديدة لمشروعها في ولاية نزوى، وذلك بافتتاح حظيرة جديدة لتربية الدجاج؛ حيث تُعد مؤسسة الروائع الشامخة لصاحبتها علياء بنت عبد الله النبهانية أحد أعضاء مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة وأحد الفائزين ببرنامج الدعم المباشر لعام 2016 المقدم من المركز.
أقيم حفل التدشين برعاية خالد بن محمد الزبير عضو مجلس الإدارة المنتدب بمؤسسة الزبير، وبحضور سعادة عضو مجلس الشورى أحمد الحضرمي ممثل ولاية نزوى وعضو المجلس البلدي علي البوسعيدي وعدد من المشايخ والأعيان بالولاية وبعض المديرين التنفيذيين من مؤسسة الزبير ومركز الزبير للمؤسسات الصغيرة.
 وخلال حفل التدشين، ألقى خالد بن محمد الزبير راعي المناسبة كلمة قال فيها: "نحن فخورون بالشباب العُماني الحريص على تكوين ذاته وتبني مشروعه التجاري الخاص، ونحن من خلال مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة سعينا جاهدين أن تصل جهود المركز ومبادراته إلى مُختلف محافظات السلطنة وإلى كل رائد أعمال في هذا الوطن العزيز". وأضاف: "خلال متابعتنا لمشروع الروائع الشامخة لمسنا كيف أن الجهد والصبر والمثابرة التي تتمتع بها صاحبة المشروع هي أسباب رئيسية في نجاح المشروع، وبعض أهم العوامل التي أهلتها للفوز ببرنامج الدعم المُباشر لعام 2016، وهي بذلك تستحق كل الدعم المقدم لها من قبل مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة، آملين أن يستمر هذا المشروع في تطور ونمو دائمين".
وبهذه التوسعة يصل عدد الحظائر في مشروع الروائع الشامخة إلى ثلاث حظائر؛ حيث تم تمويل الحظيرة الأخيرة من خلال المنحة المقدمة من برنامج الدعم المباشر المقدم من مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة. وتبلغ مساحة الحظيرة الجديدة 400 متر مربع لتصل بالطاقة الإنتاجية الإجمالية إلى 13500 دجاجة في كل دورة مقارنة بـ 9000 سابقاً، وبنسبة زيادة بلغت 50 بالمائة. ولقد سعى المركز ومنذ البداية للعمل جنباً إلى جنب مع صاحبة المشروع علياء النبهانية من أجل الوصول به إلى هذه المرحلة، حيث تمت دراسة خطط النمو والتطوير، والتوسع السوقي، وزيادة الإنتاجية لتلبية حاجات السوق، بالإضافة إلى تطبيق أحدث المواصفات والمقاييس في تصميم وبناء الحظيرة وإدارتها.
وتمَّ بناء الحظيرة الجديدة باستخدام أسلوب خاص يدعى Sandwich Panel والذي يوفر عزلاً حرارياً يُساعد في توفير الكهرباء وتأمين بيئة حرارية مناسبة للدواجن. كما تم تطبيق أساليب الري الأوتوماتيكي مما يوفر أيضاً في المياه بشكل كبير، مقارنة مع الحظيرتين السابقتين. وتمّت مراعاة المسافة ما بين الحظيرة الجديدة والقديمة بتطبيق معايير الصحة والسلامة تلافيًا لانتقال أية أمراض في حال حدوثها.
حاليا يعمل فريق مستشاري مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة مع عضو المركز علياء النبهانية على تصميم الهوية التجارية الجديدة للمشروع وكيفية تطبيقها، بالإضافة إلى خطة التسويق والتطوير للمراحل المُقبلة.
وأعربت عليا النبهانية عن شكرها لمركز الزبير للمؤسسات الصغيرة على دعمه اللامحدود والوقوف بجانبها من أجل تنفيذ المشروع على أرض الواقع والوصول به إلى هذه المرحلة، مشيرة إلى تقديرها للثقة التي حصلت عليها من مركز الزبير وعلى المنحة المالية التي ساعدتها على توسيع المزرعة وزيادة إنتاجيتها.