الجمعة, 18 أغسطس 2017
31 °c

الرسوم المحصلة تزيد على 186 ألف ريال عماني

65 مليون ريال عماني قيمة التداول العقاري في ظفار وشمال الباطنة والظاهرة خلال فبراير

الإثنين 27 مارس 2017 10:55 م بتوقيت مسقط

65 مليون ريال عماني قيمة التداول العقاري في ظفار وشمال الباطنة والظاهرة خلال فبراير

صلالة- الرؤية

قالت وزارة الإسكان إن قيمة النشاط العقاري في محافظات ظفار وشمال الباطنة والظاهرة خلال فبراير الماضي بلغت أكثر من (65) مليون و(108) آلاف ريال عماني، فيما بلغت الرسوم المحصلة أكثر من (186) ألفا و(500) ريال عُماني إلى جانب أعمال التخطيط ومنح الأراضي وتملك الخليجيين وغيرها من الأعمال في تلك المُحافظات.
وقال المهندس محمد بن مبارك الجابري مدير عام الإسكان بمحافظة ظفار إنَّ إجمالي قيمة النشاط العقاري المسجل خلال شهر فبراير الماضي من العام الحالي بالمُحافظة بلغت حوالي (25) مليون و(440) ألف ريال عُماني فيما بلغت الرسوم المحصلة خلال نفس الفترة (507) آلاف و(388) ريالا عمانيا من خلال (1575) تصرفاً قانونياً شملت تصرفات البيع والهبة والإرث والمبادلة والرهن والانتفاع وفك الرهن والقسمة.
وأضاف أنَّ تصرفات عقود البيع في محافظة ظفار سجلت (378) عقداً كما تمّ تسجيل (101) عقداً  في الرهن و(96) عقداً في الهبات و(37) عقداً في الإرث وعقدين في المُبادلة و(9) عقود في الانتفاع وتسجيل (35) عقداً في فك الرهن  و(17) تأشيرة بالإضافة إلى (14) عقداً للقسمة.
وأوضح الجابري أنَّ المُديرية قامت بتخطيط عددٍ من المخططات وهي بربزوم وحنفيت الجنوبية وثمريت وريسوت ومقشن مرسودد والتي وفرت من خلالها (71) قطعة أرض لعدد من الاستخدامات في حين بلغ عدد قطع الأراضي الممنوحة خلال نفس الشهر (20) قطعة أرض لمختلف الاستعمالات، مضيفاً أنَّ المُديرية أنجزت (710) معاملات بقسم نظم المعلومات الجغرافية و(322) مُعاملة بقسم الرسم الهندسي و(74) مُعاملة بقسم التنفيذ ومتابعة التخطيط و(370) معاملة بقسم المساحة.
واختتم المهندس محمد بن مُبارك الجابري مدير عام الإسكان بمحافظة ظفار حديثه قائلاً إنَّ إجمالي عدد الملكيات الصادرة خلال شهر فبراير الماضي بلغت (886) سند ملكية على مستوى المحافظة منها (27) سند ملكية صدرت لأبناء دول مجلس التعاون وفقاً لضوابط تمليك أبناء الخليج للعقار بالسلطنة تركزت جميعها بولاية صلالة حيث جاء مواطنو دولة الكويت في المرتبة الأولى بين عدد المتملكين الخليجيين بعدد (19) متملكاً يليهم مواطنو دولة الإمارات العربية المتحدة بعدد (5) متملكين ثم مواطني دولة قطر بعدد متملكين اثنين وأخيرًا مواطنو مملكة البحرين بعدد متملك واحد فقط.
وقال المهندس حسن بن سليمان السالمي مدير عام الإسكان بمحافظة شمال الباطنة إن إجمالي قيمة النشاط العقاري المسجل خلال شهر فبراير الماضي بالمحافظة بلغت حوالي (32) مليونا و(842) ألف ريال عماني فيما بلغت الرسوم المحصلة (946) ألفا و(484) ريالا عمانيا من خلال (5788) تصرفاً قانونياً شملت تصرفات البيع والهبة والإرث والمبادلة والرهن والانتفاع والتأشيرة والقسمة بالإضافة إلى فك الرهن.
وأضاف السالمي أن تصرفات عقود البيع في محافظة شمال الباطنة سجلت (1012) عقداً كما تم تسجيل (237) عقدا  في الرهن وتم تسجيل (376) عقداً في الهبات و(152) عقداً في الإرث و(8) عقود في المبادلة و(13) عقداً في الانتفاع و(81) عقداً في فك الرهن و(203) عقود في التأشيرات بالإضافة إلى (156) عقداً في القسمة. وأوضح السالمي أن عدد قطع الأراضي الممنوحة خلال نفس الشهر بلغت (38) قطعة أرض سكنية، مضيفاً أنَّ المديرية أنجزت (79) معاملة بقسم نظم المعلومات الجغرافية و(3275) معاملة بقسم الرسم الهندسي و(1403) معاملات بقسم التنفيذ ومتابعة التخطيط و(1516) معاملة بقسم المساحة التفصيلية.

واختتم المهندس حسن بن سليمان السالمي مدير عام الإسكان بمحافظة شمال الباطنة حديثه قائلاً إن إجمالي عدد الملكيات الصادرة خلال شهر فبراير الماضي بلغت (3550) سند ملكية على مستوى المحافظة منها (25) سند ملكية صدرت لأبناء دول مجلس التعاون وفقاً لضوابط تمليك أبناء الخليج للعقار بالسلطنة تركزت في ولاية صحم بعدد (12) متملكاً خليجياً وفي ولاية صحار بعدد (9) متملكين خليجيين حيث جاء مواطنو دولة الإمارات العربية المتحدة  في المرتبة الأولى بين عدد المتملكين الخليجيين بعدد (12) متملكاً يليهم مواطنو دولتي الكويت وقطر بعدد (6) متملكين لكل منهم وأخيرا مواطنو المملكة العربية السعودية بعدد متملك واحد فقط.
وأكد المهندس عبد الله بن طالب بن علي الهنائي مدير عام الإسكان بمحافظة الظاهرة أنّ إجمالي قيمة النشاط العقاري بالمحافظة خلال شهر فبراير الماضي بلغت أكثر من (6) ملايين و(825) ألف ريال عماني فيما بلغت الرسوم المحصلة خلال نفس الفترة (411) ألفا و(223) ريالا عمانيا وذلك من خلال (2205) تصرفات عقارية وشملت تصرفات عقود البيع والمبادلة والهبات والرهن والانتفاع وفك الرهن والتأشيرات وتصرفات أخرى.
وأضاف أن تصرفات عقود البيع في محافظة الظاهرة سجلت (305) عقودات كما تم تسجيل (103) عقودات في الرهن و(8) عقودات في المبادلة و(164) عقداً في الهبات و(33) عقداً في الإرث وتسجيل (18) عقداً في الانتفاع و(39) عقداً في فك الرهن و(4) عقودات في التأشيرات بالإضافة إلى (30) عقداً في القسمة مضيفاً أن عدد الملكيات الصادرة خلال شهر فبراير الماضي بلغت (1501) سند ملكية.
وأشار مدير عام الإسكان بمحافظة الظاهرة إلى أنَّ عدد الطلبات المسجلة في برنامج المساعدات السكنية خلال شهر فبراير الماضي بلغت (4) حالات مساعدة سكنية منها (3) حالات مساعدة سكنية بولاية عبري وحالة مساعدة سكنية واحدة فقط بولاية ضنك، أما فيما يخص برنامج القروض السكنية فقد قامت المديرية خلال نفس الفترة بتسجيل (9) حالات قرض سكني منها (6) حالات بولاية عبري وحالتا قرض سكني بولاية ضنك وحالة قرض سكني واحدة بولاية ينقل.
وقال الهنائي إن المديرية قامت بتخطيط عدد من الجيوب التخطيطية بولايتي عبري وينقل وفرت من خلالها (40) قطعة أرض لعدد من الاستخدامات ففي ولاية عبري تم تخطيط جيب ظاهر الفوارس وفر من خلاله (15) قطعة أرض سكنية وجيب تخطيطي المحيول وفر من خلاله (6) قطع أراض لعدد من الاستخدامات كما تم تخطيط جيبين تخطيطيين بالهجر بنفس الولاية وفر من خلالهما (13) قطعة أرض لعدد من الاستخدامات وفي ولاية ينقل تم تخطيط جيب المعيدن وفر من خلاله (6) قطع أراض لعدد من الاستخدامات .
واختتم المهندس عبد الله بن طالب بن علي الهنائي مدير عام الإسكان بمحافظة الظاهرة تصريحه قائلاً إن المديرية قامت بمعاينة (31) قضية تملك بدائرة إثبات وتسجيل الملك بالمحافظة خلال شهر فبراير الماضي منها (20) قضية تملك بولاية عبري و(11) قضية تملك بولاية ضنك، كما تم تسجيل (60) قضية تملك منها (30) قضية تملك بولاية عبري و(15) قضية تملك بولاية ينقل و(15) قضية تملك بولاية ضنك.