الإثنين, 19 نوفمبر 2018

اتحاد العمال يختتم النسخة الرابعة من برنامج العمل النقابي بشمال الباطنة

السبت 25 فبراير 2017 08:44 م بتوقيت مسقط

اتحاد العمال يختتم النسخة الرابعة من برنامج العمل النقابي بشمال الباطنة

 

 

مسقط - الرُّؤية

بمشاركة أكثر من 35 نقابيًّا ونقابية، اختتم الاتحاد العام لعمال سلطنة عُمان، النسخة الرابعة من البرنامج التأسيسي في العمل النقابي بمحافظة شمال الباطنة.

وهدف البرنامج لغرس مفهوم الحوار الاجتماعي بين العمال وأصحاب العمل، وتوعية وتثقيف النقابات العمالية الحديثة وتكوين جيل يمارس العمل النقابي وفقاً للأنظمة والقوانين، وأيضا حفظ حقوق العمال وتعريفهم بواجباتهم، ورفع مستوى الثقافة النقابية لديهم.

وسلَّط البرنامج الضوءَ على عِدَّة محاور؛ تتمثل في تقنيات الاتصال والتواصل، والإضراب، والحق النقابي، والتنظيم النقابي، والانتساب، وإدماج المرأة العاملة في العل النقابي، والحوار الاجتماعي والمفاوضة الجماعية.

وقال المدرب محبوب الرحيلي: "دأب الاتحاد العام لعمال السلطنة على إقامة البرامج والورش التدريبية لما لها من أهمية في تنمية مهارات النقابيين للتفاوض مع أصحاب العمل ومعرفة آلية التفاوض الصحيحة؛ فالتفاوض حوار بين طرفين (العامل، وصاحب العمل) وكل له اهتمامات وهو الطريق إلى سد الفجوة، كما أنَّ صقل المواهب النقابية يضمن حقوق العمال من حيث وجود نقابيين قادرين على إدارة الأزمات والحوار للخروج بنتائج مرضية في ظل وجود متغيرات في سوق العمل".

وقالت مريم البلوشية -إحدى المشاركات- إنَّ مواضيع البرنامج ركزت على تطوير الذات وكسب معلومات جديدة، وتعريف المشاركين بمفهوم التفاوض وأنواعه وكيفية الاستعداد له، وكذلك مفهوم الإضراب وأهدافه، والبرنامج بوجه عام أضاف لنا معلومات قيّمة تخدمنا في ممارسة العمل النقابي.

وبدوره، قال خميس الريسي: "نشكر الاتحاد العام والقائمين على هذا البرنامج الذي أضاف لنا كنقابيين الكثير من أساسيات العمل النقابي مثل الأسس الصحيحة في اتباع خطوات الانتساب والتحاور والإضراب، مما رفع لدينا المعرفة الصحيحة". وقال قيس الشبلي: "هذا البرنامج حقق أهدافنا من جميع النواحي التي نحتاج لها نحن كنقابيين، ونتمنى تكرارها لإعطاء الجرعة الكافية التي تمكّن النقابي من أداء مهامه بثقة أكبر وتكون لديه المقدرة لتقوية نقابته العمالية ومواجهة التحديات التي ستواجهه خلا مسيرته في العمل النقابي.