الإثنين, 19 نوفمبر 2018

45 ورقة عمل و600 مشارك من داخل وخارج السلطنة في المؤتمر السابع للرعاية الصيدلانية.. 21 الجاري

الثلاثاء 07 فبراير 2017 06:53 م بتوقيت مسقط

45 ورقة عمل و600 مشارك من داخل وخارج السلطنة في المؤتمر السابع للرعاية الصيدلانية.. 21 الجاري

تنطلق يوم 21 فبراير الجاري بفندق قصر البستان فعاليات مؤتمر الرعاية الصيدلانية السابع، الذي تنظمه وزارة الصحة ممثلة في المديرية العامة للتموين الطبي وسط مشاركة محلية وإقليمية ودولية واسعة ويستمر حتى 23 فبراير.

المؤتمر ينظم تحت شعار "نحو التميز في الممارسة الصيدلانية" ويشتمل على 45 ورقة عمل محلية وعالمية حول أحدث المستجدات في الممارسة الصيدلانية موزعة على 11 جلسة علمية إضافة إلى حلقات عمل عديدة تحفل بالكثير من أوراق العمل العلمية تناقش في مجملها أحدث المستجدات في الممارسة الصيدلانية.

علاوة على ذلك سيصاحب المؤتمر ولأول مرة بدول المنطقة برنامج يشمل حلقتي عمل الأولى بعنوان الصيدلي الذكي والثانية مخصصة لطلاب الصيدلة وتنظم تحت عنوان فرص العمل المستقبلية في مجال العمل الصيدلاني وشبكات التواصل، وسوف تدار بواسطة الجمعية الصيدلانية لطلاب الصيدلة بجامعة لندن.

هذا ويشهد المؤتمر حضور أكثر من 600 مشارك من الكوادر الصحية من صيادلة وأطباء وممرضين ومساعدي صيادلة من مختلف المؤسسات الصحية التابعة لوزارة الصحة ومن وزارة الدفاع وشرطة عمان السلطانية وديوان البلاط السلطاني ومستشفى جامعة السلطان قابوس بالإضافة إلى مشاركين آخرين من دول مجلس التعاون.

كما يشهد المؤتمر مشاركة الجمعية الأمريكية لصيادلة النظام الصحي (ASHP) معهد الممارسات الدوائية الأمنة الكندي (ISMP Canada) والاتحاد الدولي للصيادلة (FIP) والرابطة الأوروبية لصيادلة المستشفيات، والجمعية الملكية الصيدلانية البريطانية، الأمر الذي سيثري هذا المؤتمر بالكثير من التجارب والممارسات والخبرات العالمية.

يحاضر في المؤتمر نخبة من الخبراء والمتخصصين في مجال الممارسات الصيدلانية من الولايات المتحدة الأمريكية ونخبة من خبراء الرعاية الصيدلانية من جامعات وهيئات وجمعيات ومستشفيات مرموقة ومراكز طبية دولية رائدة من المملكة الاردنية الهاشمية والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ومملكة إسبانيا وكندا والمملكة المتحدة وكرواتيا وأيرلندا، بالإضافة إلى المحاضرين المحليين .

يسعى المؤتمر لتحقيق العديد من الاهداف منها: تأسيس نموذج الممارسة الصيدلانية التي تركز على تحسين نتائج الرعاية الصحية للمريض وتحقيق السلامة، تحديد المعرفة والمهارات القيادية الأساسية المطلوبة لتعزيز الممارسة الجيدة، تحديد الاستراتيجيات المطلوبة لتطبيق الممارسة الطبية المبنية على البراهين، تحديد الخطوط والاستراتيجيات العريضة الأساسية لتطبيق برامج الإشراف على قياس وتحسين العلاج الملائم بمضادات الميكروبات بصفة مستمرة، عرض دور التعليم المهني المستمر في تطوير مهنة الصيدلة، تحديد كيفية قياس كفاءات الممارسين وانعكاسها على عملية التطوير المهني، ربط مخرجات التعليم المهني المستمر بتطوير الكفاءات باستخدام مبدأ الالتزام بالتغيير.

وينظم المؤتمر في إطار حرص وزارة الصحة بشكل عام والمديرية العامة للتموين الطبي بشكل خاص على عقد مؤتمرات الرعاية الصيدلانية بمشاركة أبرز المتخصصين في مجال الممارسة الصيدلانية لما لها من دور في التعرف والوقوف على آخر ما توصل إليه العلم في مجال الممارسة الصيدلانية على جميع الأصعدة.

تجدر الإشارة إلى أنّ المشاركين في مؤتمر الرعاية الصيدلانية في دورته الحالية سوف يحصلون لأول مرة على 9 ساعات دراسية معتمدة من "مجلس الاعتماد للتعليم الصيدلي" (ACPE) في مجال التعليم المستمر القائم على المعرفة في مجال الصيدلة، بالإضافة إلى 10 ساعات دراسية (الفئة أ) معتمدة من المجلس العماني للاختصاصات الطبية.