الجمعة, 21 سبتمبر 2018

12 مستفيدة من دعم صندوق الرفد يشاركن في معرض "عروس صحار"

الثلاثاء 07 فبراير 2017 11:37 ص بتوقيت مسقط

12 مستفيدة من دعم صندوق الرفد يشاركن في معرض "عروس صحار"

جمع عددا من أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة

 

 

روادنا- راشد البلوشي

 

شارك أكثر من 12 مستفيدة من الدعم التمويلي لصندوق الرفد، مُؤخرا، في معرض عروس صحار المقام بمركز صحار للمعارض، وقد اشتملَ المعرضُ على كلِّ ما يخص الأعراس وقاعات الأفراح وشركات تأجير الفساتين وصالونات التجميل وأستديوهات التصوير، إضافة إلى محلات الزهور والعطور، علاوة على تدشين عدد من عروض الأزياء أعدتها مُصمِّمات أزياء عُمانيات يوميًا خلال فعاليات المعرض.

 

وأكَّدتْ المستفيدات أنَّ المشاركة في المعرض تأتي في إطار الجهود التي يبذلها صندوق الرفد لتحفيز ودعم المستفيدين بهدف التشجيع على ترويج وبيع المنتجات، وأعربن عن أملهن في مواصلة المشاركة في الفعاليات المشابهة خلال المرحلة المقبلة، على أنْ يكون عرض المنتجات للبيع وليس للترويج. وأوضح عدد منهن أنَّه في الوقت الذي يتم فيه ترويج المنتجات يضطررن لغلق المحلات الخاصة بهن، إذ يعانين من فقدان الزبائن وتراجع الحركة التجارية.

 

وقالت خولة بنت خميس صاحبة محل "جوهرة الباطنة الذهبية للتجارة": إن مشاركتها تأتي في إطار سعي صندوق الرفد لدعم المستفيدين من التمويل وإبراز وترويج المنتجات والخدمات التي يقدمونها؛ حيث تحصل كل مستفيدة من الصندوق على منصات مجانية لعرض تصاميمهن. مشيرة إلى أنَّه لم تكن لتُشارك في المعرض بدون دعم صندوق الرفد. وأضافت: "حظيت بمشاركات عديدة في مثل هذه التظاهرات، وأكدت لنفسي أنَّ الطموح لا يقف في مكان واحد رغم التحديات؛ لذلك سأسعى لفتح أكثر من فرع لمحلاتنا خاصة في مُحافظة مسقط".

 

أمَّا سوسن بنت سالم العوينية صاحبة "المرأة الراقية للتجميل وتأجير الفساتين"، فقالت: "جاءت مشاركتي عن طريق صندوق الرفد؛ حيث أبلغوني بالمشاركة، مما منحني شعورًا بالسعادة من خلال عرض منتجاتنا للترويج أمام الزوار، ولنؤكد أنَّ المرأة العمانية قادرة على المشاركة في مثل هذه المعارض الخاصة بالأزياء وفق تصاميم جذابة وعصرية". وأشادت العوينية بالدور البارز لصندوق الرفد في دعمها ومساعدتها على المشاركة في هذا الحدث؛ حيث أتاحوا لها الفرصة لتسويق مشروعاتها وعرض منتجاتها وخدماتها إلى الجمهور مباشرة. وتابعت العوينية بأنها تهدف من إقامة المشاريع التجارية إلى إيجاد فرصة عمل مميزة وتنمية مواهبها في التجارة وإدارة الأعمال. مشيرة إلى أنَّ بدايتها كانت من خلال عملها في أحد مراكز التجميل والذي ساعدها في صقل مهاراتها، ومن ثمَّ قرَّرت تأسيس أعمالها الحرة من خلال افتتاح محل بدعم كبير من صندوق الرفد.

 

بينما قالت سميرة البلوشية صاحبة "بريق الأمل للتجارة": إنَّ مشاركتها في المعرض ساعدتها في الترويج لمُنتجاتها لزوار المعرض، علاوة على اكتساب خبرات جديدة من خلال الاحتكاك بنظيراتها المشاركات في المعرض. وأوضحت أنَّ مُشاركتها في معرض عروس صحار الاستهلاكي هي الأولى بدعوة من صندوق الرفد؛ ما يعكسُ مدى اهتمام القائمين على أمر الصندوق لتوفير مساحة لصاحبات الأعمال في مثل هذه المعارض، مُوجِّهة الشكرَ والتقديرَ إلى مسؤولي الصندوق.

 

وقالتْ سعاد العجمية صاحبة محلات "موارد الطيف العصرية للتجارة"، إنها تشارك لأوَّل مرة في مثل هذه المعارض، وتتمنى أن تواصل المشاركة في فعاليات مماثلة، لإبراز منتجاتها في مجال ملابس الأطفال والأزياء والترويج لها أمام زوار المعرض. وأكدت العجمية أنَّ المعارض الاستهلاكية تمنح المشاركين فيها خبرات كبيرة من خلال طريقة عرض المُنتجات وتصنيفها والترويج لها، مُعربة عن أملها في أن تشارك في معارض خارج السلطنة لإبراز القُدرات العمانية أمام العالم.