السبت, 22 سبتمبر 2018

الدفاع المدني يحذر من غياب الرقابة على أحواض السباحة المنزلية

الأربعاء 25 يناير 2017 06:46 م بتوقيت مسقط

الدفاع المدني يحذر من غياب الرقابة على أحواض السباحة المنزلية

مسقط – الرؤية

نصحت الهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف أولياء الأمور بمراعاة سلامة أبنائهم من خطر أحواض السباحة بمنازلهم ومزارعهم والالتزام بوسائل الأمن واشتراطات السلامة عند إقامة أو تشييد تلك الأحواض فما زالت حوادث غرق الأطفال في أحواض المنازل والمزارع مستمرة ومتكررة رغم التحذيرات والإرشادات وبرامج التوعية التي تقوم بها الهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف والجهات الأخرى.

وحول الأسباب التي تؤدي إلى غرق الأطفال في أحواض السباحة قال مصدر بالهيئة إنها تعود إلى عدم الاهتمام بتغطية الأحواض دون متابعة أو رقابة ورفع مستوى محيطها بالماء لمستوى أكبر من قدرة الأطفال على السباحة، وعدم وجود حواجز على حواف الأحواض تساعد على السيطرة والتحكم أثناء السباحة، لذا يتوجب على أولياء الأمور تحذير أبنائهم من مخاطر الأحواض والتواجد قربها وتوفير معدات وأدوات السباحة كأطواق النجاة والسترات وعدم السماح لهم بالسباحة دون وجود من هم أكبر منهم سنًا، كما أنّه من الضروري جدا تعليم الأطفال فنون السباحة والإلمام بمبادئ الإسعافات الأولية وكيفية الإنقاذ في حالات الغرق.

وطالب المصدر أولياء الأمور بمراعاة المواصفات السليمة والفنية عند بنائها بحيث يؤخذ بعين الاعتبار ألا تكون زوايا أطراف الحوض بشكل حاد أو يسبب خطورة على مرتاديه ويعرضهم للإصابة، كما يراعى أن يحاط بحواجز معدنية ومقابض على الجوانب للاستراحة أو المساعدة للخروج، إضافة إلى الاهتمام بسلامة التمديدات والتوصيلات الكهربائية، كما يجب أن يكون موقع الحوض بعيدا عن مصادر التلوث وأن يكون مصدر المياه آمن وصحي ونظيف، ويتم تزويد الحوض بمضخات ومرشحات كافية تتناسب مع حجم المياه ومساحة الحوض.

وأكد المصدر أنه يتعين على أولياء الأمور استشعار المسؤولية لتأمين سلامة أبنائهم من حيث مراعاة اشتراطات السلامة بوضع سياج حول الحوض لتجنب تكرار حوادث الغرق وعدم غمر الأحواض بكميات كبيرة من المياه وترك الأطفال بالقرب منها دون متابعة أو رقابة، كما أنّه يجب توفير معدات السلامة بالقرب من الأحواض والبرك التي منها صندوق الإسعافات الأولية، ويؤكد المصدر على ضرورة مراقبة الأطفال.