الجمعة, 21 سبتمبر 2018

مذكرة تفاهم بين "الزبير" و"تنمية نفط عمان" لتدريب وتوظيف 96 عمانيا

الثلاثاء 08 نوفمبر 2016 07:24 م بتوقيت مسقط

مذكرة تفاهم بين "الزبير" و"تنمية نفط عمان" لتدريب وتوظيف 96 عمانيا

 

 

 

مسقط - الرؤية

وقعت مجموعة الزبير للسيارات مؤخرًا مذكرة تفاهم مع شركة تنمية نفط عمان للمشاركة في مبادرة لتدريب 96 من الشباب العماني في المعهد الوطني العالي للسيارات. ويحصل المتدربون على وظائف مضمونة بدوام كامل في شركات مجموعة الزبير للسيارات حول السلطنة.

وتشكل مذكرة التفاهم جزءًا من مبادرة شركة تنمية نفط عمان مع ستة من وكلاء السيارات في السلطنة والتي تهدف إلى دعم تدريب 400 شاب عماني للعمل في قطاع السيارات خلال السنتين القادمتين.

وأقيم حفل توقيع الاتفاقية في معرض النفط والغاز الخميس الموافق 27 أكتوبر، ومثل شركة تنمية نفط عمان راؤول ريستوشي، مدير عام شركة تنمية نفط عمان، في حين مثل مجموعة الزبير سلام الكندي مدير عام الموارد البشرية بالمجموعة، وبناء على الاتفاقية ستقوم مجموعة الزبير بدفع مرتب شهري للمتدربين بقيمة 150 ريالا عمانيا حتى إكمالهم فترة التدريب، وعندها يحصل من أكملوا البرنامج بنجاح على وظائف مضمونة بدوام كامل في شركات مجموعة الزبير للسيارات المتعددة حول السلطنة.

وقال سلام الكندي: نضع في مجموعة الزبير للسيارات تطوير الأيدي العاملة الوطنية على رأس قائمة أولوياتنا، إذ يعد من أساسيات برنامج تطوير الموارد البشرية الخاص بنا، وبالتالي تعد مجموعة الزبير للسيارات من أولى الشركات في قطاع السيارات في تنفيذ مثل هذه البرامج، فضلًا عن دعمنا لأنشطة المعهد الوطني العالي للسيارات وخاصة في هذه المبادرة وذلك من خلال مناقشة المنهج، ووضع المعايير، وتحديد المصادر، والفرز وإجراء المقابلات، واختيار المرشحين، كما قدمنا الدعم اللازم للمعهد الوطني العالي للسيارات خلال الأسبوع التعريفي حيث قمنا بالالتقاء بالمتدربين الجُدد والترحيب بهم وتنظيم جلسة تعريفية، وفي الواقع فإنّ 96 من أصل 400 متدرب في المعهد الوطني العالي للسيارات سيلتحقون للعمل في مجموعة الزبير للسيارات، ما يشكل نسبة 25% من إجمالي المتدربين وهي نسبة عالية للملتحقين مقارنة بالشركات الأخرى المشاركة في المبادرة".

وقال راؤول ريستوشي مدير عام شركة تنمية نفط عمان: إن دعم البرنامج التدريبي لـ400 شاب عماني والتحاقهم بالعمل في قطاع السيارات هي خطوة مهمة في إطار البرنامج الطموح الذي يهدف إلى إيجاد 50 ألف وظيفة خارج قطاع النفط والغاز، وتأتي مشاركة الشركات البارزة مثل مجموعة الزبير للسيارات الذين يتشاركون معنا في هدف توفير فرص عمل مستدامة وتدريب للشباب العمانيين فضلًا عن كونهم السباقين في مثل هذه المبادرات، وهو أمر ضروري لتحقيق النجاح، نحن ممتنون لمشاركتهم في هذه المبادرة ونتطلع إلى العمل معهم لإيجاد المزيد من فرص العمل للمواطنين العمانيين في قطاع السيارات خلال الأعوام القادمة".

ويشار إلى أنَّ 28 من المتدربين المشاركين الذين سيلتحقون بمجموعة الزبير للسيارات قد انضموا إلى برنامج التدريب الذي يستمر لعشرة أشهر، في حين التحق 30 منهم ببرنامج الـ18 شهرًا والتحق 38 منهم في برنامج الدبلوم ليكون مجموعهم بذلك 96 متدرباً. وتشمل الدورات التدريبية التخصصات الفنية وغير الفنية التي تغطي مجموعة من المجالات وقطاعات العمل، بما فيها صيانة المركبات الخفيفة، وصيانة المركبات الثقيلة، وإصلاح هيكل السيارات، وأعمال الدهان، وإدارة قطع الغيار، وبيع المركبات، وخدمة العملاء.