السبت, 17 نوفمبر 2018

خبر : جمعية الطلاب العمانيين بكارديف تتوج بالمركز الأول في بطولة كرة القدم الخليجية

الثلاثاء 19 أبريل 2016 01:27 م بتوقيت مسقط

مسقط - حسام السيابي - سالم المطاعني

احتضنت جمعية الطلاب العمانيين بكارديف معرض الحضارة العمانية، وأمسية ثقافية بعنوان "فلسفة الحياة"، ضمن فعاليات الأسبوع العماني المفتوح؛ إلى جانب تنظيم بطولة كرة القدم الخليجية بمشاركة 8 فرق رياضية.

وقال رئيس الجمعية أحمد البطاشي إنَّ جمعية الطلاب العمانية بكارديف تحرص دائما على إقامة العديد من الأنشطة الدورية والمشاركة في الملتقيات الثقافية والرياضية سواء على المستوى الخاص للطلاب العمانيين أو على المستوى العام لمدينة كارديف؛ لما لها من دور بارز في حياة الطالب ببلاد الغربة، وتساهم مثل هذه الفعاليات في إبراز هوية الحضارة العمانية وثقافتها؛ والتي من شأنها إبراز السلطنة بما يناسب مع مكانتها العريقة بين الأمم, وتعمل على تقوية أواصر الأخوة بين الطلاب وتقوية الحس الوطني لديهم.

وأشار غانم سالم الروشدي رئيس اللجنة الإجتماعية ومنظم البطولة الرياضية، إلى أن المعرض اشتمل على العديد من الفعاليات منها الزي التقليدي للرجال والنساء، وشاشة مرئية تم من خلالها عرض مقتطفات لعمان بين الماضي والحاضر وأغاني وطنيه. وكذلك ركن اشتم على بعض المأكولات الشعبيه العمانيه ومنها الحلوى والقهوة العمانية، وركن للحناء وآخر خاص بالكتب والخرائط العمانية.

وأضافت ياسة الحجرية -طالبة بجامعة كارديف- بأن المعرض يهدف لتعريف المجتمع الدولي بالسلطنة وتاريخها العريق وطبيعتها المتنوعة لمن يرغب في الاستجمام والمغامرة، والتعرف على العادات التي تجسد ارتباط العماني بالارض والقيم الجميلة. وكان المعرض فرصة ثمينة لكل طالب عماني مغترب لنقل صورة طيبه عن عمان.

وتطرق المحاضر سالم الإسماعيلي طالب دكتوراة بجامعة كارديف في المحاضرة الثقافية إلى مفهوم الفلسفة وأبرز روادها، كما تم تطبيق بعض الأنشطة الجماعية للتعرف عن كثب على ماهية الفلسفة. إذ أثبتت الأنشطة التي شارك فيها الطلاب أن علم الفلسفة لا يعتمد على تفكير معين يحتمل الخطأ أو الصواب وإنما لكل شخص منظور مختلف لمفاهيم الحياة تميزه عن الآخرين وبالتالي يجب تقبلها. وأشار المحاضر إلى أن البعض يرى أن العلاقة بين الفلسفة والعلم علاقة تكامل والبعض يعتقد أنها علاقة صراع. ومن هنا صار من المهم تقريب مفهوم الفلسفة لتكون في طريق واحد مع العلم. واختتمت بطولة كرة القدم الخليجية بتتويج الفريق (أ ) التابع للجمعية العمانية بالمركز الأول، وفريق النادي السعودي بكارديف بالمركز الثاني، ويليه الفريق (ب) التابع للجمعية العمانية بالمركز الثالث.